الأعلام ( 1 ) الخليل بن أحمد الفراهيدي
النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: الأعلام ( 1 ) الخليل بن أحمد الفراهيدي

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المشاركات
    40

    افتراضي الأعلام ( 1 ) الخليل بن أحمد الفراهيدي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    أقصد بهذه المشاركة إلى التعريف بأعلام حضارتنا العربية ، وساطرح في كل مرة اسم أحد هؤلاء العلماء ، مع نبذة بسيطة عنه .
    وأرجو من الأخوة في المجلس ، المشاركة بإضافة المعلومات عن صاحب الشخصية المطروحة ، مهما كانت المشاركة قصيرة .
    وأبدأ معكم بعلم أعلام اللغة العربية
    الخليل بن أحمد الفراهيدي

    هو أبو عبد الرحمن الخليل بن أحمد بن عمـرو بـن تميـم الفراهيـدي الأزدي « وينسب إلى فراهيد بن مالك بن فهم بن عبد الله بن نصر الأزدي , ويقال : اليحمدي , واليحمد بطن من الأزد » ، وفي معجم الأدباء : « ابن أحمد بن عُمَر بـن تميم » .
    وسأل رجل الخليل : « من أي العرب أنت ؟ فقال : فراهيدي , وسأله آخـر , فقال : فرهودي » , وفسر المبرد ذلك بقوله : « قوله : (فراهيدي) انتسب إلى فراهيد بن مالك ... وقوله : (فرهودي) انتسب إلى واحد الفراهيد وهو فرهود , والفراهيد : صغار الغنم » , « وقيل : هو منسوب إلى فرهود بن شبابة بن مالك » , وقيل : « الفراهيذي بفتح الفاء والراء وبعد الألف هاء مكسورة ثم ذال معجمة » , وهذا تصحيف كما ذكر النووي , وقال ابن سلام : « هو رجل من الأزد من فراهيدة » ، وأظن تاء التأنيث هنا خطأ في طبعة الكتاب ، لأني قد رأيت طبعة أخرى لم تكتب فيها التاء .
    والأصح أنه الفراهيدي , وهو ما عليه أغلب كتب التراجم , ويذكر النسابون أنهم لا يعرفون من سمي أحمد بعد الرسول قبل أبي الخليل .
    أرجو المشاركة ، ولكم جزيل الشكر .
    إن أخطأت فصوبوني

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jan 2008
    المشاركات
    40

    افتراضي رد: الأعلام ( 1 ) الخليل بن أحمد الفراهيدي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    والخليل عالم جليل ، ومفكر عملاق ، وباحث متعمّق ، صاحب بصيرة نفّاذة ، خلّف لمن بعده ثروة كبيرة في شتّى أنواع العلوم والمعارف ، فقد كان واسع المعرفة ، غزيـر الثّقافة ، اطّلع على شتّى أنواع العلوم وبرع في معظمها ، وله الفضل في تأسيـس بعضها ، وفضل عظيم في دراسة ما وجد أمامه من علوم وجمع شتاتها ، كان شديد الحبّ للعلم والتعلّم ، اهتمّ بنشره وإذاعته بين طلاّب العلم ، حتى كثر طلاّبه ومريدوه ، ودرس على يديه كثير من علماء المدرستين ( البصريّة ، والكوفية ) ، فكان قبلة للعلماء ، يردون إليه لمناقشته والإفادة من علمه .
    والخليل صورة صادقة للعصر الّذي عاش فيه ، فقد عاش في القرن الثّاني الهجريّ ، ذلك العصر الّذي ازدهرت فيه الحضارة الإسلامية أيّما ازدهار ، وأينعت فيه شتّي العلوم والمعارف ، وظهر فيه عدد كبير من العلماء العرب الأفذاذ ، ومع ذلك فإنه إذا ذكر الخليل بينهم قدّموه عليهم جميعاً ، قـال أبو محمد التَّوَّجيّ ( ويقال : التَّوَّزيّ ) : « اجتمعنا بمكة ، أدباء كلّ أفق ، فتذاكرنا أمر العلماء ، فجعل أهل كلّ بلد يرفعون علماءهم ويصفونهم ويقدّمونهم حتّى جرى ذكر الخليل ، فلم يبق أحد إلا قال : الخليل أذكى العرب ، وهو مفتاح العلوم ومصرّفها » .
    ولم يذكر علم خاضه الخليل إلا برع فيه ، فإذا ذكرت علوم الدين ، فهو القارئ المقرئ ، العالم بالحديث ، وإذا ذكرت اللغة فهو إمامها ، وإذا ذكر النحو فهو من جمع شتاته ، وعلل وقاس ووضع القواعد ، وإذا ذكرت العروض فهو منشؤها وواضـع علمها ، وإذا ذكرت الموسيقا فهو صاحب كتاب ( النغم ) الذي تذكر الروايات أنه أول كتاب ألف في هذا الفن ، وكان له علم بالحساب والفلك وغيرهما .
    أرجو المشاركة ، ولكم جزيل الشكر
    .
    إن أخطأت فصوبوني

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •