عشوائيات - الصفحة 15
صفحة 15 من 22 الأولىالأولى ... 5678910111213141516171819202122 الأخيرةالأخيرة
النتائج 281 إلى 300 من 429
12اعجابات

الموضوع: عشوائيات

  1. #281
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    الدولة
    مصر المنصورة
    المشاركات
    5,552

  2. #282
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    الدولة
    مصر المنصورة
    المشاركات
    5,552

  3. #283
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    الدولة
    مصر المنصورة
    المشاركات
    5,552

    افتراضي

    فقه الأسرة » الطلاق.

    en
    105438: علَّق طلاق امرأته على فعلها شيء ما ثم أذن لها في فعله


    كانت زوجتي تريد القيام بعمل ما ، وكنت في ذلك الوقت غاضباً ، فقلت لها : إن قمت بهذا العمل فأنت طالق ، ولأنه لم يحن وقت أدائها ذلك العمل ، وبعد مضي زمن قليل ، وبعد أن هدأ غضبي أذنت لها في القيام بذلك العمل ، وحينما حان وقت أدائها ذلك العمل عملت ، فهل وقع طلاقي في الأول ، أم أن سماحي لها بعده يلغيه ؟

    الحمد لله
    "سماحك لها لا يُلغي الطلاق الذي حلفت به عليها ، أو علقت طلاقها بهذا الشرط الذي ذكرت ، فالرجوع عن ذلك لا يفيدك شيئاً ، والطلاق باقٍ بحاله ، إذا فعلت ما أردت منعها منه ، فإنه إن كان قصدك بالطلاق منعها فقط ولم تقصد تعليق طلاقها عليه ، فإنه يكون عليك كفارة يمين ، لأن هذا يجري مجرى اليمين .
    أما إن كان قصدك مما ذكرت ، تعليق الطلاق على فعلها هذا الشيء ، فإنه يقع عليها الطلاق ، إذا فعلت ما علقته عليه .
    فإن لم يسبقه طلاق يتكمل به ثلاثاً ، فإنه يكون طلاقاً رجعياً ، له أن يراجعها ما دامت في العدة ، أما إذا تكمل بما سبقه ثلاث طلقات ، فإنها تبين منه بينونة كبرى ولا تحل له إلا بعد زوج آخر" انتهى .
    والله أعلم .
    "مجموع فتاوى الشيخ صالح الفوزان" (2/656) .

  4. #284
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    الدولة
    مصر المنصورة
    المشاركات
    5,552

    افتراضي

    منقول
    الفتاوى جمعها المسند كانت لمجموعة من العلماء منهم ابن جبرين، لكن هل الفتوى لابن جبرين نفسه؟.. الأمر يحتاج إلى مزيد من التأكد.

    في شرحه على عمدة الفقه، قال الشيخ رحمه الله:
    و ذهب بعض أهل العلم إلى أن من لم يجب عليه صيام أول النهار لعذر، ثم زال عذره أنه لا يجب عليه الامساك بقية يومه أصلا لما ثبت عن ابن مسعود رضي الله عنه أنه قال: ( من أكل أول النهار فليأكل آخره) و هذا هو الأقرب. أ.هـ

    جاء في الهامش حول أثر ابن مسعود:

    رواه ابن أبي شيبة 3/54 بإسناد صحيح رجاله رجال الصحيحين و يؤيده: أن هذا المكلف أبيح له الفطر أول النهار فله أن يستديمه إلى آخره كما لو دام العذر و لا فائدة من إمساكه و لأنه أفطر بعذر شرعي و لم يوجب الله تعالى عبادة صيام نصف يوم.

  5. #285
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    الدولة
    مصر المنصورة
    المشاركات
    5,552

    افتراضي

    وفي "مغني المحتج للشربيني:
    (وَنَمْلٌ) وَكُنْيَتُهُ أَبُو مَشْغُولٍ، وَالْوَاحِدُ نَمْلَةٌ، وَكُنْيَتُهَا أُمُّ مَارِنٍ، سُمِّيَتْ نَمْلَةً لِتَنَمُّلِهَا وَهُوَ كَثْرَةُ حَرَكَتِهَا وَقِلَّةُ قَوَائِمِهَا

    قَالَ الْخَطَّابِيُّ إنَّ النَّهْيَ الْوَارِدَ فِي قَتْلِ النَّمْلِ الْمُرَادُ بِهِ النَّمْلُ السُّلَيْمَانِي ُّ وَهُوَ الْكَبِيرُ أَمَّا الصَّغِيرُ فَفِي الِاسْتِقْصَاءِ نَقْلًا عَنْ إيضَاحِ الصَّيْمَرِيِّ أَنَّهُ لَا يَحْرُمُ قَتْلُهُ؛ لِأَنَّهُ مُؤْذٍ، وَذَكَرَهُ الْبَغَوِيّ أَيْضًا (فِي شَرْحِ السُّنَّةِ) وَوَافَقَ عَلَيْهِ فِي الْمَجْمُوعِ.

    مغني المحتاج للشربيني، ص 153 ج 6 ط. دار الكتب العلمية

    ----------------
    منقول من طالبة علم شافعية

  6. #286
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    الدولة
    مصر المنصورة
    المشاركات
    5,552

    افتراضي


    قال الشيخ صالح ال الشيخ


    «إن أئمة الحديث عندما أَلَّفُوا في كتب الزهد والرقائق ذَكَرُوهَا بالأسانيد لِيَقْطَعُوا الطَّرِيقَ على من يُرَوِّجُ الأقاويل الشَّاذَّةَ والمنكرةَ ، أو الزُّهْدَ بِغَيْرِ سُنَّةٍ ؛



    لأن مَجَالَ الزهد والرَّقَائِقِ وما يتبعها ، والْقَصَصِ والوَعْدِ ميدان لِكُلِّ غَرِيبٍ جَدِيدٍ ، وميدان للاجتهادات ولِلْكَذِبِ والخيالات ، وقد يكذبُ الْقُصَّاصُ والْوُعَّاظُ ليُصْلِحُوا النَّاسَ ، فتأتي أقوال ليس لها خُطُمٌ ولا أَزِمَّةٌ مما يُنسب للسلف .


    فَصَنَّفَ الأئمةُ عَدَدًا من الْمُصَنَّفَاتِ في الزهد والرقائق ، وسَبَقُوا تَصْنِيفَاتِ الصُّوفِيَّةِ ، فمن هذه تصنيفات عبد الله بن المبارك ، وعبد الرزاق ، والإمام أحمد ، وهَنَادِّ بن السَّرِيِّ ، ووَكِيعٍ ، والبخاري في الصحيح ، وجماعات .»


    جلسة مع الشيخ في استراحة مكسيم 8 / 11 / 1423 هـ
    منقول

  7. #287
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    الدولة
    مصر المنصورة
    المشاركات
    5,552

    افتراضي

    قال الإمام النووي في "المنهاج"
    فَحَيْثُ أَقُولُ فِي الْأَظْهَرِ أَوْ الْمَشْهُورِ فَمِنْ الْقَوْلَيْنِ أَوْ الْأَقْوَالِ، فَإِنْ قَوِيَ الْخِلَافُ قُلْت الْأَظْهَرُ وَإِلَّا فَالْمَشْهُورُ،
    وَحَيْثُ أَقُولُ الْأَصَحُّ أَوْ الصَّحِيحُ فَمِنْ الْوَجْهَيْنِ أَوْ الْأَوْجُهِ، فَإِنْ قَوِيَ الْخِلَافُ قُلْت: الْأَصَحُّ وَإِلَّا فَالصَّحِيحُ،
    وَحَيْثُ أَقُولُ الْمَذْهَبُ فَمِنْ الطَّرِيقَيْنِ أَوْ الطُّرُقِ،
    وَحَيْثُ أَقُولُ: النَّصُّ فَهُوَ نَصُّ الشَّافِعِيِّ - رَحِمَهُ اللَّهُ - ، وَيَكُونُ هُنَاكَ وَجْهٌ ضَعِيفٌ أَوْ قَوْلٌ مُخَرَّجٌ ،
    وَحَيْثُ أَقُولُ: الْجَدِيدُ فَالْقَدِيمُ خِلَافُهُ، أَوْ الْقَدِيمُ، أَوْ فِي قَوْلٍ قَدِيمٍ فَالْجَدِيدُ خِلَافُهُ ،
    وَحَيْثُ أَقُولُ: وَقِيلَ كَذَا فَهُوَ وَجْهٌ ضَعِيفٌ وَالصَّحِيحُ أَوْ الْأَصَحُّ خِلَافُهُ،
    وَحَيْثُ أَقُولُ وَفِي قَوْلٍ كَذَا فَالرَّاجِعُ خِلَافُهُ...


    منقول من طالبة علم شافعية

  8. #288
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    الدولة
    مصر المنصورة
    المشاركات
    5,552

    افتراضي

    دسيسة تقدح في قصد الانتصار للحق


    يقول ابن رجب رحمه الله في كتابه "جامع العلوم والحكم":ولمَّا كثُرَ اختلافُ النَّاس في مسائل الدِّين ، وكثرَ تفرُّقُهم ، كثُر بسببِ ذلك تباغُضهم وتلاعُنهم ، وكلٌّ منهم يُظهِرُ أنَّه يُبغض لله ، وقد يكونُ في نفس الأمر معذوراً ، وقد لا يكون معذوراً
    بل يكون متَّبِعاً لهواه
    مقصِّراً في البحث عن معرفة ما يُبغِضُ عليه
    فإنَّ كثيراً من البُغض كذلك إنَّما يقعُ لمخالفة متبوع يظنُّ أنَّه لا يقولُ إلاَّ الحقَّ ، وهذا الظَّنُّ خطأٌ قطعاً
    وإنْ أُريد أنَّه لا يقول إلاَّ الحقَّ فيما خُولِفَ فيه ، فهذا الظنُّ قد يُخطئ ويُصيبُ ، وقد يكون الحامل على الميل:
    مجرَّد الهوى
    أو الإلفُ
    أو العادة
    وكلُّ هذا يقدح في أنْ يكون هذا البغضُ لله
    فالواجبُ على المؤمن أن ينصحَ نفسَه ، ويتحرَّزَ في هذا غاية التحرُّزِ ، وما أشكل
    منه ، فلا يُدخِلُ نفسَه فيه خشيةَ أن يقعَ فيما نُهِيَ عنه مِنَ البُغض المُحرَّمِ .
    وهاهنا أمرٌ خفيٌّ ينبغي التَّفطُّن له :
    وهو أنَّ كثيراً من أئمَّةِ الدِّينِ قد يقولُ قولاً مرجوحاً ويكون مجتهداً فيه ، مأجوراً على اجتهاده فيه ، موضوعاً عنه خطؤه فيهِ
    ولا يكونُ المنتصِرُ لمقالته تلك بمنْزلته في هذه الدَّرجة
    لأنَّه قد لا ينتصِرُ لهذا القولِ إلاَّ لكونِ متبوعه قد قاله
    بحيث أنَّه لو قاله غيرُه من أئمَّة الدِّينِ ، لما قبِلَهُ ولا انتصر له ، ولا والى من وافقه ، ولا عادى من خالفه
    وهو مع هذا يظن أنَّه إنَّما انتصر للحقِّ بمنْزلة متبوعه
    وليس كذلك
    فإنَّ متبوعه إنَّما كان قصدُه الانتصارَ للحقِّ ، وإنْ أخطأ في اجتهاده
    وأمَّا هذا التَّابعُ ، فقد شابَ انتصارَه لما يظنُّه الحقَّ إرادة علوِّ متبوعه ، وظهور كلمته ، وأنْ لا يُنسَبَ إلى الخطأ
    وهذه دسيسةٌ تَقْدَحُ في قصد الانتصار للحقِّ
    فافهم هذا ، فإنَّه فَهْمٌ عظيم، والله يهدي مَنْ يشاء إلى صراطٍ مستقيم. __________________

    منقول
    أبو فراس فؤاد

  9. #289
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    الدولة
    مصر المنصورة
    المشاركات
    5,552

    افتراضي

    وقد جمع العلامة حافظ حكمي رحمه الله تعالى في "السبل السوية على السنن المروية" بعض هذه الفضائل فقال:
    ~و هو لهذ ا الدين ركن رابع ... وكم له قد صح فضل ساطع
    ~تفتح أبواب الجنان إن دخل ... شهر الصيام والشياطين تغل
    ~شهر به تُفتح أبواب السما ... وتغلق الأبواب من جهنما
    ~شهر بصومه الذنوب تغفر ... و تعتق الرقاب نصاً يؤثر
    ~خلوف فِي الصائم دون شك ... تفضل عند الله ريح المسك
    ~و إنّ في الجنة للصُوّام ... بابا له الريان اسمٌ سامي
    ~و قد روى نبيُّنا عن ربه: ... لي الصيامُ وأنا أجزي به
    ~و صحَّ : للصائم فرحتان ... مع فطره ومع لقا الرحمن
    ~وغير هذا من فضائل تُعد ... وكم بتركه وعيدٌ قد وَرد

  10. #290
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    الدولة
    مصر المنصورة
    المشاركات
    5,552

    افتراضي

    علم حفظ القرآن


    موضوع طيب في تعليم الصبية القران وصفات مدرس القرآن

  11. #291
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    الدولة
    مصر المنصورة
    المشاركات
    5,552

    افتراضي

    وقال في المجموع: قال الشافعي والأصحاب: ويؤمر الصبي بحضور المساجد وجماعات الصلاة؛ ليعتادها وتحصل فضيلة الجماعة للشخص بصلاته في بيته أو نحوه بزوجة أو ولد أو رقيق أو غير ذلك وأقلها اثنان كما مر10.

    10 المجموع (4/1621).

    موقع إمام المسجد


  12. #292
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    الدولة
    مصر المنصورة
    المشاركات
    5,552

    افتراضي

    وقال المرداوي في الإنصاف -وهو حنبلي-: الصحيح من المذهب أن فعلها في المسجد سنة. انتهى. وذهب الإمام أحمد في رواية إلى أنها واجبة في المسجد إذا كان المسجد قريباً.
    http://fatwa.islamweb.net/fatwa/inde...Option=FatwaId

  13. #293
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    الدولة
    مصر المنصورة
    المشاركات
    5,552

    افتراضي

    أريد أن أعرف شرح العلماء لحديث فضل تكبيرة الإحرام أربعين يوما هل يجب أن تكون الأربعون يوماً متوالية أم يجوز أن تكون متفرقة؟ أيضا ما المقصود ب: يدرك تكبيرة الإحرام؟ هل إذا أدرك الإمام قبل الركوع ولكن بعد قراءة الفاتحة يحصل له إدراك تكبيرة الإحرام؟ وجزاكم الله خيراً.




    الإجابــة
    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: فقد روى الترمذي عن أنس أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: من صلى لله أربعين يوماً في جماعة يدرك التكبيرة الأولى كتبت له براءتان، براءة من النار وبراءة من النفاق ، وقد حسن الألباني الحديث. وقد شرحه المباركفوري في تحفة الأحوذي فقال: قوله: (من صلى لله) أي: خالصاً لله أربعين يوماً وليلة في جماعة متعلق يصلي. (يدرك التكبيرة الأولى) جملة حالية، وظاهرها التكبيرة التحريمية مع الإمام، ويحتمل أن تشمل التكبيرة التحريمية للمقتدي عند لحوق الركوع فيكون المراد إدراك الصلاة بكمالها مع الجماعة، وهو يتم بإدراك الركعة الأولى كذا قال القارئ في المرقاة. قلت هذا الاحتمال بعيد، والظاهر الراجح هو الأول كما يدل عليه رواية أبي الدرداء مرفوعاً: لكل شيء أنف وإن أنف الصلاة التكبيرة الأولى فحافظوا عليها أخرجه بن أبي شيبة . (براءة من النار) أي خلاص ونجاة منها. يقال: برأ من الدين والعيب خلص، (وبراءة من النفاق) قال الطيبي أي يؤمنه في الدنيا أن يعمل عمل المنافق، ويوفقه لعمل أهل الإخلاص، وفي الآخرة يؤمنه مما يعذبه المنافق، ويشهد له بأنه غير منافق، يعني بأن المنافقين إذا قاموا إلى الصلاة قاموا كسالى وحال هذا بخلافهم، كذا في المرقاة. انتهى كلام المباركفوري. والظاهر أنه لابد من توالي الأربعين يوماً، ويدل لذلك ما رواه البيهقي في الشعب عن أنس: من واظب على الصلوات المكتوبة أربعين ليلة لا تفوته ركعة كتب الله له بها براءتين، براءة من النار وبراءة من النفاق ، ووجه الاستدال أن المواظبة تقتضي توالي الصلوات فأحرى الأيام. والله أعلم.

    اسلام ويب

  14. #294
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    الدولة
    مصر المنصورة
    المشاركات
    5,552

    افتراضي

    قال النبي عليه الصلاة والسلام : خِصَاءُ أُمَّتِي الصِّيَامُ .

    أخرجه أحمد ، والطبرانى ، وأبو يعلى ، وابن سعد ، والديلمي ، وابن عدي ، والبغوي ، وغيرهم .

    قال المناوي في التيسير بشرح الجامع الصغير : إسناده جيد .

    والحديث له قصة وهي كالتالي :
    أراد عثمان بن مظعون أراد أن يختصي و يسيح في الأرض ، فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم :
    " أليس لك في أسوة حسنة ؟ فأنا آتي النساء و آكل اللحم و أصوم
    و أفطر ، إن خصاء أمتي الصيام ، و ليس من أمتي من خصى أو اختصى " .

    فمن فضائل الصيام التخفيف من شهوة الإنسان ، فمن ابتلي بمرض الشهوة فعليه الإكثار من الصيام ، وخاصة من صيام النوافل

    .منقول خالد الشافعي

  15. #295
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    الدولة
    مصر المنصورة
    المشاركات
    5,552

    افتراضي

    فَإِذَا قُضِيَتِ الصَّلاةُ فَانْتَشِرُوا فِي الْأَرْضِ وَابْتَغُوا مِنْ فَضْلِ اللَّهِ ذلك لأن الآية وإن كانت صريحة في الأمرِ فإن هذا الأمرَ ليس للوجوب باتفاق العلماء، فهو أمرُ إباحةٍ ورفعٍ لحظرِ سابقٍ في نفس الآية في نفس السورة حيث قال تعالى:يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا نُودِيَ لِلصَّلاةِ مِنْ يَوْمِ الْجُمُعَةِ فَاسَعَوْا إِلَى ذِكْرِ اللَّهِ وَذَرُوا الْبَيْعَ؛ فلمّا أراد الله -عز وجل- أن يُعيد الحكم السابق قبل أن يأمرهم بقوله:وَذَرُوا الْبَيْعَ قال :فَإِذَا قُضِيَتِ الصَّلاةُ فَانْتَشِرُوا فِي الْأَرْضِ وَابْتَغُوا مِنْ فَضْلِ اللَّهِ بالبيع والشراء ونحو ذلك، وهذه الآية من أدلّة علماء الأصول على أن الأمر لا يستلزم أن يكون للوجوب دائمًا وإن كانوا اختلفوا في الأصل، هل الأصل في الأمر الوجوب وهذا هو الراجح عند جمهور علماء الأصول،
    منقول
    العلامة الألباني -رحمه الله- كما في سلسلة "فتاوي جدة" – الشريط رقم (32) – وجه (ب) آخر سؤال في الشريط:

  16. #296
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    الدولة
    مصر المنصورة
    المشاركات
    5,552

    افتراضي

    وقال شعبة : حدثنا أبو جمرة ، قال : قلت لابن عباس : إني رجل سريع القراءة ، وربما قرأت القرآن في ليلة مرة أو مرتين ، فقال ابن عباس : لأن أقرأ سورة واحدة أعجب إلي من أن أفعل ذلك الذي تفعل ، فإن كنت فاعلا ولا بد فاقرأ قراءة تسمع أذنيك ، ويعيها قلبك .

  17. #297
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    الدولة
    مصر المنصورة
    المشاركات
    5,552

    افتراضي

    فعن ابن عباس قال : (خذوا العلم حيث وجدتم ولا تقبلوا قول الفقهاء بعضهم على بعض فإنهم يتغايرون تغاير التيوس في الزريبة). [جامع بيان العلم/لابن عبدالبر].


    قال ابن عبدالبر -معلقاً-:
    (هذا باب قد غلط فيه كثير من الناس وضلت به نابتة جاهلة لا تدري ما عليها في ذلك ، والصحيح في هذا الباب أن من صحت عدالته وثبتت في العلم أمانته ، وبانت ثقته وعنايته بالعلم ، لم يُلتفت فيه إلى قول أحد إلا أن يأتي في جرحته بيّنة عادلة تصح بها جرحته على طريق الشهادات ، والعمل فيها من المشاهدة والمعاينة لذلك بما يوجب تصديقه فيما قال لبراءته من الغل والحسد والعداوة والمنافسة وسلامته من ذلك كله ، فذلك يوجب قبول قوله من جهة الفقه والنظر).

  18. #298
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    الدولة
    مصر المنصورة
    المشاركات
    5,552

    افتراضي

    • عن مغيرة قال : قال حماد : لقيت عطاءً وطاووسا ومجاهدا ، فصبيانكم أعلم منهم بل صبيان صبيانكم . قال مغيرة : هذا بغيٌ منه
    [• وعن الزهري قال : ما رأيت قوما أنقض لعرى الإسلام من أهل مكة ولا رأيت قوما أشبه بالنصارى من السبئية . قال أحمد بن يونس يعني : الرافضة.


    [قال أبو عمر [ابن عبدالبر]:

    ]فهذا حماد بن أبي سليمان وهو فقيه الكوفة بعد النخعي القائم بفتواها وهو معلّم أبي حنيفة ، وهو الذي قال فيه إبراهيم النخعي حين قيل له : من نسأل بعدك ؟ قال : حماد ، وقعد مقعده بعده ، يقول في عطاء وطاووس ومجاهد وهم عند الجميع أرضى منه وأعلم بكتاب الله وسنة رسوله وأرضى منه حالا عند الناس وفوقه في كل حال ما ترى ، ولم ينسب واحد منهم إلى الإرجاء وقد نسب إلى حماد هذا وعيب به وعنه أخذه أبو حنيفة والله أعلم .[/]


    وهذا ابن شهاب الزهري قد أطلق على أهل مكة في زمانه أنهم ينقضون عرى الإسلام ما استثنى منهم أحدا وفيهم من جلة العلماء من لا خفاء بجلالته في الدين ، وأظن ذلك والله أعلم لما روي عنهم في الصرف ومتعة النساء .


  19. #299
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    الدولة
    مصر المنصورة
    المشاركات
    5,552

    افتراضي

    [COLOR=rgba(0, 0, 0, 0.701961)]• وعن الأعمش قال : ذُكر إبراهيم النخعي عند الشعبي فقال : ذاك الأعور الذي يستفتيني بالليل ويجلس يفتي الناس بالنهار ، قال : فذكرت ذلك لإبراهيم فقال : ذاك الكذاب لم يسمع من مسروق شيئا .
    [/COLOR][COLOR=rgba(0, 0, 0, 0.7019607843137254)][/COLOR]
    [COLOR=rgba(0, 0, 0, 0.701961)]قال أبو عمر [ابن عبدالبر]: معاذ الله أن يكون الشعبي كذابا ، بل هو إمام جليل والنخعي مثله جلالة وعلما ودينا ، وأظن الشعبي عوقب لقوله في الحارث الهمذاني ، حدثني الحارث وكان أحد الكذابين ولم يَبن من الحارث كذب ، وإنما نُقم عليه إفراطه في حب علي ، وتفضيله له على غيره ، ومن ها هنا ـ والله أعلم ـ كذبه الشعبي ، لأن الشعبي يذهب إلى تفضيل أبي بكر وإلى أنه أول من أسلم ، وتفضيل عمر رضي الله عنه .
    [/COLOR]

  20. #300
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    الدولة
    مصر المنصورة
    المشاركات
    5,552

    افتراضي

    [COLOR=rgba(0, 0, 0, 0.701961)]• وعن أيوب قال : قدم علينا عكرمة فلم يزل يحدثني حتى صرت بالمربد ثم قال : أيحسنُ حَسَنُكم مثل هذا ؟
    [/COLOR][COLOR=rgba(0, 0, 0, 0.7019607843137254)][/COLOR]
    [COLOR=rgba(0, 0, 0, 0.701961)]قال أبو عمر [ابن عبدالبر] : وقد علم الناس أن الحسن البصري يحسن أشياء لا يحسنها عكرمة وإن كان عكرمة مقدما عندهم في تفسير القرآن والسير) [جامع بيان العلم وفضله]
    [/COLOR]

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •