هل هناك دليل على أن الوحي خاص بجبريل و الأمور القدرية ليست خاصة به - عليه السلام -
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: هل هناك دليل على أن الوحي خاص بجبريل و الأمور القدرية ليست خاصة به - عليه السلام -

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    553

    افتراضي هل هناك دليل على أن الوحي خاص بجبريل و الأمور القدرية ليست خاصة به - عليه السلام -

    الشيخ ابن عثيمين - رحمه الله - في القول المفيد

    * اعتراض وجوابه : كيف يسمع المسترقون الكملة وعندما يسأل الملائكة جبريل يجابون بقال الحق فقط ؟

    والجواب : إن الوحي لا يعلمه أهل السماء , بل هو من الله إلى جبريل إلى النبي صلى الله عليه وسلم , أما الأمور القدرية التي يتكلم الله بها , فليست خاصة بجبريل , بل ربما يعلمها أهل السماء مفصلة , ثم يسمعها مسترقو السمع .

    القول المفيد على كتاب التوحيد 1 / 325 طبعة ابن الجوزي
    لأي خدمة علمية من بلدي الإمارات لا تترد في الطلب
    ahalalquran@hotmail.com
    والله الموفق

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    553

    افتراضي رد: هل هناك دليل على أن الوحي خاص بجبريل و الأمور القدرية ليست خاصة به - عليه السلام

    للرفع ...
    لأي خدمة علمية من بلدي الإمارات لا تترد في الطلب
    ahalalquran@hotmail.com
    والله الموفق

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    239

    افتراضي رد: هل هناك دليل على أن الوحي خاص بجبريل و الأمور القدرية ليست خاصة به - عليه السلام

    أحسن الله إليك.
    الدليل على أن الوحي خاصٌ بجبريل -عليه السلام- هو عدم الدليل؛ ومثل هذه الأمرو الغيبية -كما لا يخفاكم- يتوقف فيها على ما جاء في النصوص الشرعية.
    ولا نص شرعي يفيد أن غير جبريل -عليه السلام- قد سمع كلام الله الذي هو الوحي.
    قال تعالى: { قُلْ نَزَّلَهُ رُوحُ الْقُدُسِ مِنْ رَبِّكَ بِالْحَقِّ لِيُثَبِّتَ الَّذِينَ آَمَنُوا وَهُدًى وَبُشْرَى لِلْمُسْلِمِينَ } [ النحل: 102]
    وقال: { وإِنَّهُ لَتَنْزِيلُ رَبِّ الْعَالَمِينَ. نَزَلَ بِهِ الرُّوحُ الْأَمِينُ. عَلَى قَلْبِكَ لِتَكُونَ مِنَ الْمُنْذِرِينَ }. [الشعراء: 192-194]
    وقال: { قُلْ مَنْ كَانَ عَدُوًّا لِجِبْرِيلَ فَإِنَّهُ نزلَهُ عَلَى قَلْبِكَ بِإِذْنِ اللَّهِ } الآية [البقرة:97]
    وأما كلام الرب القدري فعندنا أدلة كثير جداً ومستفيضة بأن الله يكلم به الملائكة مباشرة، منها قوله تعالى:
    { وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلَائِكَةِ إِنِّي جَاعِلٌ فِي الْأَرْضِ خَلِيفَةً قَالُوا أَتَجْعَلُ فِيهَا مَنْ يُفْسِدُ فِيهَا وَيَسْفِكُ الدِّمَاءَ وَنَحْنُ نُسَبِّحُ بِحَمْدِكَ وَنُقَدِّسُ لَكَ قَالَ إِنِّي أَعْلَمُ مَا لَا تَعْلَمُونَ } [البقرة:30]
    ومن مثل هذا في السنة كثير.
    وقد ترجم البخاري في كتاب التوحيد في صحيحه:
    باب كلام الرب مع جبريل ونداء الله الملائكة وقال معمر: { وإنك لتلقى القرآن } : أي يلقى عليك وتلقاه أنت أي تأخذه عنهم ومثله: { فتلقى آدم من ربه كلمات }
    ثم ساق تحت هذه الترجمة ثلاثة أحاديث منها:
    حدثني إسحاق حدثنا عبد الصمد حدثنا عبد الرحمن هو ابن عبد الله بن دينار عن أبيه عن أبي صالح عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " إن الله تبارك وتعالى إذا أحب عبدا نادى جبريل إن الله قد أحب فلانا فأحبه فيحبه جبريل ثم ينادي جبريل في السماء إن الله قد أحب فلانا فأحبوه فيحبه أهل السماء ويوضع له القبول في أهل الأرض ".
    حدثنا قتيبة بن سعيد عن مالك عن أبي الزناد عن الأعرج عن أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: " يتعاقبون فيكم ملائكة بالليل وملائكة بالنهار ويجتمعون في صلاة العصر وصلاة الفجر ثم يعرج الذين باتوا فيكم فيسألهم وهو أعلم بهم كيف تركتم عبادي فيقولون تركناهم وهم يصلون وأتيناهم وهم يصلون ".
    والله أعلم.
    { وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ يَعْلَمُ مَا فِي أَنْفُسِكُمْ فَاحْذَرُوهُ وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ غَفُورٌ حَلِيمٌ } (البقرة: 235)

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    الدولة
    السعودية
    المشاركات
    3,449

    افتراضي رد: هل هناك دليل على أن الوحي خاص بجبريل و الأمور القدرية ليست خاصة به - عليه السلام

    في صحيح البخاري حديث بدء الوحي وقول ورقة ((هَذَا النَّامُوس الَّذِي نَزَّلَ اللَّهُ عَلَى مُوسَى ) .
    قال في فتح الباري
    ولِلْكُشْمِيهَن ِيّ " أَنْزَلَ اللَّه " ، وَفِي التَّفْسِير " أُنْزِلَ " عَلَى الْبِنَاء لِلْمَفْعُولِ وَأَشَارَ بِقَوْلِهِ " هَذَا " إِلَى الْمَلَك الَّذِي ذَكَرَهُ النَّبِيّ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِي خَبَره ، وَنَزَّلَهُ مَنْزِلَة الْقَرِيب لِقُرْبِ ذِكْره . وَالنَّامُوس : صَاحِب السِّرّ كَمَا جَزَمَ بِهِ الْمُؤَلِّف فِي أَحَادِيث الْأَنْبِيَاء . وَالْمُرَاد بِالنَّامُوسِ هُنَا جِبْرِيل عَلَيْهِ السَّلَام . وَقَوْله " عَلَى مُوسَى " وَلَمْ يَقُلْ عَلَى عِيسَى مَعَ كَوْنه نَصْرَانِيًّا ؛ لِأَنَّ كِتَاب مُوسَى عَلَيْهِ السَّلَام مُشْتَمِل عَلَى أَكْثَر الْأَحْكَام ، بِخِلَافِ عِيسَى . وَكَذَلِكَ النَّبِيّ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ . أَوْ لِأَنَّ مُوسَى بُعِثَ بِالنِّقْمَةِ عَلَى فِرْعَوْن وَمَنْ مَعَهُ ، بِخِلَافِ عِيسَى . كَذَلِكَ وَقَعَتْ النِّقْمَة عَلَى يَد النَّبِيّ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِفِرْعَوْن هَذِهِ الْأُمَّة وَهُوَ أَبُو جَهْل بْن هِشَام وَمَنْ مَعَهُ بِبَدْرٍ . أَوْ قَالَهُ تَحْقِيقًا لِلرِّسَالَةِ ؛ لِأَنَّ نُزُول جِبْرِيل عَلَى مُوسَى مُتَّفَق عَلَيْهِ بَيْن أَهْل الْكِتَاب ، بِخِلَافِ عِيسَى فَإِنَّ كَثِيرًا مِنْ الْيَهُود يُنْكِرُونَ نُبُوَّته ، وَأَمَّا مَا تَمَحَّلَ لَهُ السُّهَيْلِيّ مِنْ أَنَّ وَرَقَة كَانَ عَلَى اِعْتِقَاد النَّصَارَى فِي عَدَم نُبُوَّة عِيسَى وَدَعْوَاهُمْ أَنَّهُ أَحَد الْأَقَانِيم فَهُوَ مُحَال لَا يُعَرَّج عَلَيْهِ فِي حَقّ وَرَقَة وَأَشْبَاهه مِمَّنْ لَمْ يَدْخُل فِي التَّبْدِيل وَلَمْ يَأْخُذ عَمَّنْ بَدَّلَ عَلَى أَنَّهُ قَدْ وَرَدَ عِنْد الزُّبَيْر بْن بَكَّار مِنْ طَرِيق عَبْد اللَّه بْن مُعَاذ عَنْ الزُّهْرِيّ فِي هَذِهِ الْقِصَّة أَنَّ وَرَقَة قَالَ : نَامُوس عِيسَى .
    وَالْأَصَحّ مَا تَقَدَّمَ ،
    قال الامام المنذري رحمه الله :
    وناسخ العلم النافع :
    له أجره وأجر من قرأه أو كتبه أو عمل به ما بقي خطه ،
    وناسخ ما فيه إثم :
    عليه وزره ووزر ما عمل به ما بقي خطه .

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    239

    افتراضي رد: هل هناك دليل على أن الوحي خاص بجبريل و الأمور القدرية ليست خاصة به - عليه السلام

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو حازم البصري مشاهدة المشاركة
    أحسن الله إليك.
    الدليل على أن الوحي خاصٌ بجبريل -عليه السلام- هو عدم الدليل(1)؛ ومثل هذه الأمرو الغيبية -كما لا يخفاكم- يتوقف فيها على ما جاء في النصوص الشرعية.
    ولا نص شرعي يفيد أن غير جبريل -عليه السلام- قد سمع كلام الله الذي هو الوحي.
    ـــــــــــــــ ــــ
    (1) نبهني أحد الأفاضل -جزاه الله خيراً- إلى أن الجملة الأولى موهمة، وإن كان في الجملة الاحقة بيان ما قد يوهم.
    والتوضيح: أنني قصدت أن لا دليل على أن أحداً من الملائكة غير جبريل قد سمع الوحي من الله تعالى.
    { وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ يَعْلَمُ مَا فِي أَنْفُسِكُمْ فَاحْذَرُوهُ وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ غَفُورٌ حَلِيمٌ } (البقرة: 235)

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    778

    افتراضي رد: هل هناك دليل على أن الوحي خاص بجبريل و الأمور القدرية ليست خاصة به - عليه السلام

    عَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ قَالَ بَيْنَمَا جِبْرِيلُ قَاعِدٌ عِنْدَ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ سَمِعَ نَقِيضًا مِنْ فَوْقِهِ فَرَفَعَ رَأْسَهُ فَقَالَ هَذَا بَابٌ مِنْ السَّمَاءِ فُتِحَ الْيَوْمَ لَمْ يُفْتَحْ قَطُّ إِلَّا الْيَوْمَ فَنَزَلَ مِنْهُ مَلَكٌ فَقَالَ هَذَا مَلَكٌ نَزَلَ إِلَى الْأَرْضِ لَمْ يَنْزِلْ قَطُّ إِلَّا الْيَوْمَ فَسَلَّمَ وَقَالَ أَبْشِرْ بِنُورَيْنِ أُوتِيتَهُمَا لَمْ يُؤْتَهُمَا نَبِيٌّ قَبْلَكَ فَاتِحَةُ الْكِتَابِ وَخَوَاتِيمُ سُورَةِ الْبَقَرَةِ لَنْ تَقْرَأَ بِحَرْفٍ مِنْهُمَا إِلَّا أُعْطِيتَهُ) رواه مسلم في صحيحه رقم 806

    وما تقولون في هذا الحديث ؟

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •