سؤال لطلبة العلم حول حماس
النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: سؤال لطلبة العلم حول حماس

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    34

    افتراضي سؤال لطلبة العلم حول حماس

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    خير ما استعين به بعد الله سبحانه وتعالى اخوة هذا المنتدى المبارك بإذن الله

    يدور حوار مهم مع أحد الاخوة ممن نحسبهم على خير

    1_حول هل حماس ضالة يجوز التشهير بها قربة إلى الله

    2_هل قتال حماس اليوم قتال دفع أم يطلق عليه قتال لأجل المنصب والكرسي أم هل له مسمى آخر


    بانتظار الإجابة بارك الله فيكم وأرضاكم في الدنيا والآخرة

    أخوكم / أبو عمر

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    المشاركات
    2,744

    افتراضي رد: سؤال لطلبة العلم حول حماس

    عليكم السلام ورحمة الله وبركاته..
    أخي الكريم..سؤالك بصراحة غريب وهو وإن كان سؤالا فلا يخلو من إساءة..فماذا لو أجابك المجيبون بأنها ضالة!..أكنت تأخذ كلامهم وحيا مصدقا؟
    فأمثال هذه الأحكام الجاهزة..لا ينبغي للعاقل أن يعتمد عليها قط فضلا عمن ينتسب للعلم بسبب
    ومع هذا أقول مستعينا بالله وحده..

    1-أما الحكم عليها بالضلال فلا أعلم قائلا به من أهل العلم..سوى بعض الانهزاميين أصحاب مبدأ الجرح والتجريح..الذين لم يقتصر طعنهم على حماس..بل على مشايخ كبار ثقات
    وكيف يوصم بالضلال من يرفع علم الجهاد..ويذب عن الدين بالنيابة عن الأمة في الثغرة التي يسدها
    حتى ما يؤخذ عليهم أو غيرهم في سائر الأزمان..ليس عن محض هوى..بل لهم في ذلك مستند من كلام علماء ..بغض النظر اتفقنا مع هؤلاء العلماء أم لا..فلنتق الله عز وجل..
    وإن من يستعظم الطعن على عالم بسبب هفواته..فعليه أن يستعظم الطعن على مجاهد أرخص روحه في سبيل الله لأن قوام الدين كتاب يهدي وسيف ناصر..والذين لم يتذوقوا طعم الجهاد والمعاناة والمقاساة والتنكيل الحاصل لهم وأهليهم ..لا غرو أن يأتي أحدهم وهو شبعان على أريكته..وبدل أن ينصرهم بماله ولسانه وبما أمكنه..يسلط عليهم ألسنة حدادا..ليعين العدو عليهم..وما أبشعه من خذلان..والله المستعان

    2-أما كونه قتالا لأجل الكرسي فهذه دعاوى فريق السلطة المتأمرك حتى النخاع..والمتصهي ن حتى الأذقان
    فلطالما كانوا مجاهدين..ومازال قادتهم مستهدفين..بخلاف الفريق الآخر..
    قال تعالى"وكذلك نفصل الآيات ولتسبين سبيل المجرمين"
    وإني أنصحك بنصيحة الإمام ابن تيمية لتلميذه الهمام ابن القيم حيث قال له:-
    لا تجعل قلبك للإيردات والشبهات مثل السفنجة يتشربها فلا ينضح إلا بها..
    ولكن اجعله كالزجاجة تمر الشبهات بظاهرها فيعرفها وينكرها..ولا تؤثر فيه..
    والله الموفق

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •