" فتاوى الإمام الألباني في الرقية وعلاج أمراض السحر والمس والعين . متجدد " - الصفحة 2
صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12
النتائج 21 إلى 30 من 30

الموضوع: " فتاوى الإمام الألباني في الرقية وعلاج أمراض السحر والمس والعين . متجدد "

  1. #21
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    المشاركات
    13,075

    افتراضي رد: " فتاوى الإمام الألباني في الرقية وعلاج أمراض السحر والمس والعين . متجدد "

    جزاكم الله خيرًا، واصل بارك الله فيك
    لَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ مُحَمَّدٌ رَسُولُ الله
    الرد على الشبهات المثارة حول الإسلام

  2. #22
    تاريخ التسجيل
    May 2013
    المشاركات
    780

    افتراضي رد: " فتاوى الإمام الألباني في الرقية وعلاج أمراض السحر والمس والعين . متجدد "

    وجزاك مثله أخي محمد .
    وجعلنا من الذين يستمعون القول فيتبعون أحسنه .
    بوركت .

  3. #23
    تاريخ التسجيل
    May 2013
    المشاركات
    780

    افتراضي رد: " فتاوى الإمام الألباني في الرقية وعلاج أمراض السحر والمس والعين . متجدد "



    الفتوى رقم 18 :
    حكم سؤال الجن عن الغيب النسبي :

    السؤال : ما حكم سؤال الجن عن أمور الغيب النسبي ؟

    جواب الإمام الألباني رحمه الله تعالى :
    " لا نرى التوجه إلى الجني بأسئلة تتعلق بالأمور الغيبية لأن ذلك من بواعث ضلال البشر.
    والله عز وجل ذكر في القرآن الكريم شيئا من ضلال المشركين السابقين حيت قال رب العالمين تبارك وتعالى حكاية عن أهل الجن الذين جاؤوا إلى النبي صلى الله عليه و سلم و آمنوا به فقد كان من قولهم :
    "و أنه كان رجال من الإنس يعوذون برجال من الجن فزادوهم رهقا"
    فالاستعانة بالجن في معرفة الغيب هو كما يقول بعض المتقدمين حينما يستنكر استغاثة المخلوق بالمخلوق إنه كاستغاثة السجين بالسجين .
    فاستعانة البشر بالجن في معرفة أمور الغيب هذا كاستعانة البشر بالبشر فإن الجنسين من الإنس والجن يشتركان في عدم معرفة الغيب .
    أما حينما يكون المقصود بالغيب هو أمر واقع ولكنه غائب عن البشر بسبب أن طاقاتهم وقدراتهم محدودة وطاقات الجن أوسع فكذلك نقول لا ينبغي لأن الأمر مع الاستمرار في الاستعانة بهم سيتوسع و يتسع الخرق على الراقي فيقع الناس في الاشتراك بالله عز وجل في شرك الصفات .
    فإنكم تعلمون جميعا أن الله عز وجل واحد في ذاته واحد في عبادته و واحد في صفاته فلا يشاركه أحد من المخلوقات مطلقا في معرفة الغيب كما قال تبارك و تعالى
    "عالم الغيب فلا يظهر على غيبه أحدا إلا من ارتضى من رسول"
    الأنبياء و الرسل أنفسهم لا يعلمون الغيب و لكن الله عز جل بطريق الإيحاء إليهم يعلمهم عن بعض المغيبات و لا نبي بعد نبينا صلى الله عليه و على آله و سلم .
    لذلك فطريق معرفة الغيب هذا طريق مسدود سواء كان من الغيب الذي لم يقع أو من الغيب الذي وقع و هو غير داخل في طوق البشر .
    فالاستعانة بالجني في هذا النوع فهو بلا شك مزلة و ضلالة و هو قد يؤدي كما قلت آنفا إلى الإشراك بالله عز وجل .







    الشريط رقم 188_ السؤال رقم11



  4. #24
    تاريخ التسجيل
    May 2013
    المشاركات
    780

    افتراضي رد: " فتاوى الإمام الألباني في الرقية وعلاج أمراض السحر والمس والعين . متجدد "

    الفتوى رقم 19
    " الرقية عبادة "
    السائل : هل الرقية من الراجح نفعها


    الشيخ الألباني : " الرقية لها جانب ثاني .

    الرقية عبادة سواء نفعت أو ما نفعت هي عبادة .
    هي دعاء ..الرجل يدعو الله عز وجل فقد يستجاب له وقد لا يستجاب له .
    فكون مشكوك الإستجابة ما بنقول نحن نلحقها كطلب الرقية لا ... لأنه طلب الرقية طلب من العبد من العبد لكن أنت لما تدعو الله برقية أو بدعاء مطلق مثلا هذه عبودية كما قال الرسول عليه الصلاة والسلام " الدعاء هو العبادة ".
    الرقية هي العبادة فسواء تحقق أثرها أو لم يتحقق فهما سواء لأنها عبادة .


    السائل :الرقية هي العبادة عطفتها على الدعاء ولا في حديث ثاني أن الرقية هي العبادة .

    الشيخ : لا ما في حديث بس كبيان .

    الشريط 628 سؤال 7

  5. #25
    تاريخ التسجيل
    May 2013
    المشاركات
    780

    افتراضي رد: " فتاوى الإمام الألباني في الرقية وعلاج أمراض السحر والمس والعين . متجدد "

    الفتوى رقم 20


    شرح حديث الجارية : ( هلا استرقيتم لها ) من خلال حادثة للإمام الألباني مع أهله الكريمة .

    " الشيخ الألباني : في الأمس القريب وقع بيني و بين زوجتي كانت تشكو من أيام وجع في رأسها ملازم لها . المهم على قلة ما أفعل لأسباب كثيرة وضعت يدي على رأسها ورقيتها ببعض ما جاء في السنة
    السائل : الله يبارك فيك

    الشيخ : الله يسلمك ويحفظك .
    المهم البارحة في الليل أقول لها هل أنت موجوعة فتبسمت وقالت لا الحمد لله من يومها ماعاد شفت .
    وهنا انفتح الموضوع هذا . وهنا الشاهد .
    قالت لي : أنه إذا أحسست مثل هذا الشيء يعني أطلب منك

    قلت لها: لا. وذكرنا هذا الموضوع .
    قالت :يعني أنت من نفسك .
    قلت هو كذلك وهنا الشاهد الآن

    يقول الرسول عليه السلام " من استطاع منكم أن ينفع أخاه فليفعل "
    هذا قاله في الرقية .
    فالآن هنا يقول " ألا استرقيتم لها " أي ألا طلبتم الرقية لها

    مش لكم ...واضح ؟ هذا جواب السؤال ......
    مداخلة ..
    الشيخ : فيه فرق ..هذا داخل في هذا الحديث الذي ذكرناه من استطاع منكم أن ينفع أخاه فليفعل

    أنا بعرف أن الرجل هذا مثلا كما يقولون العامة نفسه مبارك ودعوته مستجابة إلخ . ايه استرقي لها
    هي ما استرقت أو هو ما استرقى هو ما خالف المخالفة المشروعة التي قلناها

    السائل : الرقية في باب المرجوح نفعه هل هو من باب السبعين ألف
    الشيخ : لا تقل يا أخي الرقية . قل الإسترقاء .
    السائل : إذن خلينا نميز الرقية شو وضعها والإسترقاء شو وضعه

    الشيخ : هذا اللي ذكرناه في فرق أن أرقي نفسي بنفسي ومثله أن ترقيني أنت من نفسك هذا كهذا وهذا مشروع
    وبين أنا أقول لك أرقني هذا هو المكروه .

    "شريط رقم 628 "

  6. #26
    تاريخ التسجيل
    May 2013
    المشاركات
    780

    افتراضي رد: " فتاوى الإمام الألباني في الرقية وعلاج أمراض السحر والمس والعين . متجدد "

    الفتوى رقم 21
    " حول استعمال التفث "
    السائل : شيخنا ورد النفث في المعوذات والفاتحة فهل يقتصر على هذا أم نعمم في كل القرآن .

    الشيخ الألباني : ذلك ما لا نعلمه عن الرسول عليه الصلاة والسلام فنقف عند ما علمنا .


    " الشريط رقم 840 "

  7. #27
    تاريخ التسجيل
    May 2013
    المشاركات
    780

    افتراضي رد: " فتاوى الإمام الألباني في الرقية وعلاج أمراض السحر والمس والعين . متجدد "

    الفتوى رقم 22
    " ما جزاء الذين يسترقون ـ يطلبون من غيرهم أن يرقيهم ـ وأن الطفل لا يدخل في الذين يسترقون لأنه لا يطلب الرقية لنفسه وإنما تطلبها له أمه ولا شيء عليها أيضا "

    الشيخ الألباني : ما جزاء الذين يسترقون ؟
    الجزاء أنهم ليسوا من السبعين ألفا الذين يدخلون الجنة بغير حساب ولا عذاب .
    إذا كان الأمر كذلك هل الطفل الصغير يمكن أن يدخل في هذا .
    الاسترقاء هو طلب الرقية من الغير . لمن ؟ . لنفسه .
    مداخلة : أما نفس المريض يقول ارقني . هذا هو الذي فيه شيء .
    الشيخ : هو هذا معناه .
    مداخلة : إذا تطوع الراقي ؟
    الشيخ : ما فيها شيء أبدا . هذا هو السنة .


    " شريط 173 "

  8. #28
    تاريخ التسجيل
    May 2013
    المشاركات
    780

    افتراضي رد: " فتاوى الإمام الألباني في الرقية وعلاج أمراض السحر والمس والعين . متجدد "

    الفتوى رقم 23
    " كتابة القرآن والأذكار النبوية في الحجب "

    السائل : طيب لو ثبت لي أن واحدا منهم يعالج بالقرآن الكريم فهل يجوز لي الذهاب له ؟.
    الشيخ الألباني : بس بالقرآن الكريم ؟
    السائل : بالآيات والأحاديث .
    الشيخ : بس بالقرآن الكريم ؟
    السائل : يكتب الحجب . يكتب الآيات على حجاب ويطلب من ...
    الشيخ : هلا كشفت القناع .
    السائل : نعم .
    الشيخ : لما قلت يكتب حجب . هؤلاء لازم تبعد عنهم وتفر منهم فرارك من الأسد .
    السائل : ولو كان فيها قرآن كريم .
    الشيخ : ولو كان .
    السائل : إذن لا يجوز كتابة القرآن على الحجب وإنما فقط القراءة .
    الشيخ : أي نعم بس القراءة .لأنه بالرغم ما جاء في الأحاديث من التحذير من اتخاذ التمائم وما شابهها ففي كتابة القرآن في مثل تلك التمائم تعطيل للناس عن تلاوتها والاستعانة بها

    السائل : شيخ . لو كان شخص مثلا ما يقرأ القرآن ـ أميِّ ـ وطلب مني مثلا أرقيه :
    الشيخ (ارقه ارقه ) .
    السائل : بالقراءة فقط .
    الشيخ : نعم .
    السائل : أما لا يجوز كتابة مثلا آية الكرسي أو المعوذات .
    الشيخ : لا يجوز .
    السائل : بارك الله فيك شيخ . بارك الله فيك
    الشيخ : وفيك بارك يا أخي . .


    " شريط رقم 345"

  9. #29
    تاريخ التسجيل
    May 2013
    المشاركات
    780

    افتراضي رد: " فتاوى الإمام الألباني في الرقية وعلاج أمراض السحر والمس والعين . متجدد "

    الفتوى رقم 24

    " الكثير من الحالات التي يتم تشخيصها من الذين اتخذوا الرقية والعلاج مهنة هي في الحقيقة أوهام ووساوس من الناس ويستغلها أصحاب المهنة الذين يصطادون في الماء العكر ."

    السائل: هل الجن فعلا يتلبس في الإنسان ؟

    وما هي الطرق الشرعية لمحاولة إخراج هذا الجن؟

    الشيخ الألباني : هي الطريقة الوحيدة .. وهي تلاوة القرآن

    السائل : ثم كيف يعرف أن هذا الشخص قد تلبسه جني؟

    الشيخ : ربما قد يكون لها ظواهر ويكفي منها أن يكون المريض الممسوس قد عالج نفسه مراراً وتكرارً عن الأطباء الماديين فما نجح طبهم فيه، فيصبح عنده قناعة أنه لعله ممسوس، يذهب إلى بعض من [عُرِف] بأنه يقرأ على أمثال هؤلاء،

    لكن هناك ظاهرة مريبة الآن،

    وهي أن الناس .. أردت أن أقول أن مس الجن للإنس هذه حقيقة شرعية لا سبيل لإنكارها، وفي القرآن الكريم آية يُشبِّه ربنا عز وجل فيها: {الَّذِينَ يَأْكُلُونَ الرِّبَا لا يَقُومُونَ إِلَّا كَمَا يَقُومُ الَّذِي يَتَخَبَّطُهُ الشَّيْطَانُ مِنَ الْمَسِّ} (البقرة: 275)،

    فهذه الآية تشير إلى أن الشيطان يمس الإنسان ويتلبسه بحيث يجعله ينصرع، وانصراع الإنسي حقيقة واقعة لا يمكن إنكارها؛ لأننا نراه يرتمي أرضاً ويخرج الزبد من فمه وتتطور مظاهر بدنه ويعترف الطب إلى أنه لا معالجة لديه لهذه الظاهرة، بينما النبي - صلى الله عليه وآله وسلم - قد عالج بعض الناس في زمانه بتلاوته بعض الآيات الكريمة ومخاطبته عليه السلام للشيطان الذي كان متلبساً بذاك الإنسان، ثم جرى على هذا بعض العلماء الأفاضل الذين نعتقد بأنهم أبعد العلماء عن الخرافة وعن الدجل وأن يمشي من تحتهم الزغل ألا وهو شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله، فقد كان مشهوراً بمعالجته لأمثال هؤلاء المصابين، فهذه حقيقة لا يمكن إنكارها،

    لكن أردت أن أقول بأن الناس اليوم دخلتهم كثير من الأوهام؛ بحيث أنه ما يصاب أحدهم بشيء ولو كان أمراً طبيعياً إلا ويتوهم أن هناك سحراً، أو يكون هناك جني متلبس يحول بين المسلم أو المسلمة وما يريده، هذا كثيراً ما يقع

    وفي الأمس القريب .. ليلة أمس اتصلت بي امرأتان الأولى أم لثلاث بنات تقول في المقدمة أريد أن أعرض مشكلتي عليك. فقلت لها: تفضلي،

    فقالت: عندي ثلاث بنات يأتيهم الخُطَّاب ولا يحدث نصيب،

    فالأم كأم متضجرة من هذه الحالة، فتظن ربما يكون هناك سحر أو يكون هناك كتابة أو كذا .. فتسأل عن معالجة بالطريقة التي تَخصَّص فيها بعض الناس اليوم من الكتابة أو من مخاطبة من يظن أنه متلبس بجني ونحو ذلك. الحقيقة أني أطلت النفس معها وأفهمتها بأن هذه ظاهرة طبيعية يا بنت الحلال،

    وسألتها عن عمر ابنتها الكبيرة فقالت سبع وعشرين سنة، والصغيرة سبعة عشر تقريباً،

    قلت لها هذا الوضع وضع طبيعي خاصة شباب اليوم مشغولين بالدراسة وبالشغل وبايعين التعجيل بالزواج بمثل هذه الدراسة التي ما أنزل الله بها من سلطان.

    الخلاصة اقتنعت مني أخيراً أن الوضع طبيعي وليس له علاقة بموضوع السحر والجن .. إلى آخره

    . بعد قليل اتصلت بنت تسألني أظن تسألني عن الدكتور عادل في الزرقاء، تسألني ما رأيك هناك شخص يعالج بعض الناس الذي يظن أنهم مصابون بشيء من المس، قلت لها رأساً: أنت بنت المرأة التي كانت تحكي معي قبل دقائق؟

    فوجِئَت، فوجئت .

    طبعاً هي أنكرت، أخذت الخلاصة أتكلم معها أيضاً، والخلاصة أنني تعمقت معها في السؤال .

    وسألتها ماذا يفعل هذا الرجل وهنا الشاهد الآن، هل عندما تذهب إليه المرأة يمد يده إليها،

    قالت: يضع يده على جبينها،

    قلت: هذا لا يجوز. وبعد ذلك رَقَّعَت الجواب بأنه من فوق الثوب أو الغطاء أو ما شابه ذلك،

    قلت على كل حال أنا ما أستطيع أن أجيبك بجواب سلبي أو إيجابي إلا إذا عرفت حقيقة عمل هذا الرجل، هل تعرفيه أو لا تعرفيه؟

    قالت: أنا لا أعرفه.

    قلت لها: ليس عندي جواب. والسلام عليكم.

    الشاهد الآن هناك وسوسة حول هذه الناحية مع أن هذه حقيقة . فتوسَّعوا فيها، واستُغلت هذه الوسوسة من كثير من الناس الذين يريدون أن يصطادوا في الماء العكر واتخذوها مهنة .

    حتى بعض النساء يتعاطون هذه المهنة ويتعاطون مع قراءة بعض الآيات وقد لا يحسنون تلاوتها أمورا هي عين الدجل،

    ولذلك الذي ينبغي أن يكون موقف المسلم من هذه الظاهرة هو الإيمان بما سبق ذكره آنفاً أن الجني قد يتلبس بالإنسي،

    وأن معالجة هذه المشكلة إنما يكون بتلاوة القرآن فقط،

    فمن أصيب بشيء من هذا فعليه أن يسأل عن المشايخ الذين يتعاطون التلاوة في حدود الأحكام الشرعية ولا يتوسعون في ذلك،

    بعضهم يستعملون الزيت، وبعضهم يستعملون الماء الذي ألقي على إناء مقروءاً مكتوباً عليه بعض الآيات، وهذه مع الأسف يفتي به بعض القدامى والمحدثين من العلماء، ولكن لا أجد لهم في ذلك سلفاً. "الهدى والنور" (627/ 17: 14: 00)



  10. #30
    تاريخ التسجيل
    May 2013
    المشاركات
    780

    افتراضي

    الفتوى رقم 25
    " النشرة التي من عمل الشيطان هي :

    الرقى التي ليست من القرآن و السنة الصحيحة و هي التي جاء إطلاق لفظ الشرك عليها
    في غير ما حديث


    قال الإمام الألباني تحت حديث " النشرة من عمل الشيطان "
    :
    " النشرة " : الرقية . قال الخطابي : " النشرة : ضرب من الرقية
    و العلاج ، يعالج به من كان يظن به مس الجن " .

    قلت : يعني الرقى غير المشروعة
    ، و هي ما ليس من القرآن و السنة الصحيحة و هي التي جاء إطلاق لفظ الشرك عليها
    في غير ما حديث ،

    و قد تقدم بعضها ، فانظر مثلا : ( 331 و 1066 ) ، و قد يكون
    الشرك مضمرا في بعض الكلمات المجهولة المعنى ، أو مرموزا له بأحرف مقطعة ، كما
    يرى في بعض الحجب الصادرة من بعض الدجاجلة ،

    و على الرقى المشروعة يحمل ما علقه البخاري عن قتادة قال : قلت لسعيد بن المسيب : رجل به طب ( أي سحر ) أو يؤخذ عن امرأته ، أيحل عنه أو ينشر ؟ قال : لا بأس به ، إنما يريدون به الإصلاح ، فأما ما ينفع فلم ينه عنه .
    و وصله الحافظ في " الفتح " ( 10 / 233 ) من رواية
    الأثرم و غيره من طرق عن قتادة عنه . و رواية قتادة أخرجها ابن أبي شيبة ( 8 /
    28 ) بسند صحيح عنه مختصرا .

    هذا و لا خلاف عندي بين الأثرين ، فأثر الحسن يحمل
    على الاستعانة بالجن و الشياطين و الوسائل المرضية لهم كالذبح لهم و نحوه ، وهو المراد بالحديث ،

    و أثر سعيد على الاستعانة بالرقى و التعاويذ المشروعة بالكتاب و السنة .
    و إلى هذا مال البيهقي في " السنن " ،
    و هو المراد بما ذكره الحافظ عن الإمام أحمد أنه سئل عمن يطلق السحر عن المسحور ؟ فقال : " لا بأس به
    " .
    و أما قول الحافظ : " و يختلف الحكم بالقصد ، فمن قصد بها خيرا ، و إلا فهو شر " .
    قلت : هذا لا يكفي في التفريق ، لأنه قد يجتمع قصد الخير مع كون الوسيلة إليه شر ،
    كما قيل في المرأة الفاجرة : ... ... ... ... ... ليتها لم تزن و لم تتصدق .
    و من هذا القبيل معالجة بعض المتظاهرين بالصلاح للناس بما يسمونه بـ ( الطب الروحاني ) سواء كان ذلك على الطريقة القديمة من اتصاله بقرينة من الجن كما كانوا عليه في الجاهلية ،
    أو بطريقة ما يسمى اليوم باستحضار الأرواح ، ونحوه عندي التنويم المغناطيسي ،
    فإن ذلك كله من الوسائل التي لا تشرع لأن مرجعها إلى الاستعانة بالجن التي كانت من أسباب ضلال المشركين كما جاء في القرآن الكريم :
    *( و أنه كان رجال من الإنس يعوذون برجال من الجن فزادوهم رهقا
    )*

    أي خوفا و إثما .

    و ادعاء بعض المبتلين بالاستعانة بهم أنهم إنما يستعينون بالصالحين منهم ، دعوى كاذبة لأنهم مما لا يمكن - عادة - مخالطتهم و معاشرتهم ، التي تكشف عن صلاحهم أو طلاحهم ،
    و نحن نعلم بالتجربة أن كثيرا ممن تصاحبهم أشد المصاحبة من الإنس ، يتبين لك أنهم لا يصلحون ،
    قال تعالى : *( يا أيها الذين آمنوا إن من أزواجكم و أولادكم عدوا لكم فاحذروهم )*
    هذا في الإنس الظاهر ، فما بالك بالجن الذين قال الله تعالى فيهم : *( إنه يراكم هو و قبيله من حيث لا ترونهم )* .


    السلسلة الصحيحة

صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •