يوميات صائم (متجدد)
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 21

الموضوع: يوميات صائم (متجدد)

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    المشاركات
    4,571

    Lightbulb يوميات صائم (متجدد)

    يوميات صائم.. اليوم الأول
    محمد مصطفى حميدة
    قبل الفجر 1- التهجد: ﴿ أَمَّنْ هُوَ قَانِتٌ آنَاءَ اللَّيْلِ سَاجِداً وَقَائِماً يَحْذَرُ الآخِرَةَ وَيَرْجُو رَحْمَةَ رَبِّهِ ﴾ [الزمر: 39].
    2- السحور: لقول النبي – صلى الله عليه وسلم –: ((تسحروا فإن في السحور بركة))؛ متفق عليه.
    3- الاستغفار إلى أذان الفجر: قال تعالى: ﴿ وَبِالأَسْحَارِ هُمْ يَسْتَغْفِرُونَ ﴾ [الذرايات: 18].
    4- الدعاء بين الأذان والإقامة.
    5- أداء سنة الفجر: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: ((ركعتي الفجر خير من الدنيا وما فيها))؛ رواه أحمد والترمذي وأبو داود.
    6- أداء صلاة الفجر في جماعة: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: ((من صلى الفجر في جماعة فهو في ذمة الله، فلا يطلبنكم الله في ذمته بشيء فيدركه فيكبه على نار جهنم))؛ رواه مسلم في "صحيحه".
    7- أذكار الصلاة ثم صلاة الضحى (وهي بعد شروق الشمس بثلث ساعة)، أقلها ركعتان، وإذا رغبت الزيادة صلي ركعتين أخريين، وقراءة جزء من القرآن.
    الذهاب إلى العمل وأنت تذهب إلى عملك أنت في عبادة، فاحتسب الأجر حتى تؤجر طيلة زمن العمل (يمكن استثمار زمن الوصول للعمل بالاستغفار والتسبيح أو سماع القرآن)، اتق الله واحفظ لسانك وجوارحك، وإذا كانت هناك فرصة فراغ بالعمل اغتنمه بقراءة القرآن.
    الظهر 1- سنة الترديد مع الأذان.
    2- الدعاء بين الأذان والإقامة لا يرد فاغتنم وقت الإجابة.
    3- أداء السنة الراتبة القبلية أربع ركعات قبل الصلاة.
    4- أشغل الوقت بقراءة القرآن حتى تقام الصلاة (يفضل اصطحاب مصحف صغير؛ ليكون معك في مصلى العمل).
    5- بعد الصلاة أذكار ما بعد السلام من الصلاة.
    6- أداء السنة البعدية ركعتين بعد فريضة الظهر.
    7- بالنسبة للذين ليس عندهم أعمال في هذا الوقت يغتنمون الوقت بمختلف الطاعات.
    العصر 1- سنة الترديد مع الأذان.
    2- الدعاء بين الأذان والإقامة.
    3- ليس للعصر سنة قبلية ولا بعدية، ولكن قال –صلى الله عليه وسلم-: ((رحم الله امرءًا صلى قبل العصر أربعًا))، فمن منا لا يطمع في رحمة الله؟
    4- قراءة القرآن حتى تقام الصلاة.
    5- بعد الصلاة أذكار ما بعد السلام من الصلاة.
    6- حضور درس في المسجد لترقيق القلوب في هذا الشهر الكريم.
    7- بعد درس المسجد يمكن في المسجد لقراءة القرآن؛ فعن أبي هريرة – رضي الله عنه عن النبي – صلى الله عليه وسلم – قال: ((لا يزال العبد في صلاة ما كان في مصلاه؛ ينتظر الصلاة، والملائكة تقول: الله اغفر له، اللهم ارحمه، حتى ينصرف أو يحدث))؛ رواه مسلم.
    8- وبالنسبة للمرأة: في فترة العصر تحتسب الأجر في إعداد الطعام: فإن في كل كبد رطبة أجر، ويمكن استثمار وقت إعداد الطعام بالاستغفار والتسبيح والصلاة على سيدنا النبي – صلى الله عليه وسلم - ويمكن أن تستمع إلى أشرطة الذكر، أو سماع القرآن، فهذا من العبادات.
    المغرب 1- قبل أذان المغرب بربع ساعة: يعود للمنزل للوضوء.
    2- ترديد أذكار المساء في هذا الوقت وكثرة الاستغفار والتسبيح، قال تعالى: ﴿ وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ قَبْلَ طُلُوعِ الشَّمْسِ وَقَبْلَ الْغُرُوبِ ﴾ [ق: 39].
    3- وللصائم دعوة عند فطره لا ترد، فاغتنم هذه الأوقات.
    4- اتباع السنة عن الإفطار، وذلك بالإفطار على رطب، فإن لم تجد فعلى تمر، فإن لم تجد فعلى ماء، واجعل على المائدة طعام
    5- سنة الترديد مع الأذان.
    6- أداء السنة الراتبة بعد المغرب.
    العشاء 1- التبكير لصلاة العشاء قبل الوقت بثلث ساعة تقريبًا، واغتنام الوقت في قراءة القرآن، يفضل الجزء من القرآن الذي سيقرأ في صلاة التراويح وتكرار الآيات المؤثرة (هذا سيساعدك في الخشوع في التراويح).
    2- الترديد مع الأذان.
    3- الدعاء بين الأذن والإقامة.
    4- أداء فريضة العشاء.
    5- أذكار ما بعد السلام.
    6- سنة العشاء الراتبة (ركعتان).
    7- صلاة التراويح مع الإمام حتى ينصرف؛ لحديث: ((من قام مع الإمام حتى ينصرف كتب له قيام ليلة)). فاحرص على أجر قيام ليلة كاملة بتطبيق هذا الحديث، ولا تنصرف قبل الإمام.
    زيادة في الخيرات قضاء بقية اليوم في بعض الطاعات:- التصدق، ((كان رسول الله صلى الله عليه وسلم أجود الناس، وكان أجود ما يكون في رمضان حين يلقاه جبريل، وكان يلقاه في كل ليلة من رمضان فيدارسه القرآن، فلرسول الله - صلى الله عليه وسلم - أجود بالخير من الريح المرسلة))؛ رواه البخاري.
    - زيارة (أقارب، صديق، جار). خاصة المرضى منهم، وبذلك تكون صلة رحم وزيارة مريض.
    النوم نم الساعة الحادية عشرة تقريبًا، واحتسب النوم لله تقويًّا على طاعته لينقلب النوم من عادة إلى عبادة تؤجر عليه، ولا تنسى أذكار النوم.


    ملاحظة: يكرر الجدول بالنسبة للأعمال الخاصة بالصلاة كل يوم ويزاد عليه ما يضاف في (زيادة في الخيرات).

    ((إنَّ أَوْلَى النَّاسِ بِي يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَكْثَرُهُمْ عَلَيَّ صَلاةً))

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    المشاركات
    4,571

    Lightbulb رد: يوميات صائم (متجدد)

    يوميات صائم .. اليوم الثاني

    قبل الفجر 1- التهجد: ﴿ أَمَّنْ هُوَ قَانِتٌ آنَاءَ اللَّيْلِ سَاجِداً وَقَائِماً يَحْذَرُ الآخِرَةَ وَيَرْجُو رَحْمَةَ رَبِّهِ ﴾ [الزمر: 39]
    2- السحور: لقول النبي – صلى الله عليه وسلم –: ((تسحروا فإن في السحور بركة))؛ متفق عليه.
    3- الاستغفار إلى أذان الفجر: قال تعالى: ﴿ وَبِالأَسْحَارِ هُمْ يَسْتَغْفِرُونَ ﴾ [الذرايات: 18].4- الدعاء بين الأذان والإقامة:5- أداء سنة الفجر: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: ((ركعتي الفجر خير من الدنيا وما فيها))؛ رواه أحمد والترمذي وأبو داود.6- أداء صلاة الفجر في جماعة: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: ((من صلى الفجر في جماعة فهو في ذمة الله، فلا يطلبنكم الله في ذمته بشيء فيدركه فيكبه على نار جهنم))؛ رواه مسلم في "صحيحه".
    7- أذكار الصلاة ثم صلاة الضحى (وهي بعد شروق الشمس بثلث ساعة)، أقلها ركعتان، وإذا رغبت الزيادة صلي ركعتين أخريين، وقراءة جزء من القرآن.
    الذهاب إلى العمل وأنت تذهب إلى عملك أنت في عبادة، فاحتسب الأجر حتى تؤجر طيلة زمن العمل (يمكن استثمار زمن الوصول للعمل بالاستغفار والتسبيح أو سماع القرآن)، اتق الله واحفظ لسانك وجوارحك، وإذا كانت هناك فرصة فراغ بالعمل اغتنمه بقراءة القرآن.
    الظهر 1- سنة الترديد مع الأذان.
    2- الدعاء بين الأذان والإقامة لا يرد فاغتنم وقت الإجابة.
    3- أداء السنة الراتبة القبلية أربع ركعات قبل الصلاة.
    4- أشغل الوقت بقراءة القرآن حتى تقام الصلاة (يفضل اصطحاب مصحف صغير؛ ليكون معك في مصلى العمل).
    5- بعد الصلاة أذكار ما بعد السلام من الصلاة.
    6- أداء السنة البعدية ركعتين بعد فريضة الظهر.
    7- بالنسبة للذين ليس عندهم أعمال في هذا الوقت يغتنمون الوقت بمختلف الطاعات.
    العصر 1- سنة الترديد مع الأذان.
    2- الدعاء بين الأذان والإقامة.
    3- ليس للعصر سنة قبلية ولا بعدية، ولكن قال –صلى الله عليه وسلم-: ((رحم الله امرءًا صلى قبل العصر أربعًا))، فمن منا لا يطمع في رحمة الله؟
    4- قراءة القرآن حتى تقام الصلاة.
    5- بعد الصلاة أذكار ما بعد السلام من الصلاة.
    6- حضور درس في المسجد لترقيق القلوب في هذا الشهر الكريم.
    7- بعد درس المسجد يمكن في المسجد لقراءة القرآن؛ فعن أبي هريرة – رضي الله عنه عن النبي – صلى الله عليه وسلم – قال: ((لا يزال العبد في صلاة ما كان في مصلاه؛ ينتظر الصلاة، والملائكة تقول: الله اغفر له، اللهم ارحمه، حتى ينصرف أو يحدث))؛ رواه مسلم.
    8- وبالنسبة للمرأة: في فترة العصر تحتسب الأجر في إعداد الطعام: فإن في كل كبد رطبة أجر، ويمكن استثمار وقت إعداد الطعام بالاستغفار والتسبيح والصلاة على سيدنا النبي – صلى الله عليه وسلم - ويمكن أن تستمع إلى أشرطة الذكر، أو سماع القرآن، فهذا من العبادات.
    المغرب 1- قبل أذان المغرب بربع ساعة: يعود للمنزل للوضوء.
    2- ترديد أذكار المساء في هذا الوقت وكثرة الاستغفار والتسبيح، قال تعالى: ﴿وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ قَبْلَ طُلُوعِ الشَّمْسِ وَقَبْلَ الْغُرُوبِ ﴾ [ق: 39].
    3- وللصائم دعوة عند فطره لا ترد، فاغتنم هذه الأوقات.
    4- اتباع السنة عن الإفطار، وذلك بالإفطار على رطب، فإن لم تجد فعلى تمر، فإن لم تجد فعلى ماء، واجعل على المائدة طعام
    5- سنة الترديد مع الأذان.
    6- أداء السنة الراتبة بعد المغرب.
    العشاء 1- التبكير لصلاة العشاء قبل الوقت بثلث ساعة تقريبًا، واغتنام الوقت في قراءة القرآن، يفضل الجزء من القرآن الذي سيقرأ في صلاة التراويح وتكرار الآيات المؤثرة (هذا سيساعدك في الخشوع في التراويح).
    2- الترديد مع الأذان.
    3- الدعاء بين الأذن والإقامة.
    4- أداء فريضة العشاء.
    5- أذكار ما بعد السلام.
    6- سنة العشاء الراتبة (ركعتان).
    7- صلاة التراويح مع الإمام حتى ينصرف؛ لحديث: ((من قام مع الإمام حتى ينصرف كتب له قيام ليلة)). فاحصر على أجر قيام ليلة كاملة بتطبيق هذا الحديث، ولا تنصرف قبل الإمام.
    زيادة في الخيرات قضاء بقية اليوم في بعض الطاعات:
    - نية تحصل فيها الخير في هذا الشهر الكريم وهي: "طلب غفران الذنوب" قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم – "من صام رمضان إيمانًا واحتسابًا غفر له ما تقدم من ذنبه"؛ صحيح الجامع.
    - الابتعاد عن المحرمات واللهو، وذلك من "سماع الأغاني والجلوس أمام التلفاز لمشاهدة المسلسلات"؛ فليكن رمضان هو انطلاقة إلى التوبة.
    - التصدق في الإنفاق على الدعوة إلى الله تعالى.
    - الدعاء الدائم ببركة الوقت لما في زماننا من قلة بركة في الوقت.
    - المحاسبة على ما فعلته من هذا الجدول وما تم التقصير فيه..
    النوم نم الساعة الحادية عشرة تقريبًا، واحتسب النوم لله تقويًّا على طاعته لينقلب النوم من عادة إلى عبادة تؤجر عليه، ولا تنسى أذكار النوم.

    ملاحظة: ويكرر الجدول بالنسبة للأعمال الخاصة بالصلاة كل يوم ويزاد عليه ما يضاف في (زيادة في الخيرات).
    ((إنَّ أَوْلَى النَّاسِ بِي يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَكْثَرُهُمْ عَلَيَّ صَلاةً))

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    المشاركات
    4,571

    Lightbulb رد: يوميات صائم (متجدد)

    يوميات صائم .. اليوم الثالث

    قبل الفجر 1- التهجد: ﴿ أَمَّنْ هُوَ قَانِتٌ آنَاءَ اللَّيْلِ سَاجِداً وَقَائِماً يَحْذَرُ الآخِرَةَ وَيَرْجُو رَحْمَةَ رَبِّهِ ﴾ [الزمر: 39]
    2- السحور: لقول النبي – صلى الله عليه وسلم –: ((تسحروا فإن في السحور بركة))؛ متفق عليه.
    3- الاستغفار إلى أذان الفجر: قال تعالى: ﴿ وَبِالأَسْحَارِ هُمْ يَسْتَغْفِرُونَ ﴾ [الذرايات: 18].
    4- الدعاء بين الأذان والإقامة.
    5- أداء سنة الفجر: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: ((ركعتي الفجر خير من الدنيا وما فيها))؛ رواه أحمد والترمذي وأبو داود.
    6- أداء صلاة الفجر في جماعة: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: ((من صلى الفجر في جماعة فهو في ذمة الله، فلا يطلبنكم الله في ذمته بشيء فيدركه فيكبه على نار جهنم))؛ رواه مسلم في "صحيحه".
    7- أذكار الصلاة ثم صلاة الضحى (وهي بعد شروق الشمس بثلث ساعة)، أقلها ركعتان، وإذا رغبت الزيادة صلي ركعتين أخريين، وقراءة جزء من القرآن.
    الذهاب إلى العمل وأنت تذهب إلى عملك أنت في عبادة، فاحتسب الأجر حتى تؤجر طيلة زمن العمل (يمكن استثمار زمن الوصول للعمل بالاستغفار والتسبيح أو سماع القرآن)، اتق الله واحفظ لسانك وجوارحك، وإذا كانت هناك فرصة فراغ بالعمل اغتنمه بقراءة القرآن.
    الظهر 1- سنة الترديد مع الأذان.
    2- الدعاء بين الأذان والإقامة لا يرد فاغتنم وقت الإجابة.
    3- أداء السنة الراتبة القبلية أربع ركعات قبل الصلاة.
    4- أشغل الوقت بقراءة القرآن حتى تقام الصلاة (يفضل اصطحاب مصحف صغير؛ ليكون معك في مصلى العمل).
    5- بعد الصلاة أذكار ما بعد السلام من الصلاة.
    6- أداء السنة البعدية ركعتين بعد فريضة الظهر.
    7- بالنسبة للذين ليس عندهم أعمال في هذا الوقت يغتنمون الوقت بمختلف الطاعات.
    العصر 1- سنة الترديد مع الأذان.
    2- الدعاء بين الأذان والإقامة.
    3- ليس للعصر سنة قبلية ولا بعدية، ولكن قال –صلى الله عليه وسلم-: ((رحم الله امرءًا صلى قبل العصر أربعًا))، فمن منا لا يطمع في رحمة الله؟
    4- قراءة القرآن حتى تقام الصلاة.
    5- بعد الصلاة أذكار ما بعد السلام من الصلاة.
    6- حضور درس في المسجد لترقيق القلوب في هذا الشهر الكريم.
    7- بعد درس المسجد يمكث في المسجد لقراءة القرآن؛ فعن أبي هريرة – رضي الله عنه عن النبي – صلى الله عليه وسلم – قال: ((لا يزال العبد في صلاة ما كان في مصلاه؛ ينتظر الصلاة، والملائكة تقول: الله اغفر له، اللهم ارحمه، حتى ينصرف أو يحدث))؛ رواه مسلم.
    8- وبالنسبة للمرأة: في فترة العصر تحتسب الأجر في إعداد الطعام: فإن في كل كبد رطبة أجر، ويمكن استثمار وقت إعداد الطعام بالاستغفار والتسبيح والصلاة على سيدنا النبي – صلى الله عليه وسلم - ويمكن أن تستمع إلى أشرطة الذكر، أو سماع القرآن، فهذا من العبادات.
    المغرب 1- قبل أذان المغرب بربع ساعة: يعود للمنزل للوضوء.
    2- ترديد أذكار المساء في هذا الوقت وكثرة الاستغفار والتسبيح، قال تعالى: ﴿وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ قَبْلَ طُلُوعِ الشَّمْسِ وَقَبْلَ الْغُرُوبِ ﴾ [ق: 39].
    3- وللصائم دعوة عند فطره لا ترد، فاغتنم هذه الأوقات.
    4- اتباع السنة عن الإفطار، وذلك بالإفطار على رطب، فإن لم تجد فعلى تمر، فإن لم تجد فعلى ماء، واجعل على المائدة طعام
    5- سنة الترديد مع الأذان.
    6- أداء السنة الراتبة بعد المغرب.
    العشاء 1- التبكير لصلاة العشاء قبل الوقت بثلث ساعة تقريبًا، واغتنام الوقت في قراءة القرآن، يفضل الجزء من القرآن الذي سيقرأ في صلاة التراويح وتكرار الآيات المؤثرة (هذا سيساعدك في الخشوع في التراويح).
    2- الترديد مع الأذان.
    3- الدعاء بين الأذن والإقامة.
    4- أداء فريضة العشاء.
    5- أذكار ما بعد السلام.
    6- سنة العشاء الراتبة (ركعتان).
    7- صلاة التراويح مع الإمام حتى ينصرف؛ لحديث: ((من قام مع الإمام حتى ينصرف كتب له قيام ليلة)). فاحرص على أجر قيام ليلة كاملة بتطبيق هذا الحديث، ولا تنصرف قبل الإمام.
    زيادة في الخيرات قضاء بقية اليوم في بعض الطاعات:
    - قراءة تفسير بعض الآيات التي قمت بقراءتها في يومك.
    - قلة الكلام لتجنب (النميمة).
    - الاجتهاد في اكتساب بعض الأخلاق الحميدة بالتطبيق العملي في شهر رمضان ونبدأ: بـ(الصدق)- صدقة (على الأقارب).- الدعاء الدائم ببركة الوقت لما في زماننا من قلة بركة في الوقت.- المحاسبة على ما فعلته من هذا الجدول وما تم التقصير فيه.
    النوم نم الساعة الحادية عشرة تقريبًا، واحتسب النوم لله تقويًّا على طاعته لينقلب النوم من عادة إلى عبادة تؤجر عليه، ولا تنسى أذكار النوم.


    ملاحظة: ويكرر الجدول بالنسبة للأعمال الخاصة بالصلاة كل يوم، ويزاد عليه ما يضاف في (زيادة في الخيرات).
    ((إنَّ أَوْلَى النَّاسِ بِي يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَكْثَرُهُمْ عَلَيَّ صَلاةً))

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    المشاركات
    4,571

    Lightbulb رد: يوميات صائم (متجدد)

    يوميات صائم... اليوم الرابع

    قبل الفجر 1- التهجد: {أَمَّنْ هُوَ قَانِتٌ آنَاءَ اللَّيْلِ سَاجِداً وَقَائِماً يَحْذَرُ الآخِرَةَ وَيَرْجُو رَحْمَةَ رَبِّهِ} [الزمر: 39]
    2- السحور: لقول النبي – صلى الله عليه وسلم –: ((تسحروا فإن في السحور بركة))؛ متفق عليه.
    3- الاستغفار إلى أذان الفجر: قال تعالى: {وَبِالأَسْحَار هُمْ يَسْتَغْفِرُونَ } [الذرايات: 18].
    4- الدعاء بين الأذان والإقامة.
    5- أداء سنة الفجر: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: ((ركعتي الفجر خير من الدنيا وما فيها))؛ رواه أحمد والترمذي وأبو داود.
    6- أداء صلاة الفجر في جماعة: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: ((من صلى الفجر في جماعة فهو في ذمة الله، فلا يطلبنكم الله في ذمته بشيء فيدركه فيكبه على نار جهنم))؛ رواه مسلم في "صحيحه".
    7- أذكار الصلاة ثم صلاة الضحى (وهي بعد شروق الشمس بثلث ساعة)، أقلها ركعتان، وإذا رغبت الزيادة صلي ركعتين أخريين، وقراءة جزء من القرآن.
    الذهاب إلى العمل وأنت تذهب إلى عملك أنت في عبادة، فاحتسب الأجر حتى تؤجر طيلة زمن العمل (يمكن استثمار زمن الوصول للعمل بالاستغفار والتسبيح أو سماع القرآن)، اتق الله واحفظ لسانك وجوارحك، وإذا كانت هناك فرصة فراغ بالعمل اغتنمه بقراءة القرآن.
    الظهر 1- سنة الترديد مع الأذان.
    2- الدعاء بين الأذان والإقامة لا يرد فاغتنم وقت الإجابة.
    3- أداء السنة الراتبة القبلية أربع ركعات قبل الصلاة.
    4- أشغل الوقت بقراءة القرآن حتى تقام الصلاة (يفضل اصطحاب مصحف صغير؛ ليكون معك في مصلى العمل).
    5- بعد الصلاة أذكار ما بعد السلام من الصلاة.
    6- أداء السنة البعدية ركعتين بعد فريضة الظهر.
    7- بالنسبة للذين ليس عندهم أعمال في هذا الوقت يغتنمون الوقت بمختلف الطاعات.
    العصر 1- سنة الترديد مع الأذان.
    2- الدعاء بين الأذان والإقامة.
    3- ليس للعصر سنة قبلية ولا بعدية، ولكن قال –صلى الله عليه وسلم-: ((رحم الله امرءًا صلى قبل العصر أربعًا))، فمن منا لا يطمع في رحمة الله؟
    4- قراءة القرآن حتى تقام الصلاة.
    5- بعد الصلاة أذكار ما بعد السلام من الصلاة.
    6- حضور درس في المسجد لترقيق القلوب في هذا الشهر الكريم.
    7- بعد درس المسجد يمكث في المسجد لقراءة القرآن؛ فعن أبي هريرة – رضي الله عنه عن النبي – صلى الله عليه وسلم – قال: ((لا يزال العبد في صلاة ما كان في مصلاه؛ ينتظر الصلاة، والملائكة تقول: الله اغفر له، اللهم ارحمه، حتى ينصرف أو يحدث))؛ رواه مسلم.
    8- وبالنسبة للمرأة: في فترة العصر تحتسب الأجر في إعداد الطعام: فإن في كل كبد رطبة أجر، ويمكن استثمار وقت إعداد الطعام بالاستغفار والتسبيح والصلاة على سيدنا النبي – صلى الله عليه وسلم - ويمكن أن تستمع إلى أشرطة الذكر، أو سماع القرآن، فهذا من العبادات.
    المغرب 1- قبل أذان المغرب بربع ساعة: يعود للمنزل للوضوء.
    2- ترديد أذكار المساء في هذا الوقت وكثرة الاستغفار والتسبيح، قال تعالى: {وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ قَبْلَ طُلُوعِ الشَّمْسِ وَقَبْلَ الْغُرُوبِ} [ق: 39].
    3- وللصائم دعوة عند فطره لا ترد، فاغتنم هذه الأوقات.
    4- اتباع السنة عن الإفطار، وذلك بالإفطار على رطب، فإن لم تجد فعلى تمر، فإن لم تجد فعلى ماء، واجعل على المائدة طعام.
    5- سنة الترديد مع الأذان.
    6- أداء السنة الراتبة بعد المغرب.
    العشاء 1- التبكير لصلاة العشاء قبل الوقت بثلث ساعة تقريبًا، واغتنام الوقت في قراءة القرآن، يفضل الجزء من القرآن الذي سيقرأ في صلاة التراويح وتكرار الآيات المؤثرة (هذا سيساعدك في الخشوع في التراويح).
    2- الترديد مع الأذان.
    3- الدعاء بين الأذن والإقامة.
    4- أداء فريضة العشاء.
    5- أذكار ما بعد السلام.
    6- سنة العشاء الراتبة (ركعتان).
    7- صلاة التراويح مع الإمام حتى ينصرف؛ لحديث: ((من قام مع الإمام حتى ينصرف كتب له قيام ليلة)). فاحرص على أجر قيام ليلة كاملة بتطبيق هذا الحديث، ولا تنصرف قبل الإمام.
    زيادة في الخيرات قضاء بقية اليوم في بعض الطاعات:
    - نية تحصل فيها الخير في الدنيا، (طلب للدعوة المستجابة)؛ لقوله – صلى الله عليه وسلم -: ((ثلاث دعوات مستجابة: دعوة الصائم، ودعوة المظلوم، ودعوة المسافر))؛ "صحيح الجامع".
    - الاجتهاد في اكتساب بعض الأخلاق الحميدة بالتطبيق العملي في شهر رمضان: (الأمانة).
    - السعي في خدمة الوالدين لكسب رضاهما والفوز بدعائهما في الشهر الكريم.
    - مصالحة كل من كان على خلاف معك؛ لكي يكون الشهر عبادة خالصة لا يوجد فيه من يحمل لك البغضاء في نفسه.
    - الدعاء الدائم ببركة الوقت لما في زماننا من قلة بركة في الوقت.
    - المحاسبة على ما فعلته من هذا الجدول وما تم التقصير فيه.
    النوم نم الساعة الحادية عشرة تقريبًا، واحتسب النوم لله تقويًّا على طاعته لينقلب النوم من عادة إلى عبادة تؤجر عليه، ولا تنسى أذكار النوم.

    ملاحظة: ويكرر الجدول بالنسبة للأعمال الخاصة بالصلاة كل يوم ويزاد عليه ما يضاف في (زيادة في الخيرات)
    ((إنَّ أَوْلَى النَّاسِ بِي يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَكْثَرُهُمْ عَلَيَّ صَلاةً))

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    المشاركات
    4,571

    Lightbulb رد: يوميات صائم (متجدد)

    يوميات صائم .. اليوم الخامس



    قبل الفجر 1- التهجد: ﴿ أَمَّنْ هُوَ قَانِتٌ آنَاءَ اللَّيْلِ سَاجِداً وَقَائِماً يَحْذَرُ الآخِرَةَ وَيَرْجُو رَحْمَةَ رَبِّهِ ﴾ [الزمر: 39]
    2- السحور: لقول النبي – صلى الله عليه وسلم –: ((تسحروا فإن في السحور بركة))؛ متفق عليه.
    3- الاستغفار إلى أذان الفجر: قال تعالى: ﴿ وَبِالأَسْحَارِ هُمْ يَسْتَغْفِرُونَ ﴾ [الذرايات: 18].
    4- الدعاء بين الأذان والإقامة.
    5- أداء سنة الفجر: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: ((ركعتي الفجر خير من الدنيا وما فيها))؛ رواه أحمد والترمذي وأبو داود.
    6- أداء صلاة الفجر في جماعة: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: ((من صلى الفجر في جماعة فهو في ذمة الله، فلا يطلبنكم الله في ذمته بشيء فيدركه فيكبه على نار جهنم))؛ رواه مسلم في "صحيحه".
    7- أذكار الصلاة ثم صلاة الضحى (وهي بعد شروق الشمس بثلث ساعة)، أقلها ركعتان، وإذا رغبت الزيادة صلي ركعتين أخريين، وقراءة جزء من القرآن.
    الذهاب إلى العمل وأنت تذهب إلى عملك أنت في عبادة، فاحتسب الأجر حتى تؤجر طيلة زمن العمل (يمكن استثمار زمن الوصول للعمل بالاستغفار والتسبيح أو سماع القرآن)، اتق الله واحفظ لسانك وجوارحك، وإذا كانت هناك فرصة فراغ بالعمل اغتنمه بقراءة القرآن.
    الظهر 1- سنة الترديد مع الأذان.
    2- الدعاء بين الأذان والإقامة لا يرد فاغتنم وقت الإجابة.
    3- أداء السنة الراتبة القبلية أربع ركعات قبل الصلاة.
    4- أشغل الوقت بقراءة القرآن حتى تقام الصلاة (يفضل اصطحاب مصحف صغير؛ ليكون معك في مصلى العمل).
    5- بعد الصلاة أذكار ما بعد السلام من الصلاة.
    6- أداء السنة البعدية ركعتين بعد فريضة الظهر.
    6- بالنسبة للذين ليس عندهم أعمال في هذا الوقت يغتنمون الوقت بمختلف الطاعات.
    العصر 1- سنة الترديد مع الأذان.
    2- الدعاء بين الأذان والإقامة.
    3- ليس للعصر سنة قبلية ولا بعدية، ولكن قال –صلى الله عليه وسلم-: ((رحم الله امرءًا صلى قبل العصر أربعًا))، فمن منا لا يطمع في رحمة الله؟
    4- قراءة القرآن حتى تقام الصلاة.
    5- بعد الصلاة أذكار ما بعد السلام من الصلاة.
    6- حضور درس في المسجد لترقيق القلوب في هذا الشهر الكريم.
    7- بعد درس المسجد يمكث في المسجد لقراءة القرآن؛ فعن أبي هريرة – رضي الله عنه عن النبي – صلى الله عليه وسلم – قال: ((لا يزال العبد في صلاة ما كان في مصلاه؛ ينتظر الصلاة، والملائكة تقول: الله اغفر له، اللهم ارحمه، حتى ينصرف أو يحدث))؛ رواه مسلم.
    8- وبالنسبة للمرأة: في فترة العصر تحتسب الأجر في إعداد الطعام: فإن في كل كبد رطبة أجر، ويمكن استثمار وقت إعداد الطعام بالاستغفار والتسبيح والصلاة على سيدنا النبي – صلى الله عليه وسلم - ويمكن أن تستمع إلى أشرطة الذكر، أو سماع القرآن، فهذا من العبادات.
    المغرب
    1- قبل أذان المغرب بربع ساعة: يعود للمنزل للوضوء.
    2- ترديد أذكار المساء في هذا الوقت وكثرة الاستغفار والتسبيح، قال تعالى: ﴿وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ قَبْلَ طُلُوعِ الشَّمْسِ وَقَبْلَ الْغُرُوبِ ﴾ [ق: 39].
    3- وللصائم دعوة عند فطره لا ترد، فاغتنم هذه الأوقات.
    4- اتباع السنة عن الإفطار، وذلك بالإفطار على رطب، فإن لم تجد فعلى تمر، فإن لم تجد فعلى ماء، واجعل على المائدة طعام
    5- سنة الترديد مع الأذان.
    6- أداء السنة الراتبة بعد المغرب.
    العشاء 1- التبكير لصلاة العشاء قبل الوقت بثلث ساعة تقريبًا، واغتنام الوقت في قراءة القرآن، يفضل الجزء من القرآن الذي سيقرأ في صلاة التراويح وتكرار الآيات المؤثرة (هذا سيساعدك في الخشوع في التراويح).
    2- الترديد مع الأذان.
    3- الدعاء بين الأذن والإقامة.
    4- أداء فريضة العشاء.
    5- أذكار ما بعد السلام.
    6- سنة العشاء الراتبة (ركعتان).
    7- صلاة التراويح مع الإمام حتى ينصرف؛ لحديث: ((من قام مع الإمام حتى ينصرف كتب له قيام ليلة)). فاحرص على أجر قيام ليلة كاملة بتطبيق هذا الحديث، ولا تنصرف قبل الإمام.
    زيادة في الخيرات قضاء بقية اليوم في بعض الطاعات:- نية تحصل فيها الخير في الدنيا، (طلبًا للتطيب "الخلوف"): قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: ((والذي نفس محمد بيده، لخلوف فم الصائم أطيب عند الله من ريح المسك))؛ صحيح مسلم.- الاجتهاد في اكتساب بعض الأخلاق الحميدة بالتطبيق العملي في شهر رمضان: (الوفاء بالوعد).- إفطار صائم كل يوم.- التصدق على: (أصحاب الدين الغير قادرين على سداده).- الدعاء الدائم ببركة الوقت لما في زماننا من قلة بركة في الوقت.- المحاسبة على ما فعلته من هذا الجدول وما تم التقصير فيه.
    النوم نم الساعة الحادية عشرة تقريبًا، واحتسب النوم لله تقويًّا على طاعته لينقلب النوم من عادة إلى عبادة تؤجر عليه، ولا تنسى أذكار النوم.


    ملاحظة: ويكرر الجدول بالنسبة للأعمال الخاصة بالصلاة كل يوم ويزاد عليه ما يضاف في (زيادة في الخيرات).
    ((إنَّ أَوْلَى النَّاسِ بِي يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَكْثَرُهُمْ عَلَيَّ صَلاةً))

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    المشاركات
    4,571

    افتراضي رد: يوميات صائم (متجدد)

    يوميات صائم .. اليوم السادس

    قبل الفجر 1- التهجد: ﴿ أَمَّنْ هُوَ قَانِتٌ آنَاءَ اللَّيْلِ سَاجِداً وَقَائِماً يَحْذَرُ الآخِرَةَ وَيَرْجُو رَحْمَةَ رَبِّهِ ﴾ [الزمر: 39].
    2- السحور: لقول النبي – صلى الله عليه وسلم –: ((تسحروا فإن في السحور بركة))؛ متفق عليه.
    3- الاستغفار إلى أذان الفجر: قال تعالى: ﴿ وَبِالأَسْحَارِ هُمْ يَسْتَغْفِرُونَ ﴾ [الذرايات: 18].
    4- الدعاء بين الأذان والإقامة.
    5- أداء سنة الفجر: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: ((ركعتي الفجر خير من الدنيا وما فيها))؛ رواه أحمد والترمذي وأبو داود.
    6- أداء صلاة الفجر في جماعة: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: ((من صلى الفجر في جماعة فهو في ذمة الله، فلا يطلبنكم الله في ذمته بشيء فيدركه فيكبه على نار جهنم))؛ رواه مسلم في "صحيحه".
    7- أذكار الصلاة ثم صلاة الضحى (وهي بعد شروق الشمس بثلث ساعة)، أقلها ركعتان، وإذا رغبت الزيادة صلي ركعتين أخريين، وقراءة جزء من القرآن.
    الذهاب إلى العمل وأنت تذهب إلى عملك أنت في عبادة، فاحتسب الأجر حتى تؤجر طيلة زمن العمل (يمكن استثمار زمن الوصول للعمل بالاستغفار والتسبيح أو سماع القرآن)، اتق الله واحفظ لسانك وجوارحك، وإذا كانت هناك فرصة فراغ بالعمل اغتنمه بقراءة القرآن.
    الظهر 1- سنة الترديد مع الأذان.
    2- الدعاء بين الأذان والإقامة لا يرد فاغتنم وقت الإجابة.
    3- أداء السنة الراتبة القبلية أربع ركعات قبل الصلاة.4- أشغل الوقت بقراءة القرآن حتى تقام الصلاة (يفضل اصطحاب مصحف صغير؛ ليكون معك في مصلى العمل).
    5- بعد الصلاة أذكار ما بعد السلام من الصلاة.
    6- أداء السنة البعدية ركعتين بعد فريضة الظهر.
    7- بالنسبة للذين ليس عندهم أعمال في هذا الوقت يغتنمون الوقت بمختلف الطاعات.
    العصر 1- سنة الترديد مع الأذان.
    2- الدعاء بين الأذان والإقامة.
    3- ليس للعصر سنة قبلية ولا بعدية، ولكن قال –صلى الله عليه وسلم-: ((رحم الله امرءًا صلى قبل العصر أربعًا))، فمن منا لا يطمع في رحمة الله؟
    4- قراءة القرآن حتى تقام الصلاة.
    5- بعد الصلاة أذكار ما بعد السلام من الصلاة.
    6- حضور درس في المسجد لترقيق القلوب في هذا الشهر الكريم.
    7- بعد درس المسجد يمكث في المسجد لقراءة القرآن؛ فعن أبي هريرة – رضي الله عنه عن النبي – صلى الله عليه وسلم – قال: ((لا يزال العبد في صلاة ما كان في مصلاه؛ ينتظر الصلاة، والملائكة تقول: الله اغفر له، اللهم ارحمه، حتى ينصرف أو يحدث))؛ رواه مسلم.
    8- وبالنسبة للمرأة: في فترة العصر تحتسب الأجر في إعداد الطعام: فإن في كل كبد رطبة أجر، ويمكن استثمار وقت إعداد الطعام بالاستغفار والتسبيح والصلاة على سيدنا النبي – صلى الله عليه وسلم - ويمكن أن تستمع إلى أشرطة الذكر، أو سماع القرآن، فهذا من العبادات.
    المغرب 1- قبل أذان المغرب بربع ساعة: يعود للمنزل للوضوء.
    2- ترديد أذكار المساء في هذا الوقت وكثرة الاستغفار والتسبيح، قال تعالى: ﴿وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ قَبْلَ طُلُوعِ الشَّمْسِ وَقَبْلَ الْغُرُوبِ ﴾ [ق: 39].
    3- وللصائم دعوة عند فطره لا ترد، فاغتنم هذه الأوقات.
    4- اتباع السنة عن الإفطار، وذلك بالإفطار على رطب، فإن لم تجد فعلى تمر، فإن لم تجد فعلى ماء، واجعل على المائدة طعام.
    5- سنة الترديد مع الأذان.
    6- أداء السنة الراتبة بعد المغرب.
    العشاء 1- التبكير لصلاة العشاء قبل الوقت بثلث ساعة تقريبًا، واغتنام الوقت في قراءة القرآن، يفضل الجزء من القرآن الذي سيقرأ في صلاة التراويح وتكرار الآيات المؤثرة (هذا سيساعدك في الخشوع في التراويح).
    2- الترديد مع الأذان.
    3- الدعاء بين الأذن والإقامة.
    4- أداء فريضة العشاء.
    5- أذكار ما بعد السلام.
    6- سنة العشاء الراتبة (ركعتان).
    7- صلاة التراويح مع الإمام حتى ينصرف؛ لحديث: ((من قام مع الإمام حتى ينصرف كتب له قيام ليلة)). فاحرص على أجر قيام ليلة كاملة بتطبيق هذا الحديث، ولا تنصرف قبل الإمام.
    زيادة في الخيرات قضاء بقية اليوم في بعض الطاعات:
    - نية تحصل فيها الخير في الدنيا، (طلبًا للعتق من النيران)، قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: "إن لله عند كل فطر عتقاء، وذلك في كل ليلة"؛ صححه الألباني، صحيح ابن ماجة.
    - الاجتهاد في اكتساب بعض الأخلاق الحميدة بالتطبيق العملي في شهر رمضان: (التواضع)
    .
    - بعض الصفات الأخلاقية التي ينبغي التخلي عنها، مثل: التدخين هذا شهر يجب الاجتهاد فيه، وترك مثل هذه المعصية والاستعانة بالله على أن لا تعود إليها مرة أخرى وذلك: بالصبر، والدعاء الدائم بأن الله يعينك على ألا تعود إليها.
    - الإنفاق على: (تحفيظ القرآن الكريم).
    - الدعاء الدائم ببركة الوقت لما في زماننا من قلة بركة في الوقت.
    - المحاسبة على ما فعلته من هذا الجدول وما تم التقصير فيه.
    النوم نم الساعة الحادية عشرة تقريبًا، واحتسب النوم لله تقويًّا على طاعته لينقلب النوم من عادة إلى عبادة تؤجر عليه، ولا تنسى أذكار النوم.

    ملاحظة: ويكرر الجدول بالنسبة للأعمال الخاصة بالصلاة كل يوم ويزاد عليه ما يضاف في (زيادة في الخيرات)
    ((إنَّ أَوْلَى النَّاسِ بِي يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَكْثَرُهُمْ عَلَيَّ صَلاةً))

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Jul 2013
    المشاركات
    3

    افتراضي

    بارك. الله فيك
    للتواصل معي عبر تويتر
    tvtooobo@

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    المشاركات
    4,571

    Lightbulb رد: يوميات صائم (متجدد)

    يوميات صائم .. اليوم السابع

    قبل الفجر 1- التهجد: ﴿ أَمَّنْ هُوَ قَانِتٌ آنَاءَ اللَّيْلِ سَاجِداً وَقَائِماً يَحْذَرُ الآخِرَةَ وَيَرْجُو رَحْمَةَ رَبِّهِ ﴾ [الزمر: 39].
    2- السحور: لقول النبي – صلى الله عليه وسلم –: ((تسحروا فإن في السحور بركة))؛ متفق عليه.
    3- الاستغفار إلى أذان الفجر: قال تعالى: ﴿ وَبِالأَسْحَارِ هُمْ يَسْتَغْفِرُونَ ﴾ [الذرايات: 18].
    4- الدعاء بين الأذان والإقامة.
    5- أداء سنة الفجر: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: ((ركعتي الفجر خير من الدنيا وما فيها))؛ رواه أحمد والترمذي وأبو داود.
    6- أداء صلاة الفجر في جماعة: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: ((من صلى الفجر في جماعة فهو في ذمة الله، فلا يطلبنكم الله في ذمته بشيء فيدركه فيكبه على نار جهنم))؛ رواه مسلم في "صحيحه".
    7- أذكار الصلاة ثم صلاة الضحى (وهي بعد شروق الشمس بثلث ساعة)، أقلها ركعتان، وإذا رغبت الزيادة صلي ركعتين أخريين، وقراءة جزء من القرآن.
    الذهاب إلى العمل وأنت تذهب إلى عملك أنت في عبادة، فاحتسب الأجر حتى تؤجر طيلة زمن العمل (يمكن استثمار زمن الوصول للعمل بالاستغفار والتسبيح أو سماع القرآن)، اتق الله واحفظ لسانك وجوارحك، وإذا كانت هناك فرصة فراغ بالعمل اغتنمه بقراءة القرآن.
    الظهر 1- سنة الترديد مع الأذان.
    2- الدعاء بين الأذان والإقامة لا يرد فاغتنم وقت الإجابة.
    3- أداء السنة الراتبة القبلية أربع ركعات قبل الصلاة.
    4- أشغل الوقت بقراءة القرآن حتى تقام الصلاة (يفضل اصطحاب مصحف صغير؛ ليكون معك في مصلى العمل).
    5- بعد الصلاة أذكار ما بعد السلام من الصلاة.
    6- أداء السنة البعدية ركعتين بعد فريضة الظهر.
    7- بالنسبة للذين ليس عندهم أعمال في هذا الوقت يغتنمون الوقت بمختلف الطاعات.
    العصر 1- سنة الترديد مع الأذان.
    2- الدعاء بين الأذان والإقامة.
    3- ليس للعصر سنة قبلية ولا بعدية، ولكن قال –صلى الله عليه وسلم-: ((رحم الله امرءًا صلى قبل العصر أربعًا))، فمن منا لا يطمع في رحمة الله؟
    4- قراءة القرآن حتى تقام الصلاة.
    5- بعد الصلاة أذكار ما بعد السلام من الصلاة.
    6- حضور درس في المسجد لترقيق القلوب في هذا الشهر الكريم.
    7- بعد درس المسجد يمكن في المسجد لقراءة القرآن؛ فعن أبي هريرة – رضي الله عنه عن النبي – صلى الله عليه وسلم – قال: ((لا يزال العبد في صلاة ما كان في مصلاه؛ ينتظر الصلاة، والملائكة تقول: الله اغفر له، اللهم ارحمه، حتى ينصرف أو يحدث))؛ رواه مسلم.
    8- وبالنسبة للمرأة: في فترة العصر تحتسب الأجر في إعداد الطعام: فإن في كل كبد رطبة أجر، ويمكن استثمار وقت إعداد الطعام بالاستغفار والتسبيح والصلاة على سيدنا النبي – صلى الله عليه وسلم - ويمكن أن تستمع إلى أشرطة الذكر، أو سماع القرآن، فهذا من العبادات.
    المغرب 1- قبل أذان المغرب بربع ساعة: يعود للمنزل للوضوء.
    2- ترديد أذكار المساء في هذا الوقت وكثرة الاستغفار والتسبيح، قال تعالى:﴿ وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ قَبْلَ طُلُوعِ الشَّمْسِ وَقَبْلَ الْغُرُوبِ ﴾ [ق: 39].
    3- وللصائم دعوة عند فطره لا ترد، فاغتنم هذه الأوقات.
    4- اتباع السنة عن الإفطار، وذلك بالإفطار على رطب، فإن لم تجد فعلى تمر، فإن لم تجد فعلى ماء، واجعل على المائدة طعام.
    5- سنة الترديد مع الأذان.
    6- أداء السنة الراتبة بعد المغرب.
    العشاء 1- التبكير لصلاة العشاء قبل الوقت بثلث ساعة تقريبًا، واغتنام الوقت في قراءة القرآن، يفضل الجزء من القرآن الذي سيقرأ في صلاة التراويح وتكرار الآيات المؤثرة (هذا سيساعدك في الخشوع في التراويح).
    2- الترديد مع الأذان.
    3- الدعاء بين الأذن والإقامة.
    4- أداء فريضة العشاء.
    5- أذكار ما بعد السلام.
    6- سنة العشاء الراتبة (ركعتان).
    7- صلاة التراويح مع الإمام حتى ينصرف؛ لحديث: ((من قام مع الإمام حتى ينصرف كتب له قيام ليلة)). فاحصر على أجر قيام ليلة كاملة بتطبيق هذا الحديث، ولا تنصرف قبل الإمام.
    زيادة في الخيرات قضاء بقية اليوم في بعض الطاعات:
    - نية تحصل فيها الخير في الدنيا، (طلبًا لغفران الذنوب): "من صام رمضان إيمانًا واحتسابًا غفر له ما تقدم من ذنبه"؛ صحيح الجامع.
    - الاجتهاد في اكتساب بعض الأخلاق الحميدة بالتطبيق العملي في شهر رمضان: (خفض الصوت).
    - بعض الصفات الأخلاقية التي ينبغي التخلي عنها، مثل: (الكلام في لا يعني).
    - الإنفاق على: (بناء المساجد).
    - الدعاء الدائم ببركة الوقت لما في زماننا من قلة بركة في الوقت.
    - المحاسبة على ما فعلته من هذا الجدول وما تم التقصير فيه.
    النوم نم الساعة الحادية عشرة تقريبًا، واحتسب النوم لله تقويًّا على طاعته لينقلب النوم من عادة إلى عبادة تؤجر عليه، ولا تنسى أذكار النوم.
    ملاحظة: ويكرر الجدول بالنسبة للأعمال الخاصة بالصلاة كل يوم ويزاد عليه ما يضاف في (زيادة في الخيرات).
    ((إنَّ أَوْلَى النَّاسِ بِي يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَكْثَرُهُمْ عَلَيَّ صَلاةً))

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    المشاركات
    4,571

    افتراضي رد: يوميات صائم (متجدد)

    يوميات صائم .. اليوم الثامن

    قبل الفجر 1- التهجد: ﴿ أَمَّنْ هُوَ قَانِتٌ آنَاءَ اللَّيْلِ سَاجِداً وَقَائِماً يَحْذَرُ الآخِرَةَ وَيَرْجُو رَحْمَةَ رَبِّهِ ﴾ [الزمر: 39].
    2- السحور: لقول النبي – صلى الله عليه وسلم –: ((تسحروا فإن في السحور بركة))؛ متفق عليه.
    3- الاستغفار إلى أذان الفجر: قال تعالى: ﴿ وَبِالأَسْحَارِ هُمْ يَسْتَغْفِرُونَ ﴾ [الذرايات: 18].
    4- الدعاء بين الأذان والإقامة.
    5- أداء سنة الفجر: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: ((ركعتي الفجر خير من الدنيا وما فيها))؛ رواه أحمد والترمذي وأبو داود.
    6- أداء صلاة الفجر في جماعة: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: ((من صلى الفجر في جماعة فهو في ذمة الله، فلا يطلبنكم الله في ذمته بشيء فيدركه فيكبه على نار جهنم))؛ رواه مسلم في "صحيحه".
    7- أذكار الصلاة ثم صلاة الضحى (وهي بعد شروق الشمس بثلث ساعة)، أقلها ركعتان، وإذا رغبت الزيادة صلي ركعتين أخريين، وقراءة جزء من القرآن.
    الذهاب إلى العمل وأنت تذهب إلى عملك أنت في عبادة، فاحتسب الأجر حتى تؤجر طيلة زمن العمل (يمكن استثمار زمن الوصول للعمل بالاستغفار والتسبيح أو سماع القرآن)، اتق الله واحفظ لسانك وجوارحك، وإذا كانت هناك فرصة فراغ بالعمل اغتنمه بقراءة القرآن.
    الظهر 1- سنة الترديد مع الأذان.
    2- الدعاء بين الأذان والإقامة لا يرد فاغتنم وقت الإجابة.
    3- أداء السنة الراتبة القبلية أربع ركعات قبل الصلاة.
    4- أشغل الوقت بقراءة القرآن حتى تقام الصلاة (يفضل اصطحاب مصحف صغير؛ ليكون معك في مصلى العمل).
    5- بعد الصلاة أذكار ما بعد السلام من الصلاة.
    6- أداء السنة البعدية ركعتين بعد فريضة الظهر.
    7- بالنسبة للذين ليس عندهم أعمال في هذا الوقت يغتنمون الوقت بمختلف الطاعات.
    العصر 1- سنة الترديد مع الأذان.
    2- الدعاء بين الأذان والإقامة.
    3- ليس للعصر سنة قبلية ولا بعدية، ولكن قال –صلى الله عليه وسلم-: ((رحم الله امرءًا صلى قبل العصر أربعًا))، فمن منا لا يطمع في رحمة الله؟
    4- قراءة القرآن حتى تقام الصلاة.
    5- بعد الصلاة أذكار ما بعد السلام من الصلاة.
    6- حضور درس في المسجد لترقيق القلوب في هذا الشهر الكريم.
    7- بعد درس المسجد يمكن في المسجد لقراءة القرآن؛ فعن أبي هريرة – رضي الله عنه عن النبي – صلى الله عليه وسلم – قال: ((لا يزال العبد في صلاة ما كان في مصلاه؛ ينتظر الصلاة، والملائكة تقول: الله اغفر له، اللهم ارحمه، حتى ينصرف أو يحدث))؛ رواه مسلم.
    8- وبالنسبة للمرأة: في فترة العصر تحتسب الأجر في إعداد الطعام: فإن في كل كبد رطبة أجر، ويمكن استثمار وقت إعداد الطعام بالاستغفار والتسبيح والصلاة على سيدنا النبي – صلى الله عليه وسلم - ويمكن أن تستمع إلى أشرطة الذكر، أو سماع القرآن، فهذا من العبادات.
    المغرب 1- قبل أذان المغرب بربع ساعة: يعود للمنزل للوضوء.
    2- ترديد أذكار المساء في هذا الوقت وكثرة الاستغفار والتسبيح، قال تعالى: ﴿وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ قَبْلَ طُلُوعِ الشَّمْسِ وَقَبْلَ الْغُرُوبِ ﴾ [ق: 39].
    3- وللصائم دعوة عند فطره لا ترد، فاغتنم هذه الأوقات.
    4- اتباع السنة عن الإفطار، وذلك بالإفطار على رطب، فإن لم تجد فعلى تمر، فإن لم تجد فعلى ماء، واجعل على المائدة طعام.
    5- سنة الترديد مع الأذان.
    6- أداء السنة الراتبة بعد المغرب.
    العشاء 1- التبكير لصلاة العشاء قبل الوقت بثلث ساعة تقريبًا، واغتنام الوقت في قراءة القرآن، يفضل الجزء من القرآن الذي سيقرأ في صلاة التراويح وتكرار الآيات المؤثرة (هذا سيساعدك في الخشوع في التراويح).
    2- الترديد مع الأذان.
    3- الدعاء بين الأذن والإقامة.
    4- أداء فريضة العشاء.5- أذكار ما بعد السلام.
    6- سنة العشاء الراتبة (ركعتان).
    7- صلاة التراويح مع الإمام حتى ينصرف؛ لحديث: ((من قام مع الإمام حتى ينصرف كتب له قيام ليلة)). فاحصر على أجر قيام ليلة كاملة بتطبيق هذا الحديث، ولا تنصرف قبل الإمام.
    زيادة في الخيرات قضاء بقية اليوم في بعض الطاعات:
    - نية تحصل فيها الخير، (أداء لفريضة الإسلام): قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: ((بني الإسلام على خمس: شهادة أن لا إله إلا الله وأن محمدًا رسول الله، وإقام الصلاة وإيتاء الزكاة وصوم رمضان وحج البيت))؛ رواه البخاري ومسلم.- الاجتهاد في اكتساب بعض الأخلاق الحميدة بالتطبيق العملي في شهر رمضان: (حب الخير للناس).
    - بعض الصفات الأخلاقية التي ينبغي التخلي عنها، مثل: (قطيعة الرحم).
    - الإنفاق على: (المرضى الغير قادرين على علاج أنفسهم).
    - الدعاء الدائم ببركة الوقت لما في زماننا من قلة بركة في الوقت.
    - المحاسبة على ما فعلته من هذا الجدول وما تم التقصير فيه.
    النوم نم الساعة الحادية عشرة تقريبًا، واحتسب النوم لله تقويًّا على طاعته لينقلب النوم من عادة إلى عبادة تؤجر عليه، ولا تنسى أذكار النوم.

    ملاحظة: ويكرر الجدول بالنسبة للأعمال الخاصة بالصلاة كل يوم ويزاد عليه ما يضاف في (زيادة في الخيرات).
    ((إنَّ أَوْلَى النَّاسِ بِي يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَكْثَرُهُمْ عَلَيَّ صَلاةً))

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    المشاركات
    4,571

    Lightbulb رد: يوميات صائم (متجدد)

    يوميات صائم .. اليوم التاسع

    قبل الفجر 1- التهجد: ﴿ أَمَّنْ هُوَ قَانِتٌ آنَاءَ اللَّيْلِ سَاجِداً وَقَائِماً يَحْذَرُ الآخِرَةَ وَيَرْجُو رَحْمَةَ رَبِّهِ ﴾ [الزمر: 39].
    2- السحور: لقول النبي – صلى الله عليه وسلم –: ((تسحروا فإن في السحور بركة))؛ متفق عليه.
    3- الاستغفار إلى أذان الفجر: قال تعالى: ﴿ وَبِالأَسْحَارِ هُمْ يَسْتَغْفِرُونَ ﴾ [الذرايات: 18].
    4- الدعاء بين الأذان والإقامة.
    5- أداء سنة الفجر: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: ((ركعتي الفجر خير من الدنيا وما فيها))؛ رواه أحمد والترمذي وأبو داود.
    6- أداء صلاة الفجر في جماعة: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: ((من صلى الفجر في جماعة فهو في ذمة الله، فلا يطلبنكم الله في ذمته بشيء فيدركه فيكبه على نار جهنم))؛ رواه مسلم في "صحيحه".
    7- أذكار الصلاة ثم صلاة الضحى (وهي بعد شروق الشمس بثلث ساعة)، أقلها ركعتان، وإذا رغبت الزيادة صلي ركعتين أخريين، وقراءة جزء من القرآن.
    الذهاب إلى العمل وأنت تذهب إلى عملك أنت في عبادة، فاحتسب الأجر حتى تؤجر طيلة زمن العمل (يمكن استثمار زمن الوصول للعمل بالاستغفار والتسبيح أو سماع القرآن)، اتق الله واحفظ لسانك وجوارحك، وإذا كانت هناك فرصة فراغ بالعمل اغتنمه بقراءة القرآن.
    الظهر 1- سنة الترديد مع الأذان.
    2- الدعاء بين الأذان والإقامة لا يرد فاغتنم وقت الإجابة.
    3- أداء السنة الراتبة القبلية أربع ركعات قبل الصلاة.
    4- أشغل الوقت بقراءة القرآن حتى تقام الصلاة (يفضل اصطحاب مصحف صغير؛ ليكون معك في مصلى العمل).
    5- بعد الصلاة أذكار ما بعد السلام من الصلاة.
    6- أداء السنة البعدية ركعتين بعد فريضة الظهر.
    7- بالنسبة للذين ليس عندهم أعمال في هذا الوقت يغتنمون الوقت بمختلف الطاعات.
    العصر 1- سنة الترديد مع الأذان.
    2- الدعاء بين الأذان والإقامة.
    3- ليس للعصر سنة قبلية ولا بعدية، ولكن قال –صلى الله عليه وسلم-: ((رحم الله امرءًا صلى قبل العصر أربعًا))، فمن منا لا يطمع في رحمة الله؟
    4- قراءة القرآن حتى تقام الصلاة.
    5- بعد الصلاة أذكار ما بعد السلام من الصلاة.
    6- حضور درس في المسجد لترقيق القلوب في هذا الشهر الكريم.
    7- بعد درس المسجد يمكن في المسجد لقراءة القرآن؛ فعن أبي هريرة – رضي الله عنه عن النبي – صلى الله عليه وسلم – قال: ((لا يزال العبد في صلاة ما كان في مصلاه؛ ينتظر الصلاة، والملائكة تقول: الله اغفر له، اللهم ارحمه، حتى ينصرف أو يحدث))؛ رواه مسلم.
    8- وبالنسبة للمرأة: في فترة العصر تحتسب الأجر في إعداد الطعام: فإن في كل كبد رطبة أجر، ويمكن استثمار وقت إعداد الطعام بالاستغفار والتسبيح والصلاة على سيدنا النبي – صلى الله عليه وسلم - ويمكن أن تستمع إلى أشرطة الذكر، أو سماع القرآن، فهذا من العبادات.
    المغرب 1- قبل أذان المغرب بربع ساعة: يعود للمنزل للوضوء.
    2- ترديد أذكار المساء في هذا الوقت وكثرة الاستغفار والتسبيح، قال تعالى: ﴿وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ قَبْلَ طُلُوعِ الشَّمْسِ وَقَبْلَ الْغُرُوبِ ﴾ [ق: 39].
    3- وللصائم دعوة عند فطره لا ترد، فاغتنم هذه الأوقات.
    4- اتباع السنة عن الإفطار، وذلك بالإفطار على رطب، فإن لم تجد فعلى تمر، فإن لم تجد فعلى ماء، واجعل على المائدة طعام.
    5- سنة الترديد مع الأذان.
    6- أداء السنة الراتبة بعد المغرب.
    العشاء 1- التبكير لصلاة العشاء قبل الوقت بثلث ساعة تقريبًا، واغتنام الوقت في قراءة القرآن، يفضل الجزء من القرآن الذي سيقرأ في صلاة التراويح وتكرار الآيات المؤثرة (هذا سيساعدك في الخشوع في التراويح).
    2- الترديد مع الأذان.
    3- الدعاء بين الأذن والإقامة.
    4- أداء فريضة العشاء.
    5- أذكار ما بعد السلام.
    6- سنة العشاء الراتبة (ركعتان).
    7- صلاة التراويح مع الإمام حتى ينصرف؛ لحديث: ((من قام مع الإمام حتى ينصرف كتب له قيام ليلة)). فاحرص على أجر قيام ليلة كاملة بتطبيق هذا الحديث، ولا تنصرف قبل الإمام.
    زيادة في الخيرات قضاء بقية اليوم في بعض الطاعات:
    - نية تحصل فيها الخير، (الإتيان بعمل لا يعدله شيء): قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: ((عليك بالصوم، فإنه لا عدل له))؛ صحيح الترغيب والترهيب.
    - حفظ ومراجعة كتب الحديث بالقدر المتيسر كل ليلة.
    - الاجتهاد في اكتساب بعض الأخلاق الحميدة بالتطبيق العملي في شهر رمضان: (الحلم والتؤدة).
    - بعض الصفات الأخلاقية التي ينبغي التخلي عنها، مثل: (الاستهزاء بالناس).
    - الإنفاق على: (نشر العلم).
    - الدعاء الدائم ببركة الوقت لما في زماننا من قلة بركة في الوقت.
    - المحاسبة على ما فعلته من هذا الجدول وما تم التقصير فيه.
    النوم نم الساعة الحادية عشرة تقريبًا، واحتسب النوم لله تقويًّا على طاعته لينقلب النوم من عادة إلى عبادة تؤجر عليه، ولا تنسى أذكار النوم.

    ملاحظة: ويكرر الجدول بالنسبة للأعمال الخاصة بالصلاة كل يوم ويزاد عليه ما يضاف في (زيادة في الخيرات).
    ((إنَّ أَوْلَى النَّاسِ بِي يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَكْثَرُهُمْ عَلَيَّ صَلاةً))

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    المشاركات
    4,571

    افتراضي رد: يوميات صائم (متجدد)

    يوميات صائم .. اليوم العاشر

    قبل الفجر 1- التهجد: ﴿ أَمَّنْ هُوَ قَانِتٌ آنَاءَ اللَّيْلِ سَاجِداً وَقَائِماً يَحْذَرُ الآخِرَةَ وَيَرْجُو رَحْمَةَ رَبِّهِ ﴾ [الزمر: 39].
    2- السحور: لقول النبي – صلى الله عليه وسلم –: ((تسحروا فإن في السحور بركة))؛ متفق عليه.
    3- الاستغفار إلى أذان الفجر: قال تعالى: ﴿ وَبِالأَسْحَارِ هُمْ يَسْتَغْفِرُونَ ﴾ [الذرايات: 18].
    4- الدعاء بين الأذان والإقامة.
    5- أداء سنة الفجر: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: ((ركعتي الفجر خير من الدنيا وما فيها))؛ رواه أحمد والترمذي وأبو داود.6- أداء صلاة الفجر في جماعة: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: ((من صلى الفجر في جماعة فهو في ذمة الله، فلا يطلبنكم الله في ذمته بشيء فيدركه فيكبه على نار جهنم))؛ رواه مسلم في "صحيحه".
    7- أذكار الصلاة ثم صلاة الضحى (وهي بعد شروق الشمس بثلث ساعة)، أقلها ركعتان، وإذا رغبت الزيادة صلي ركعتين أخريين، وقراءة جزء من القرآن.

    الذهاب إلى العمل
    وأنت تذهب إلى عملك أنت في عبادة، فاحتسب الأجر حتى تؤجر طيلة زمن العمل (يمكن استثمار زمن الوصول للعمل بالاستغفار والتسبيح أو سماع القرآن)، اتق الله واحفظ لسانك وجوارحك، وإذا كانت هناك فرصة فراغ بالعمل اغتنمه بقراءة القرآن.
    الظهر 1- سنة الترديد مع الأذان.
    2- الدعاء بين الأذان والإقامة لا يرد فاغتنم وقت الإجابة.
    3- أداء السنة الراتبة القبلية أربع ركعات قبل الصلاة.
    4- أشغل الوقت بقراءة القرآن حتى تقام الصلاة (يفضل اصطحاب مصحف صغير؛ ليكون معك في مصلى العمل).
    5- بعد الصلاة أذكار ما بعد السلام من الصلاة.
    6- أداء السنة البعدية ركعتين بعد فريضة الظهر.
    7- بالنسبة للذين ليس عندهم أعمال في هذا الوقت يغتنمون الوقت بمختلف الطاعات.
    العصر 1- سنة الترديد مع الأذان.
    2- الدعاء بين الأذان والإقامة.
    3- ليس للعصر سنة قبلية ولا بعدية، ولكن قال –صلى الله عليه وسلم-: ((رحم الله امرءًا صلى قبل العصر أربعًا))، فمن منا لا يطمع في رحمة الله؟
    4- قراءة القرآن حتى تقام الصلاة.
    5- بعد الصلاة أذكار ما بعد السلام من الصلاة.
    6- حضور درس في المسجد لترقيق القلوب في هذا الشهر الكريم.
    7- بعد درس المسجد يمكث في المسجد لقراءة القرآن؛ فعن أبي هريرة – رضي الله عنه عن النبي – صلى الله عليه وسلم – قال: ((لا يزال العبد في صلاة ما كان في مصلاه؛ ينتظر الصلاة، والملائكة تقول: الله اغفر له، اللهم ارحمه، حتى ينصرف أو يحدث))؛ رواه مسلم.
    8- وبالنسبة للمرأة: في فترة العصر تحتسب الأجر في إعداد الطعام: فإن في كل كبد رطبة أجر، ويمكن استثمار وقت إعداد الطعام بالاستغفار والتسبيح والصلاة على سيدنا النبي – صلى الله عليه وسلم - ويمكن أن تستمع إلى أشرطة الذكر، أو سماع القرآن، فهذا من العبادات.
    المغرب 1- قبل أذان المغرب بربع ساعة: يعود للمنزل للوضوء.
    2- ترديد أذكار المساء في هذا الوقت وكثرة الاستغفار والتسبيح، قال تعالى: ﴿وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ قَبْلَ طُلُوعِ الشَّمْسِ وَقَبْلَ الْغُرُوبِ ﴾ [ق: 39].
    3- وللصائم دعوة عند فطره لا ترد، فاغتنم هذه الأوقات.
    4- اتباع السنة عن الإفطار، وذلك بالإفطار على رطب، فإن لم تجد فعلى تمر، فإن لم تجد فعلى ماء، واجعل على المائدة طعام.
    5- سنة الترديد مع الأذان.
    6- أداء السنة الراتبة بعد المغرب.
    العشاء 1- التبكير لصلاة العشاء قبل الوقت بثلث ساعة تقريبًا، واغتنام الوقت في قراءة القرآن، يفضل الجزء من القرآن الذي سيقرأ في صلاة التراويح وتكرار الآيات المؤثرة (هذا سيساعدك في الخشوع في التراويح).
    2- الترديد مع الأذان.
    3- الدعاء بين الأذن والإقامة.
    4- أداء فريضة العشاء.
    5- أذكار ما بعد السلام.
    6- سنة العشاء الراتبة (ركعتان).
    7- صلاة التراويح مع الإمام حتى ينصرف؛ لحديث: ((من قام مع الإمام حتى ينصرف كتب له قيام ليلة)). فاحرص على أجر قيام ليلة كاملة بتطبيق هذا الحديث، ولا تنصرف قبل الإمام.
    زيادة في الخيرات قضاء بقية اليوم في بعض الطاعات:
    - نية تحصل فيها الخير، (مباعدة الوجه عن النار): قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: ((ما من عبد يصوم يومًا في سبيل الله إلا باعد الله بذلك اليوم وجهه عن النار سبعين خريفًا))؛ رواه مسلم.
    - الاجتهاد في اكتساب بعض الأخلاق الحميدة بالتطبيق العملي في شهر رمضان: (حسن الظن).
    - بعض الصفات الأخلاقية التي ينبغي التخلي عنها، مثل: (الغش والخديعة).
    - لا تنسى في غمار الأعمال الصالحة (إفطار الصائمين).
    - التصدق.
    - الدعاء الدائم ببركة الوقت لما في زماننا من قلة بركة في الوقت.
    - المحاسبة على ما فعلته من هذا الجدول وما تم التقصير فيه.
    النوم نم الساعة الحادية عشرة تقريبًا، واحتسب النوم لله تقويًّا على طاعته لينقلب النوم من عادة إلى عبادة تؤجر عليه، ولا تنسى أذكار النوم.

    ملاحظة:
    ويكرر الجدول بالنسبة للأعمال الخاصة بالصلاة كل يوم ويزاد عليه ما يضاف في (زيادة في الخيرات).
    ((إنَّ أَوْلَى النَّاسِ بِي يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَكْثَرُهُمْ عَلَيَّ صَلاةً))

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    المشاركات
    4,571

    افتراضي رد: يوميات صائم (متجدد)

    يوميات صائم .. اليوم الحادي عشر

    قبل الفجر
    1- التهجد: ﴿ أَمَّنْ هُوَ قَانِتٌ آنَاءَ اللَّيْلِ سَاجِداً وَقَائِماً يَحْذَرُ الآخِرَةَ وَيَرْجُو رَحْمَةَ رَبِّهِ ﴾ [الزمر: 39].
    2- السحور: لقول النبي – صلى الله عليه وسلم –: ((تسحروا فإن في السحور بركة))؛ متفق عليه.
    3- الاستغفار إلى أذان الفجر: قال تعالى: ﴿وَبِالأَسْحَارِ هُمْ يَسْتَغْفِرُونَ ﴾ [الذرايات: 18].
    4- الدعاء بين الأذان والإقامة.
    5- أداء سنة الفجر: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: ((ركعتي الفجر خير من الدنيا وما فيها))؛ رواه أحمد والترمذي وأبو داود.
    6- أداء صلاة الفجر في جماعة: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: ((من صلى الفجر في جماعة فهو في ذمة الله، فلا يطلبنكم الله في ذمته بشيء فيدركه فيكبه على نار جهنم))؛ رواه مسلم في "صحيحه".
    7- أذكار الصلاة ثم صلاة الضحى (وهي بعد شروق الشمس بثلث ساعة)، أقلها ركعتان، وإذا رغبت الزيادة صلي ركعتين أخريين، وقراءة جزء من القرآن.
    الذهاب إلى العمل
    وأنت تذهب إلى عملك أنت في عبادة، فاحتسب الأجر حتى تؤجر طيلة زمن العمل (يمكن استثمار زمن الوصول للعمل بالاستغفار والتسبيح أو سماع القرآن)، اتق الله واحفظ لسانك وجوارحك، وإذا كانت هناك فرصة فراغ بالعمل اغتنمه بقراءة القرآن.
    الظهر
    1- سنة الترديد مع الأذان.
    2- الدعاء بين الأذان والإقامة لا يرد فاغتنم وقت الإجابة.
    3- أداء السنة الراتبة القبلية أربع ركعات قبل الصلاة.
    4- أشغل الوقت بقراءة القرآن حتى تقام الصلاة (يفضل اصطحاب مصحف صغير؛ ليكون معك في مصلى العمل).
    5- بعد الصلاة أذكار ما بعد السلام من الصلاة.
    6- أداء السنة البعدية ركعتين بعد فريضة الظهر.
    7- بالنسبة للذين ليس عندهم أعمال في هذا الوقت يغتنمون الوقت بمختلف الطاعات.
    العصر
    1- سنة الترديد مع الأذان.
    2- الدعاء بين الأذان والإقامة.
    3- ليس للعصر سنة قبلية ولا بعدية، ولكن قال –صلى الله عليه وسلم-: ((رحم الله امرءًا صلى قبل العصر أربعًا))، فمن منا لا يطمع في رحمة الله؟
    4- قراءة القرآن حتى تقام الصلاة.
    5- بعد الصلاة أذكار ما بعد السلام من الصلاة.
    6- حضور درس في المسجد لترقيق القلوب في هذا الشهر الكريم.
    7- بعد درس المسجد يمكث في المسجد لقراءة القرآن؛ فعن أبي هريرة – رضي الله عنه عن النبي – صلى الله عليه وسلم – قال: ((لا يزال العبد في صلاة ما كان في مصلاه؛ ينتظر الصلاة، والملائكة تقول: الله اغفر له، اللهم ارحمه، حتى ينصرف أو يحدث))؛ رواه مسلم.
    8- وبالنسبة للمرأة: في فترة العصر تحتسب الأجر في إعداد الطعام: فإن في كل كبد رطبة أجر، ويمكن استثمار وقت إعداد الطعام بالاستغفار والتسبيح والصلاة على سيدنا النبي – صلى الله عليه وسلم - ويمكن أن تستمع إلى أشرطة الذكر، أو سماع القرآن، فهذا من العبادات.
    المغرب
    1- قبل أذان المغرب بربع ساعة: يعود للمنزل للوضوء.
    2- ترديد أذكار المساء في هذا الوقت وكثرة الاستغفار والتسبيح، قال تعالى: ﴿ وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ قَبْلَ طُلُوعِ الشَّمْسِ وَقَبْلَ الْغُرُوبِ ﴾ [ق: 39].
    3- وللصائم دعوة عند فطره لا ترد، فاغتنم هذه الأوقات.
    4- اتباع السنة عن الإفطار، وذلك بالإفطار على رطب، فإن لم تجد فعلى تمر، فإن لم تجد فعلى ماء، واجعل على المائدة طعام.
    5- سنة الترديد مع الأذان.
    6- أداء السنة الراتبة بعد المغرب.
    العشاء
    1- التبكير لصلاة العشاء قبل الوقت بثلث ساعة تقريبًا، واغتنام الوقت في قراءة القرآن، يفضل الجزء من القرآن الذي سيقرأ في صلاة التراويح وتكرار الآيات المؤثرة (هذا سيساعدك في الخشوع في التراويح).
    2- الترديد مع الأذان.
    3- الدعاء بين الأذن والإقامة.
    4- أداء فريضة العشاء.
    5- أذكار ما بعد السلام.
    6- سنة العشاء الراتبة (ركعتان).
    7- صلاة التراويح مع الإمام حتى ينصرف؛ لحديث: ((من قام مع الإمام حتى ينصرف كتب له قيام ليلة)). فاحرص على أجر قيام ليلة كاملة بتطبيق هذا الحديث، ولا تنصرف قبل الإمام.
    زيادة في الخيرات
    قضاء بقية اليوم في بعض الطاعات:
    -نية تحصل فيها الخير (طلبًا لدخول الجنة): قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: ((اتقوا ربكم وصلوا خمسكم، وصوموا شهركم، وأدوا زكاة أموالكم، وأطيعوا ذا أمركم، تدخلوا جنة ربكم))؛ رواه البخاري ومسلم.
    - الاجتهاد في اكتساب بعض الأخلاق الحميدة بالتطبيق العملي في شهر رمضان: (البعد عن ظلم الناس بأي صورة من صور الظلم).
    - بعض الصفات الأخلاقية التي ينبغي التخلي عنها، مثل: (الخمول والكسل والقعود عن العمل).
    - التصدق في وجه من وجوه الخير.- بعض الرسائل الدعوية على الجوال للتذكير وعدم فطور الهمم، ولو برسالة واحدة كل يوم، "واجعله عمل دائم يومي إلى أن ينتهي رمضان"، ولا تنسى تجديد النية واحتساب الأجر في كل رسالة ترسلها.
    - الدعاء الدائم ببركة الوقت لما في زماننا من قلة بركة في الوقت.
    - المحاسبة على ما فعلته من هذا الجدول وما تم التقصير فيه.
    النوم
    نم الساعة الحادية عشرة تقريبًا، واحتسب النوم لله تقويًّا على طاعته لينقلب النوم من عادة إلى عبادة تؤجر عليه، ولا تنسى أذكار النوم.
    ملاحظة: ويكرر الجدول بالنسبة للأعمال الخاصة بالصلاة كل يوم ويزاد عليه ما يضاف في (زيادة في الخيرات).
    ((إنَّ أَوْلَى النَّاسِ بِي يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَكْثَرُهُمْ عَلَيَّ صَلاةً))

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    المشاركات
    4,571

    افتراضي رد: يوميات صائم (متجدد)

    يوميات صائم .. اليوم الثاني عشر

    قبل الفجر
    1- التهجد: ﴿ أَمَّنْ هُوَ قَانِتٌ آنَاءَ اللَّيْلِ سَاجِداً وَقَائِماً يَحْذَرُ الآخِرَةَ وَيَرْجُو رَحْمَةَ رَبِّهِ ﴾ [الزمر: 39].
    2- السحور: لقول النبي – صلى الله عليه وسلم –: ((تسحروا فإن في السحور بركة))؛ متفق عليه.
    3- الاستغفار إلى أذان الفجر: قال تعالى: ﴿ وَبِالأَسْحَارِ هُمْ يَسْتَغْفِرُونَ ﴾ [الذرايات: 18].
    4- الدعاء بين الأذان والإقامة.
    5- أداء سنة الفجر: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: ((ركعتي الفجر خير من الدنيا وما فيها))؛ رواه أحمد والترمذي وأبو داود.
    6- أداء صلاة الفجر في جماعة: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: ((من صلى الفجر في جماعة فهو في ذمة الله، فلا يطلبنكم الله في ذمته بشيء فيدركه فيكبه على نار جهنم))؛ رواه مسلم في "صحيحه".
    7- أذكار الصلاة ثم صلاة الضحى (وهي بعد شروق الشمس بثلث ساعة)، أقلها ركعتان، وإذا رغبت الزيادة صلي ركعتين أخريين، وقراءة جزء من القرآن.
    الذهاب إلى العمل
    وأنت تذهب إلى عملك أنت في عبادة، فاحتسب الأجر حتى تؤجر طيلة زمن العمل (يمكن استثمار زمن الوصول للعمل بالاستغفار والتسبيح أو سماع القرآن)، اتق الله واحفظ لسانك وجوارحك، وإذا كانت هناك فرصة فراغ بالعمل اغتنمه بقراءة القرآن.
    الظهر
    1- سنة الترديد مع الأذان.
    2- الدعاء بين الأذان والإقامة لا يرد فاغتنم وقت الإجابة.
    3- أداء السنة الراتبة القبلية أربع ركعات قبل الصلاة.
    4- أشغل الوقت بقراءة القرآن حتى تقام الصلاة (يفضل اصطحاب مصحف صغير؛ ليكون معك في مصلى العمل).
    5- بعد الصلاة أذكار ما بعد السلام من الصلاة.
    6- أداء السنة البعدية ركعتين بعد فريضة الظهر.
    7- بالنسبة للذين ليس عندهم أعمال في هذا الوقت يغتنمون الوقت بمختلف الطاعات.
    العصر
    1- سنة الترديد مع الأذان.
    2- الدعاء بين الأذان والإقامة.
    3- ليس للعصر سنة قبلية ولا بعدية، ولكن قال –صلى الله عليه وسلم-: ((رحم الله امرءًا صلى قبل العصر أربعًا))، فمن منا لا يطمع في رحمة الله؟
    4- قراءة القرآن حتى تقام الصلاة.
    5- بعد الصلاة أذكار ما بعد السلام من الصلاة.
    6- حضور درس في المسجد لترقيق القلوب في هذا الشهر الكريم.
    7- بعد درس المسجد يمكث في المسجد لقراءة القرآن؛ فعن أبي هريرة – رضي الله عنه عن النبي – صلى الله عليه وسلم – قال: ((لا يزال العبد في صلاة ما كان في مصلاه؛ ينتظر الصلاة، والملائكة تقول: الله اغفر له، اللهم ارحمه، حتى ينصرف أو يحدث))؛ رواه مسلم.
    8- وبالنسبة للمرأة: في فترة العصر تحتسب الأجر في إعداد الطعام: فإن في كل كبد رطبة أجر، ويمكن استثمار وقت إعداد الطعام بالاستغفار والتسبيح والصلاة على سيدنا النبي – صلى الله عليه وسلم - ويمكن أن تستمع إلى أشرطة الذكر، أو سماع القرآن، فهذا من العبادات.
    المغرب
    1- قبل أذان المغرب بربع ساعة: يعود للمنزل للوضوء.
    2- ترديد أذكار المساء في هذا الوقت وكثرة الاستغفار والتسبيح، قال تعالى: ﴿وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ قَبْلَ طُلُوعِ الشَّمْسِ وَقَبْلَ الْغُرُوبِ ﴾ [ق: 39].
    3- وللصائم دعوة عند فطره لا ترد، فاغتنم هذه الأوقات.
    4- اتباع السنة عن الإفطار، وذلك بالإفطار على رطب، فإن لم تجد فعلى تمر، فإن لم تجد فعلى ماء، واجعل على المائدة طعام
    5- سنة الترديد مع الأذان.
    6- أداء السنة الراتبة بعد المغرب.
    العشاء
    1- التبكير لصلاة العشاء قبل الوقت بثلث ساعة تقريبًا، واغتنام الوقت في قراءة القرآن، يفضل الجزء من القرآن الذي سيقرأ في صلاة التراويح وتكرار الآيات المؤثرة (هذا سيساعدك في الخشوع في التراويح).
    2- الترديد مع الأذان.
    3- الدعاء بين الأذن والإقامة.
    4- أداء فريضة العشاء.
    5- أذكار ما بعد السلام.
    6- سنة العشاء الراتبة (ركعتان).
    7- صلاة التراويح مع الإمام حتى ينصرف؛ لحديث: ((من قام مع الإمام حتى ينصرف كتب له قيام ليلة)). فاحرص على أجر قيام ليلة كاملة بتطبيق هذا الحديث، ولا تنصرف قبل الإمام.
    زيادة في الخيرات
    قضاء بقية اليوم في بعض الطاعات:
    - نية تحصل فيها الخير، (طلبًا لشفاعة الصيام): قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: ((الصيام والقرآن يشفعان للعبد يوم القيامة))؛ صحيح الجامع.- الاجتهاد في اكتساب بعض الأخلاق الحميدة بالتطبيق العملي في شهر رمضان: (خفض الجناح للمسلمين).
    - بعض الصفات الأخلاقية التي ينبغي التخلي عنها، مثل: (التعاون على الإثم والعدوان والظلم).
    - زيارة تجمعات الشباب وخاصة ونحن في الإجازة الصيفية؛ وذلك: للمحافظة على الوقت في هذا الشهر، وتوجيه الشباب لما فيه خير الدنيا والآخرة، إحياء روح الإخوة الإسلامية والتقارب بين الشباب المستقيم والمفرطين.
    - التصدق.
    - رسائل الجوال الدعوية اليومية (للتذكير).
    - الدعاء الدائم ببركة الوقت لما في زماننا من قلة بركة في الوقت.
    - المحاسبة على ما فعلته من هذا الجدول وما تم التقصير فيه.
    النوم
    نم الساعة الحادية عشرة تقريبًا، واحتسب النوم لله تقويًّا على طاعته لينقلب النوم من عادة إلى عبادة تؤجر عليه، ولا تنسى أذكار النوم.
    ملاحظة: ويكرر الجدول بالنسبة للأعمال الخاصة بالصلاة كل يوم ويزاد عليه ما يضاف في (زيادة في الخيرات).
    ((إنَّ أَوْلَى النَّاسِ بِي يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَكْثَرُهُمْ عَلَيَّ صَلاةً))

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    المشاركات
    4,571

    افتراضي رد: يوميات صائم (متجدد)

    يوميات صائم .. اليوم الثالث عشر

    قبل الفجر
    1- التهجد: ﴿ أَمَّنْ هُوَ قَانِتٌ آنَاءَ اللَّيْلِ سَاجِداً وَقَائِماً يَحْذَرُ الآخِرَةَ وَيَرْجُو رَحْمَةَ رَبِّهِ ﴾ [الزمر: 39].
    2- السحور: لقول النبي – صلى الله عليه وسلم –: ((تسحروا فإن في السحور بركة))؛ متفق عليه.
    3- الاستغفار إلى أذان الفجر: قال تعالى: ﴿ وَبِالأَسْحَارِ هُمْ يَسْتَغْفِرُونَ ﴾ [الذرايات: 18].
    4- الدعاء بين الأذان والإقامة.
    5- أداء سنة الفجر: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: ((ركعتي الفجر خير من الدنيا وما فيها))؛ رواه أحمد والترمذي وأبو داود.
    6- أداء صلاة الفجر في جماعة: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: ((من صلى الفجر في جماعة فهو في ذمة الله، فلا يطلبنكم الله في ذمته بشيء فيدركه فيكبه على نار جهنم))؛ رواه مسلم في "صحيحه".
    7- أذكار الصلاة ثم صلاة الضحى (وهي بعد شروق الشمس بثلث ساعة)، أقلها ركعتان، وإذا رغبت الزيادة صلي ركعتين أخريين، وقراءة جزء من القرآن.
    الذهاب إلى العمل
    وأنت تذهب إلى عملك أنت في عبادة، فاحتسب الأجر حتى تؤجر طيلة زمن العمل (يمكن استثمار زمن الوصول للعمل بالاستغفار والتسبيح أو سماع القرآن)، اتق الله واحفظ لسانك وجوارحك، وإذا كانت هناك فرصة فراغ بالعمل اغتنمه بقراءة القرآن.
    الظهر
    1- سنة الترديد مع الأذان.
    2- الدعاء بين الأذان والإقامة لا يرد فاغتنم وقت الإجابة.
    3- أداء السنة الراتبة القبلية أربع ركعات قبل الصلاة.
    4- أشغل الوقت بقراءة القرآن حتى تقام الصلاة (يفضل اصطحاب مصحف صغير؛ ليكون معك في مصلى العمل).
    5- بعد الصلاة أذكار ما بعد السلام من الصلاة.
    6- أداء السنة البعدية ركعتين بعد فريضة الظهر.
    7- بالنسبة للذين ليس عندهم أعمال في هذا الوقت يغتنمون الوقت بمختلف الطاعات.
    العصر
    1- سنة الترديد مع الأذان.
    2- الدعاء بين الأذان والإقامة.
    3- ليس للعصر سنة قبلية ولا بعدية، ولكن قال –صلى الله عليه وسلم-: ((رحم الله امرءًا صلى قبل العصر أربعًا))، فمن منا لا يطمع في رحمة الله؟
    4- قراءة القرآن حتى تقام الصلاة.
    5- بعد الصلاة أذكار ما بعد السلام من الصلاة.
    6- حضور درس في المسجد لترقيق القلوب في هذا الشهر الكريم.
    7- بعد درس المسجد يمكث في المسجد لقراءة القرآن؛ فعن أبي هريرة – رضي الله عنه عن النبي – صلى الله عليه وسلم – قال: ((لا يزال العبد في صلاة ما كان في مصلاه؛ ينتظر الصلاة، والملائكة تقول: الله اغفر له، اللهم ارحمه، حتى ينصرف أو يحدث))؛ رواه مسلم.
    8- وبالنسبة للمرأة: في فترة العصر تحتسب الأجر في إعداد الطعام: فإن في كل كبد رطبة أجر، ويمكن استثمار وقت إعداد الطعام بالاستغفار والتسبيح والصلاة على سيدنا النبي – صلى الله عليه وسلم - ويمكن أن تستمع إلى أشرطة الذكر، أو سماع القرآن، فهذا من العبادات.
    المغرب
    1- قبل أذان المغرب بربع ساعة: يعود للمنزل للوضوء.
    2- ترديد أذكار المساء في هذا الوقت وكثرة الاستغفار والتسبيح، قال تعالى: ﴿وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ قَبْلَ طُلُوعِ الشَّمْسِ وَقَبْلَ الْغُرُوبِ ﴾ [ق: 39].
    3- وللصائم دعوة عند فطره لا ترد، فاغتنم هذه الأوقات.
    4- اتباع السنة عن الإفطار، وذلك بالإفطار على رطب، فإن لم تجد فعلى تمر، فإن لم تجد فعلى ماء، واجعل على المائدة طعام.
    5- سنة الترديد مع الأذان.
    6- أداء السنة الراتبة بعد المغرب.
    العشاء
    1- التبكير لصلاة العشاء قبل الوقت بثلث ساعة تقريبًا، واغتنام الوقت في قراءة القرآن، يفضل الجزء من القرآن الذي سيقرأ في صلاة التراويح وتكرار الآيات المؤثرة (هذا سيساعدك في الخشوع في التراويح).
    2- الترديد مع الأذان.
    3- الدعاء بين الأذن والإقامة.
    4- أداء فريضة العشاء.
    5- أذكار ما بعد السلام.
    6- سنة العشاء الراتبة (ركعتان).
    7- صلاة التراويح مع الإمام حتى ينصرف؛ لحديث: ((من قام مع الإمام حتى ينصرف كتب له قيام ليلة)). فاحرص على أجر قيام ليلة كاملة بتطبيق هذا الحديث، ولا تنصرف قبل الإمام.
    زيادة في الخيرات
    قضاء بقية اليوم في بعض الطاعات:
    - نية تحصل فيها الخير، (طلبًا لشفاعة الصالحين): قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: ((يا رب، إخواننا كانوا يصلون معنا ويصومون معنا ويحجون معنا))؛ صحيح الجامع.- الاجتهاد في اكتساب بعض الأخلاق الحميدة بالتطبيق العملي في شهر رمضان: (حسن الخلق، بالتبسم في وجه إخواننا).- بعض الصفات الأخلاقية التي ينبغي التخلي عنها، مثل: (الاستكبار في الأرض بغير الحق).
    - إلقاء كلمة في المسجد يكون الهدف منها: المحافظة على الوقت في هذا الشهر المبارك، تثقيف العامة ورفع مستوى وعيهم بدينهم، إعطاء الفرصة لصغار طلبة العلم والمبتدئين لخوض تجربة إعداد الدروس.
    - الإنفاق على الجهاد في سبيل الله بمفهومه الصحيح.
    - رسائل الجوال الدعوية اليومية (للتذكير).
    - الدعاء الدائم ببركة الوقت لما في زماننا من قلة بركة في الوقت.
    - المحاسبة على ما فعلته من هذا الجدول وما تم التقصير فيه.
    النوم
    نم الساعة الحادية عشرة تقريبًا، واحتسب النوم لله تقويًّا على طاعته لينقلب النوم من عادة إلى عبادة تؤجر عليه، ولا تنسى أذكار النوم.
    ملاحظة: ويكرر الجدول بالنسبة للأعمال الخاصة بالصلاة كل يوم ويزاد عليه ما يضاف في (زيادة في الخيرات).
    ((إنَّ أَوْلَى النَّاسِ بِي يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَكْثَرُهُمْ عَلَيَّ صَلاةً))

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    المشاركات
    4,571

    Lightbulb رد: يوميات صائم (متجدد)

    يوميات صائم .. اليوم الرابع عشر

    قبل الفجر
    1- التهجد: ﴿ أَمَّنْ هُوَ قَانِتٌ آنَاءَ اللَّيْلِ سَاجِداً وَقَائِماً يَحْذَرُ الآخِرَةَ وَيَرْجُو رَحْمَةَ رَبِّهِ ﴾ [الزمر: 39].
    2- السحور: لقول النبي – صلى الله عليه وسلم –: ((تسحروا فإن في السحور بركة))؛ متفق عليه.
    3- الاستغفار إلى أذان الفجر: قال تعالى: ﴿ وَبِالأَسْحَارِ هُمْ يَسْتَغْفِرُونَ ﴾ [الذرايات: 18].
    4- الدعاء بين الأذان والإقامة.
    5- أداء سنة الفجر: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: ((ركعتي الفجر خير من الدنيا وما فيها))؛ رواه أحمد والترمذي وأبو داود.
    6- أداء صلاة الفجر في جماعة: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: ((من صلى الفجر في جماعة فهو في ذمة الله، فلا يطلبنكم الله في ذمته بشيء فيدركه فيكبه على نار جهنم))؛ رواه مسلم في "صحيحه".
    7- أذكار الصلاة ثم صلاة الضحى (وهي بعد شروق الشمس بثلث ساعة)، أقلها ركعتان، وإذا رغبت الزيادة صلي ركعتين أخريين، وقراءة جزء من القرآن.
    الذهاب إلى العمل
    وأنت تذهب إلى عملك أنت في عبادة، فاحتسب الأجر حتى تؤجر طيلة زمن العمل (يمكن استثمار زمن الوصول للعمل بالاستغفار والتسبيح أو سماع القرآن)، اتق الله واحفظ لسانك وجوارحك، وإذا كانت هناك فرصة فراغ بالعمل اغتنمه بقراءة القرآن.
    الظهر
    1- سنة الترديد مع الأذان.
    2- الدعاء بين الأذان والإقامة لا يرد فاغتنم وقت الإجابة.
    3- أداء السنة الراتبة القبلية أربع ركعات قبل الصلاة.
    4- أشغل الوقت بقراءة القرآن حتى تقام الصلاة (يفضل اصطحاب مصحف صغير؛ ليكون معك في مصلى العمل).
    5- بعد الصلاة أذكار ما بعد السلام من الصلاة.
    6- أداء السنة البعدية ركعتين بعد فريضة الظهر.
    7- بالنسبة للذين ليس عندهم أعمال في هذا الوقت يغتنمون الوقت بمختلف الطاعات.
    العصر
    1- سنة الترديد مع الأذان.
    2- الدعاء بين الأذان والإقامة.
    3- ليس للعصر سنة قبلية ولا بعدية، ولكن قال –صلى الله عليه وسلم-: ((رحم الله امرءًا صلى قبل العصر أربعًا))، فمن منا لا يطمع في رحمة الله؟
    4- قراءة القرآن حتى تقام الصلاة.
    5- بعد الصلاة أذكار ما بعد السلام من الصلاة.
    6- حضور درس في المسجد لترقيق القلوب في هذا الشهر الكريم.
    7- بعد درس المسجد يمكث في المسجد لقراءة القرآن؛ فعن أبي هريرة – رضي الله عنه عن النبي – صلى الله عليه وسلم – قال: ((لا يزال العبد في صلاة ما كان في مصلاه؛ ينتظر الصلاة، والملائكة تقول: الله اغفر له، اللهم ارحمه، حتى ينصرف أو يحدث))؛ رواه مسلم.
    8- وبالنسبة للمرأة: في فترة العصر تحتسب الأجر في إعداد الطعام: فإن في كل كبد رطبة أجر، ويمكن استثمار وقت إعداد الطعام بالاستغفار والتسبيح والصلاة على سيدنا النبي – صلى الله عليه وسلم - ويمكن أن تستمع إلى أشرطة الذكر، أو سماع القرآن، فهذا من العبادات.
    المغرب
    1- قبل أذان المغرب بربع ساعة: يعود للمنزل للوضوء.
    2- ترديد أذكار المساء في هذا الوقت وكثرة الاستغفار والتسبيح، قال تعالى: ﴿وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ قَبْلَ طُلُوعِ الشَّمْسِ وَقَبْلَ الْغُرُوبِ ﴾ [ق: 39].
    3- وللصائم دعوة عند فطره لا ترد، فاغتنم هذه الأوقات.
    4- اتباع السنة عن الإفطار، وذلك بالإفطار على رطب، فإن لم تجد فعلى تمر، فإن لم تجد فعلى ماء، واجعل على المائدة طعام.
    5- سنة الترديد مع الأذان.
    6- أداء السنة الراتبة بعد المغرب.
    العشاء
    1- التبكير لصلاة العشاء قبل الوقت بثلث ساعة تقريبًا، واغتنام الوقت في قراءة القرآن، يفضل الجزء من القرآن الذي سيقرأ في صلاة التراويح وتكرار الآيات المؤثرة (هذا سيساعدك في الخشوع في التراويح).
    2- الترديد مع الأذان.
    3- الدعاء بين الأذن والإقامة.
    4- أداء فريضة العشاء.
    5- أذكار ما بعد السلام.
    6- سنة العشاء الراتبة (ركعتان).
    7- صلاة التراويح مع الإمام حتى ينصرف؛ لحديث: ((من قام مع الإمام حتى ينصرف كتب له قيام ليلة)). فاحرص على أجر قيام ليلة كاملة بتطبيق هذا الحديث، ولا تنصرف قبل الإمام.
    زيادة في الخيرات
    قضاء بقية اليوم في بعض الطاعات:
    - نية تحصل فيها الخير، (طلبًا للفرحة في الآخرة): قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: ((للصائم فرحتان: فرحة حين فطره، وفرحة حين يلقى ربه))؛ صحيح البخاري.
    - الاجتهاد في اكتساب بعض الأخلاق الحميدة بالتطبيق العملي في شهر رمضان: (الإخلاص).
    - بعض الصفات الأخلاقية التي ينبغي التخلي عنها، مثل: (المعاملات الربوية).
    - اشتري بلح ووزعه عند أذان المغرب في الشارع على الصائمين.
    - التصدق على وجه من وجوه الخير.
    - رسائل الجوال الدعوية اليومية (للتذكير).
    - الدعاء الدائم ببركة الوقت لما في زماننا من قلة بركة في الوقت.- المحاسبة على ما فعلته من هذا الجدول وما تم التقصير فيه.
    النوم
    نم الساعة الحادية عشرة تقريبًا، واحتسب النوم لله تقويًّا على طاعته لينقلب النوم من عادة إلى عبادة تؤجر عليه، ولا تنسى أذكار النوم.
    ملاحظة: ويكرر الجدول بالنسبة للأعمال الخاصة بالصلاة كل يوم ويزاد عليه ما يضاف في (زيادة في الخيرات).
    ((إنَّ أَوْلَى النَّاسِ بِي يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَكْثَرُهُمْ عَلَيَّ صَلاةً))

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    المشاركات
    4,571

    Lightbulb رد: يوميات صائم (متجدد)

    يوميات صائم .. اليوم الخامس عشر

    قبل الفجر
    1- التهجد: ﴿ أَمَّنْ هُوَ قَانِتٌ آنَاءَ اللَّيْلِ سَاجِداً وَقَائِماً يَحْذَرُ الآخِرَةَ وَيَرْجُو رَحْمَةَ رَبِّهِ ﴾ [الزمر: 39].
    2- السحور: لقول النبي – صلى الله عليه وسلم –: ((تسحروا فإن في السحور بركة))؛ متفق عليه.
    3- الاستغفار إلى أذان الفجر: قال تعالى: ﴿ وَبِالأَسْحَارِ هُمْ يَسْتَغْفِرُونَ ﴾ [الذرايات: 18].
    4- الدعاء بين الأذان والإقامة.
    5- أداء سنة الفجر: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: ((ركعتي الفجر خير من الدنيا وما فيها))؛ رواه أحمد والترمذي وأبو داود.
    6- أداء صلاة الفجر في جماعة: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: ((من صلى الفجر في جماعة فهو في ذمة الله، فلا يطلبنكم الله في ذمته بشيء فيدركه فيكبه على نار جهنم))؛ رواه مسلم في "صحيحه".
    7- أذكار الصلاة ثم صلاة الضحى (وهي بعد شروق الشمس بثلث ساعة)، أقلها ركعتان، وإذا رغبت الزيادة صلي ركعتين أخريين، وقراءة جزء من القرآن.
    الذهاب إلى العمل
    وأنت تذهب إلى عملك أنت في عبادة، فاحتسب الأجر حتى تؤجر طيلة زمن العمل (يمكن استثمار زمن الوصول للعمل بالاستغفار والتسبيح أو سماع القرآن)، اتق الله واحفظ لسانك وجوارحك، وإذا كانت هناك فرصة فراغ بالعمل اغتنمه بقراءة القرآن.
    الظهر
    1- سنة الترديد مع الأذان.
    2- الدعاء بين الأذان والإقامة لا يرد فاغتنم وقت الإجابة.
    3- أداء السنة الراتبة القبلية أربع ركعات قبل الصلاة.
    4- أشغل الوقت بقراءة القرآن حتى تقام الصلاة (يفضل اصطحاب مصحف صغير؛ ليكون معك في مصلى العمل).
    5- بعد الصلاة أذكار ما بعد السلام من الصلاة.
    6- أداء السنة البعدية ركعتين بعد فريضة الظهر.
    7- بالنسبة للذين ليس عندهم أعمال في هذا الوقت يغتنمون الوقت بمختلف الطاعات.
    العصر
    1- سنة الترديد مع الأذان.
    2- الدعاء بين الأذان والإقامة.
    3- ليس للعصر سنة قبلية ولا بعدية، ولكن قال –صلى الله عليه وسلم-: ((رحم الله امرءًا صلى قبل العصر أربعًا))، فمن منا لا يطمع في رحمة الله؟
    4- قراءة القرآن حتى تقام الصلاة.
    5- بعد الصلاة أذكار ما بعد السلام من الصلاة.
    6- حضور درس في المسجد لترقيق القلوب في هذا الشهر الكريم.
    7- بعد درس المسجد يمكث في المسجد لقراءة القرآن؛ فعن أبي هريرة – رضي الله عنه عن النبي – صلى الله عليه وسلم – قال: ((لا يزال العبد في صلاة ما كان في مصلاه؛ ينتظر الصلاة، والملائكة تقول: الله اغفر له، اللهم ارحمه، حتى ينصرف أو يحدث))؛ رواه مسلم.
    8- وبالنسبة للمرأة: في فترة العصر تحتسب الأجر في إعداد الطعام: فإن في كل كبد رطبة أجر، ويمكن استثمار وقت إعداد الطعام بالاستغفار والتسبيح والصلاة على سيدنا النبي – صلى الله عليه وسلم - ويمكن أن تستمع إلى أشرطة الذكر، أو سماع القرآن، فهذا من العبادات.
    المغرب
    1- قبل أذان المغرب بربع ساعة: يعود للمنزل للوضوء.
    2- ترديد أذكار المساء في هذا الوقت وكثرة الاستغفار والتسبيح، قال تعالى: ﴿وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ قَبْلَ طُلُوعِ الشَّمْسِ وَقَبْلَ الْغُرُوبِ ﴾ [ق: 39].
    3- وللصائم دعوة عند فطره لا ترد، فاغتنم هذه الأوقات.
    4- اتباع السنة عن الإفطار، وذلك بالإفطار على رطب، فإن لم تجد فعلى تمر، فإن لم تجد فعلى ماء، واجعل على المائدة طعام.
    5- سنة الترديد مع الأذان.
    6- أداء السنة الراتبة بعد المغرب.
    العشاء
    1- التبكير لصلاة العشاء قبل الوقت بثلث ساعة تقريبًا، واغتنام الوقت في قراءة القرآن، يفضل الجزء من القرآن الذي سيقرأ في صلاة التراويح وتكرار الآيات المؤثرة (هذا سيساعدك في الخشوع في التراويح).
    2- الترديد مع الأذان.
    3- الدعاء بين الأذن والإقامة.
    4- أداء فريضة العشاء.
    5- أذكار ما بعد السلام.
    6- سنة العشاء الراتبة (ركعتان).
    7- صلاة التراويح مع الإمام حتى ينصرف؛ لحديث: ((من قام مع الإمام حتى ينصرف كتب له قيام ليلة)). فاحرص على أجر قيام ليلة كاملة بتطبيق هذا الحديث، ولا تنصرف قبل الإمام.
    زيادة في الخيرات
    قضاء بقية اليوم في بعض الطاعات:
    - نية تحصل فيها الخير، (تكفير السيئات والفتن): قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: ((فتنة الرجل في أهله وماله وجاره يكفرها الصيام والصدقة))؛ صحيح الجامع.
    - الاجتهاد في اكتساب بعض الأخلاق الحميدة بالتطبيق العملي في شهر رمضان: (الإيثار).
    - بعض الصفات الأخلاقية التي ينبغي التخلي عنها، مثل: (الرشوة).
    - التصدق على وجه من وجوه الخير.- رسائل الجوال الدعوية اليومية (للتذكير).
    - الدعاء الدائم ببركة الوقت لما في زماننا من قلة بركة في الوقت.
    -المحاسبة على ما فعلته من هذا الجدول وما تم التقصير فيه.
    النوم
    نم الساعة الحادية عشرة تقريبًا، واحتسب النوم لله تقويًّا على طاعته لينقلب النوم من عادة إلى عبادة تؤجر عليه، ولا تنسى أذكار النوم.
    ملاحظة: ويكرر الجدول بالنسبة للأعمال الخاصة بالصلاة كل يوم ويزاد عليه ما يضاف في (زيادة في الخيرات).
    ((إنَّ أَوْلَى النَّاسِ بِي يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَكْثَرُهُمْ عَلَيَّ صَلاةً))

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    المشاركات
    4,571

    Lightbulb رد: يوميات صائم (متجدد)

    يوميات صائم .. اليوم السادس عشر

    قبل الفجر
    1- التهجد: ﴿ أَمَّنْ هُوَ قَانِتٌ آنَاءَ اللَّيْلِ سَاجِداً وَقَائِماً يَحْذَرُ الآخِرَةَ وَيَرْجُو رَحْمَةَ رَبِّهِ ﴾ [الزمر: 39].
    2- السحور: لقول النبي – صلى الله عليه وسلم –: ((تسحروا فإن في السحور بركة))؛ متفق عليه.
    3- الاستغفار إلى أذان الفجر: قال تعالى: ﴿ وَبِالأَسْحَارِ هُمْ يَسْتَغْفِرُونَ ﴾ [الذرايات: 18].
    4- الدعاء بين الأذان والإقامة:5- أداء سنة الفجر: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: ((ركعتي الفجر خير من الدنيا وما فيها))؛ رواه أحمد والترمذي وأبو داود.
    6- أداء صلاة الفجر في جماعة: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: ((من صلى الفجر في جماعة فهو في ذمة الله، فلا يطلبنكم الله في ذمته بشيء فيدركه فيكبه على نار جهنم))؛ رواه مسلم في "صحيحه".
    7- أذكار الصلاة ثم صلاة الضحى (وهي بعد شروق الشمس بثلث ساعة)، أقلها ركعتان، وإذا رغبت الزيادة صلي ركعتين أخريين، وقراءة جزء من القرآن.
    الذهاب إلى العمل
    وأنت تذهب إلى عملك أنت في عبادة، فاحتسب الأجر حتى تؤجر طيلة زمن العمل (يمكن استثمار زمن الوصول للعمل بالاستغفار والتسبيح أو سماع القرآن)، اتق الله واحفظ لسانك وجوارحك، وإذا كانت هناك فرصة فراغ بالعمل اغتنمه بقراءة القرآن.
    الظهر
    1- سنة الترديد مع الأذان.
    2- الدعاء بين الأذان والإقامة لا يرد فاغتنم وقت الإجابة.
    3- أداء السنة الراتبة القبلية أربع ركعات قبل الصلاة.
    4- أشغل الوقت بقراءة القرآن حتى تقام الصلاة (يفضل اصطحاب مصحف صغير؛ ليكون معك في مصلى العمل).
    5- بعد الصلاة أذكار ما بعد السلام من الصلاة.
    6- أداء السنة البعدية ركعتين بعد فريضة الظهر.
    7- بالنسبة للذين ليس عندهم أعمال في هذا الوقت يغتنمون الوقت بمختلف الطاعات.
    العصر
    1- سنة الترديد مع الأذان.
    2- الدعاء بين الأذان والإقامة.
    3- ليس للعصر سنة قبلية ولا بعدية، ولكن قال –صلى الله عليه وسلم-: ((رحم الله امرءًا صلى قبل العصر أربعًا))، فمن منا لا يطمع في رحمة الله؟
    4- قراءة القرآن حتى تقام الصلاة.
    5- بعد الصلاة أذكار ما بعد السلام من الصلاة.
    6- حضور درس في المسجد لترقيق القلوب في هذا الشهر الكريم.
    7- بعد درس المسجد يمكث في المسجد لقراءة القرآن؛ فعن أبي هريرة – رضي الله عنه عن النبي – صلى الله عليه وسلم – قال: ((لا يزال العبد في صلاة ما كان في مصلاه؛ ينتظر الصلاة، والملائكة تقول: الله اغفر له، اللهم ارحمه، حتى ينصرف أو يحدث))؛ رواه مسلم.
    8- وبالنسبة للمرأة: في فترة العصر تحتسب الأجر في إعداد الطعام: فإن في كل كبد رطبة أجر، ويمكن استثمار وقت إعداد الطعام بالاستغفار والتسبيح والصلاة على سيدنا النبي – صلى الله عليه وسلم - ويمكن أن تستمع إلى أشرطة الذكر، أو سماع القرآن، فهذا من العبادات.
    المغرب
    1- قبل أذان المغرب بربع ساعة: يعود للمنزل للوضوء.
    2- ترديد أذكار المساء في هذا الوقت وكثرة الاستغفار والتسبيح، قال تعالى: ﴿وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ قَبْلَ طُلُوعِ الشَّمْسِ وَقَبْلَ الْغُرُوبِ ﴾ [ق: 39].
    3- وللصائم دعوة عند فطره لا ترد، فاغتنم هذه الأوقات.
    4- اتباع السنة عن الإفطار، وذلك بالإفطار على رطب، فإن لم تجد فعلى تمر، فإن لم تجد فعلى ماء، واجعل على المائدة طعام.
    5- سنة الترديد مع الأذان.
    6- أداء السنة الراتبة بعد المغرب.
    العشاء
    1- التبكير لصلاة العشاء قبل الوقت بثلث ساعة تقريبًا، واغتنام الوقت في قراءة القرآن، يفضل الجزء من القرآن الذي سيقرأ في صلاة التراويح وتكرار الآيات المؤثرة (هذا سيساعدك في الخشوع في التراويح).
    2- الترديد مع الأذان.
    3- الدعاء بين الأذن والإقامة.
    4- أداء فريضة العشاء.
    5- أذكار ما بعد السلام.
    6- سنة العشاء الراتبة (ركعتان).
    7- صلاة التراويح مع الإمام حتى ينصرف؛ لحديث: ((من قام مع الإمام حتى ينصرف كتب له قيام ليلة)). فاحرص على أجر قيام ليلة كاملة بتطبيق هذا الحديث، ولا تنصرف قبل الإمام.
    زيادة في الخيرات
    قضاء بقية اليوم في بعض الطاعات:
    - نية تحصل فيها الخير، (طلبًا للتقوى): قال الله تعالى: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ}.
    - الاجتهاد في اكتساب بعض الأخلاق الحميدة بالتطبيق العملي في شهر رمضان: (الرفق).
    - بعض الصفات الأخلاقية التي ينبغي التخلي عنها، مثل: (آفـة الجهـل).
    - عمل مناقشات علمية الهدف منها: توعية وتربية طلبة العلم على أدب الخلاف، رفع الإشكالات في الأمور العلمية الدقيقة على طلية العلم، الاستفادة من الأوقات لطلبة العلم، احتكاك طلبة العلم الجدد من المشايخ والتفافهم عليهم.
    - التصدق على وجه من وجوه الخير.
    - رسائل الجوال الدعوية اليومية (للتذكير).
    - الدعاء الدائم ببركة الوقت لما في زماننا من قلة بركة في الوقت.
    - المحاسبة على ما فعلته من هذا الجدول وما تم التقصير فيه.
    النوم
    نم الساعة الحادية عشرة تقريبًا، واحتسب النوم لله تقويًّا على طاعته لينقلب النوم من عادة إلى عبادة تؤجر عليه، ولا تنسى أذكار النوم.
    ملاحظة: ويكرر الجدول بالنسبة للأعمال الخاصة بالصلاة كل يوم ويزاد عليه ما يضاف في (زيادة في الخيرات).
    ((إنَّ أَوْلَى النَّاسِ بِي يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَكْثَرُهُمْ عَلَيَّ صَلاةً))

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    المشاركات
    4,571

    Lightbulb رد: يوميات صائم (متجدد)

    يوميات صائم .. اليوم السابع عشر

    قبل الفجر
    1- التهجد: ﴿ أَمَّنْ هُوَ قَانِتٌ آنَاءَ اللَّيْلِ سَاجِداً وَقَائِماً يَحْذَرُ الآخِرَةَ وَيَرْجُو رَحْمَةَ رَبِّهِ ﴾ [الزمر: 39].
    2- السحور: لقول النبي – صلى الله عليه وسلم –: ((تسحروا فإن في السحور بركة))؛ متفق عليه.
    3- الاستغفار إلى أذان الفجر: قال تعالى: ﴿ وَبِالأَسْحَارِ هُمْ يَسْتَغْفِرُونَ ﴾ [الذرايات: 18].
    4- الدعاء بين الأذان والإقامة.
    5- أداء سنة الفجر: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: ((ركعتي الفجر خير من الدنيا وما فيها))؛ رواه أحمد والترمذي وأبو داود.
    6- أداء صلاة الفجر في جماعة: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: ((من صلى الفجر في جماعة فهو في ذمة الله، فلا يطلبنكم الله في ذمته بشيء فيدركه فيكبه على نار جهنم))؛ رواه مسلم في "صحيحه".
    7- أذكار الصلاة ثم صلاة الضحى (وهي بعد شروق الشمس بثلث ساعة)، أقلها ركعتان، وإذا رغبت الزيادة صلي ركعتين أخريين، وقراءة جزء من القرآن.
    الذهاب إلى العمل
    وأنت تذهب إلى عملك أنت في عبادة، فاحتسب الأجر حتى تؤجر طيلة زمن العمل (يمكن استثمار زمن الوصول للعمل بالاستغفار والتسبيح أو سماع القرآن)، اتق الله واحفظ لسانك وجوارحك، وإذا كانت هناك فرصة فراغ بالعمل اغتنمه بقراءة القرآن.
    الظهر
    1- سنة الترديد مع الأذان.
    2- الدعاء بين الأذان والإقامة لا يرد فاغتنم وقت الإجابة.
    3- أداء السنة الراتبة القبلية أربع ركعات قبل الصلاة.
    4- أشغل الوقت بقراءة القرآن حتى تقام الصلاة (يفضل اصطحاب مصحف صغير؛ ليكون معك في مصلى العمل).
    5- بعد الصلاة أذكار ما بعد السلام من الصلاة.
    6- أداء السنة البعدية ركعتين بعد فريضة الظهر.
    7- بالنسبة للذين ليس عندهم أعمال في هذا الوقت يغتنمون الوقت بمختلف الطاعات.
    العصر
    1- سنة الترديد مع الأذان.
    2- الدعاء بين الأذان والإقامة.
    3- ليس للعصر سنة قبلية ولا بعدية، ولكن قال –صلى الله عليه وسلم-: ((رحم الله امرءًا صلى قبل العصر أربعًا))، فمن منا لا يطمع في رحمة الله؟
    4- قراءة القرآن حتى تقام الصلاة.
    5- بعد الصلاة أذكار ما بعد السلام من الصلاة.
    6- حضور درس في المسجد لترقيق القلوب في هذا الشهر الكريم.
    7- بعد درس المسجد يمكث في المسجد لقراءة القرآن؛ فعن أبي هريرة – رضي الله عنه عن النبي – صلى الله عليه وسلم – قال: ((لا يزال العبد في صلاة ما كان في مصلاه؛ ينتظر الصلاة، والملائكة تقول: الله اغفر له، اللهم ارحمه، حتى ينصرف أو يحدث))؛ رواه مسلم.
    8- وبالنسبة للمرأة: في فترة العصر تحتسب الأجر في إعداد الطعام: فإن في كل كبد رطبة أجر، ويمكن استثمار وقت إعداد الطعام بالاستغفار والتسبيح والصلاة على سيدنا النبي – صلى الله عليه وسلم - ويمكن أن تستمع إلى أشرطة الذكر، أو سماع القرآن، فهذا من العبادات.
    المغرب
    1- قبل أذان المغرب بربع ساعة: يعود للمنزل للوضوء.
    2- ترديد أذكار المساء في هذا الوقت وكثرة الاستغفار والتسبيح، قال تعالى: ﴿وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ قَبْلَ طُلُوعِ الشَّمْسِ وَقَبْلَ الْغُرُوبِ ﴾ [ق: 39].
    3- وللصائم دعوة عند فطره لا ترد، فاغتنم هذه الأوقات.
    4- اتباع السنة عن الإفطار، وذلك بالإفطار على رطب، فإن لم تجد فعلى تمر، فإن لم تجد فعلى ماء، واجعل على المائدة طعام.
    5- سنة الترديد مع الأذان.
    6- أداء السنة الراتبة بعد المغرب.
    العشاء
    1- التبكير لصلاة العشاء قبل الوقت بثلث ساعة تقريبًا، واغتنام الوقت في قراءة القرآن، يفضل الجزء من القرآن الذي سيقرأ في صلاة التراويح وتكرار الآيات المؤثرة (هذا سيساعدك في الخشوع في التراويح).
    2- الترديد مع الأذان.
    3- الدعاء بين الأذن والإقامة.
    4- أداء فريضة العشاء.
    5- أذكار ما بعد السلام.
    6- سنة العشاء الراتبة (ركعتان).
    7- صلاة التراويح مع الإمام حتى ينصرف؛ لحديث: ((من قام مع الإمام حتى ينصرف كتب له قيام ليلة)). فاحرص على أجر قيام ليلة كاملة بتطبيق هذا الحديث، ولا تنصرف قبل الإمام.
    زيادة في الخيرات
    قضاء بقية اليوم في بعض الطاعات:
    - نية تحصل فيها الخير، (التقرب لله تعالى): "قال الله تعالى: وما تقرب إلي عبدي بشيء أحب مما افترضته عليه"؛ صحيح الجامع.
    - الاجتهاد في اكتساب بعض الأخلاق الحميدة بالتطبيق العملي في شهر رمضان: (الرفق).
    - بعض الصفات الأخلاقية التي ينبغي التخلي عنها، مثل: (اتباع الهوى).
    - اشتري مصاحف، وحصن المسلم، ووزعه أثناء صلاة التراويح وأوصى من تهدي المصحف له بأن يختم به ختمه برمضان أو أترك له ورقه فيه بهذا.- التصدق على وجه من وجوه الخير.
    - رسائل الجوال الدعوية اليومية (للتذكير).
    - الدعاء الدائم ببركة الوقت لما في زماننا من قلة بركة في الوقت.
    - المحاسبة على ما فعلته من هذا الجدول وما تم التقصير فيه.
    النوم
    نم الساعة الحادية عشرة تقريبًا، واحتسب النوم لله تقويًّا على طاعته لينقلب النوم من عادة إلى عبادة تؤجر عليه، ولا تنسى أذكار النوم.
    ملاحظة: ويكرر الجدول بالنسبة للأعمال الخاصة بالصلاة كل يوم ويزاد عليه ما يضاف في (زيادة في الخيرات).
    ((إنَّ أَوْلَى النَّاسِ بِي يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَكْثَرُهُمْ عَلَيَّ صَلاةً))

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    المشاركات
    4,571

    افتراضي رد: يوميات صائم (متجدد)

    يوميات صائم .. اليوم الثامن عشر

    قبل الفجر
    1- التهجد: ﴿ أَمَّنْ هُوَ قَانِتٌ آنَاءَ اللَّيْلِ سَاجِداً وَقَائِماً يَحْذَرُ الآخِرَةَ وَيَرْجُو رَحْمَةَ رَبِّهِ ﴾ [الزمر: 39].
    2- السحور: لقول النبي – صلى الله عليه وسلم –: ((تسحروا فإن في السحور بركة))؛ متفق عليه.
    3- الاستغفار إلى أذان الفجر: قال تعالى: ﴿ وَبِالأَسْحَارِ هُمْ يَسْتَغْفِرُونَ ﴾ [الذرايات: 18].
    4- الدعاء بين الأذان والإقامة.
    5- أداء سنة الفجر: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: ((ركعتي الفجر خير من الدنيا وما فيها))؛ رواه أحمد والترمذي وأبو داود.
    6- أداء صلاة الفجر في جماعة: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: ((من صلى الفجر في جماعة فهو في ذمة الله، فلا يطلبنكم الله في ذمته بشيء فيدركه فيكبه على نار جهنم))؛ رواه مسلم في "صحيحه".
    7- أذكار الصلاة ثم صلاة الضحى (وهي بعد شروق الشمس بثلث ساعة)، أقلها ركعتان، وإذا رغبت الزيادة صلي ركعتين أخريين، وقراءة جزء من القرآن.
    الذهاب إلى العمل
    وأنت تذهب إلى عملك أنت في عبادة، فاحتسب الأجر حتى تؤجر طيلة زمن العمل (يمكن استثمار زمن الوصول للعمل بالاستغفار والتسبيح أو سماع القرآن)، اتق الله واحفظ لسانك وجوارحك، وإذا كانت هناك فرصة فراغ بالعمل اغتنمه بقراءة القرآن.
    الظهر
    1- سنة الترديد مع الأذان.
    2- الدعاء بين الأذان والإقامة لا يرد فاغتنم وقت الإجابة.
    3- أداء السنة الراتبة القبلية أربع ركعات قبل الصلاة.
    4- أشغل الوقت بقراءة القرآن حتى تقام الصلاة (يفضل اصطحاب مصحف صغير؛ ليكون معك في مصلى العمل).
    5- بعد الصلاة أذكار ما بعد السلام من الصلاة.
    6- أداء السنة البعدية ركعتين بعد فريضة الظهر.
    7- بالنسبة للذين ليس عندهم أعمال في هذا الوقت يغتنمون الوقت بمختلف الطاعات.
    العصر
    1- سنة الترديد مع الأذان.
    2- الدعاء بين الأذان والإقامة.
    3- ليس للعصر سنة قبلية ولا بعدية، ولكن قال –صلى الله عليه وسلم-: ((رحم الله امرءًا صلى قبل العصر أربعًا))، فمن منا لا يطمع في رحمة الله؟
    4- قراءة القرآن حتى تقام الصلاة.
    5- بعد الصلاة أذكار ما بعد السلام من الصلاة.
    6- حضور درس في المسجد لترقيق القلوب في هذا الشهر الكريم.
    7- بعد درس المسجد يمكث في المسجد لقراءة القرآن؛ فعن أبي هريرة – رضي الله عنه عن النبي – صلى الله عليه وسلم – قال: ((لا يزال العبد في صلاة ما كان في مصلاه؛ ينتظر الصلاة، والملائكة تقول: الله اغفر له، اللهم ارحمه، حتى ينصرف أو يحدث))؛ رواه مسلم.
    8- وبالنسبة للمرأة: في فترة العصر تحتسب الأجر في إعداد الطعام: فإن في كل كبد رطبة أجر، ويمكن استثمار وقت إعداد الطعام بالاستغفار والتسبيح والصلاة على سيدنا النبي – صلى الله عليه وسلم - ويمكن أن تستمع إلى أشرطة الذكر، أو سماع القرآن، فهذا من العبادات.
    المغرب
    1- قبل أذان المغرب بربع ساعة: يعود للمنزل للوضوء.
    2- ترديد أذكار المساء في هذا الوقت وكثرة الاستغفار والتسبيح، قال تعالى: ﴿وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ قَبْلَ طُلُوعِ الشَّمْسِ وَقَبْلَ الْغُرُوبِ ﴾ [ق: 39].
    3- وللصائم دعوة عند فطره لا ترد، فاغتنم هذه الأوقات.
    4- اتباع السنة عن الإفطار، وذلك بالإفطار على رطب، فإن لم تجد فعلى تمر، فإن لم تجد فعلى ماء، واجعل على المائدة طعام
    5- سنة الترديد مع الأذان.
    6- أداء السنة الراتبة بعد المغرب.
    العشاء
    1- التبكير لصلاة العشاء قبل الوقت بثلث ساعة تقريبًا، واغتنام الوقت في قراءة القرآن، يفضل الجزء من القرآن الذي سيقرأ في صلاة التراويح وتكرار الآيات المؤثرة (هذا سيساعدك في الخشوع في التراويح).
    2- الترديد مع الأذان.
    3- الدعاء بين الأذن والإقامة.
    4- أداء فريضة العشاء.
    5- أذكار ما بعد السلام.
    6- سنة العشاء الراتبة (ركعتان).
    7- صلاة التراويح مع الإمام حتى ينصرف؛ لحديث: ((من قام مع الإمام حتى ينصرف كتب له قيام ليلة)). فاحرص على أجر قيام ليلة كاملة بتطبيق هذا الحديث، ولا تنصرف قبل الإمام.
    زيادة في الخيرات
    قضاء بقية اليوم في بعض الطاعات:
    - نية تحصل فيها الخير، (طلبًا لحسن الخاتمة): "من ختم له بصيام يوم دخل الجنة"؛ صحيح الجامع.
    - الاجتهاد في اكتساب بعض الأخلاق الحميدة بالتطبيق العملي في شهر رمضان: (العفو).
    - بعض الصفات الأخلاقية التي ينبغي التخلي عنها، مثل: (طول الأمل).- توزيع شرائط أو اسطوانات عن رمضان وذلك للدعوة.
    - التصدق على وجه من وجوه الخير.
    - رسائل الجوال الدعوية اليومية (للتذكير).
    - الدعاء الدائم ببركة الوقت لما في زماننا من قلة بركة في الوقت.
    - المحاسبة على ما فعلته من هذا الجدول وما تم التقصير فيه.
    النوم
    نم الساعة الحادية عشرة تقريبًا، واحتسب النوم لله تقويًّا على طاعته لينقلب النوم من عادة إلى عبادة تؤجر عليه، ولا تنسى أذكار النوم.
    ملاحظة: ويكرر الجدول بالنسبة للأعمال الخاصة بالصلاة كل يوم ويزاد عليه ما يضاف في (زيادة في الخيرات).
    ((إنَّ أَوْلَى النَّاسِ بِي يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَكْثَرُهُمْ عَلَيَّ صَلاةً))

  20. #20
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    المشاركات
    4,571

    افتراضي رد: يوميات صائم (متجدد)

    يوميات صائم .. اليوم التاسع عشر

    قبل الفجر
    1- التهجد: ﴿ أَمَّنْ هُوَ قَانِتٌ آنَاءَ اللَّيْلِ سَاجِداً وَقَائِماً يَحْذَرُ الآخِرَةَ وَيَرْجُو رَحْمَةَ رَبِّهِ ﴾ [الزمر: 39].
    2- السحور: لقول النبي – صلى الله عليه وسلم –: ((تسحروا فإن في السحور بركة))؛ متفق عليه.
    3- الاستغفار إلى أذان الفجر: قال تعالى: ﴿ وَبِالأَسْحَارِ هُمْ يَسْتَغْفِرُونَ ﴾ [الذرايات: 18].
    4- الدعاء بين الأذان والإقامة.
    5- أداء سنة الفجر: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: ((ركعتي الفجر خير من الدنيا وما فيها))؛ رواه أحمد والترمذي وأبو داود.
    6- أداء صلاة الفجر في جماعة: قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: ((من صلى الفجر في جماعة فهو في ذمة الله، فلا يطلبنكم الله في ذمته بشيء فيدركه فيكبه على نار جهنم))؛ رواه مسلم في "صحيحه".
    7- أذكار الصلاة ثم صلاة الضحى (وهي بعد شروق الشمس بثلث ساعة)، أقلها ركعتان، وإذا رغبت الزيادة صلي ركعتين أخريين، وقراءة جزء من القرآن.
    الذهاب إلى العمل
    وأنت تذهب إلى عملك أنت في عبادة، فاحتسب الأجر حتى تؤجر طيلة زمن العمل (يمكن استثمار زمن الوصول للعمل بالاستغفار والتسبيح أو سماع القرآن)، اتق الله واحفظ لسانك وجوارحك، وإذا كانت هناك فرصة فراغ بالعمل اغتنمه بقراءة القرآن.
    الظهر
    1- سنة الترديد مع الأذان.
    2- الدعاء بين الأذان والإقامة لا يرد فاغتنم وقت الإجابة.
    3- أداء السنة الراتبة القبلية أربع ركعات قبل الصلاة.
    4- أشغل الوقت بقراءة القرآن حتى تقام الصلاة (يفضل اصطحاب مصحف صغير؛ ليكون معك في مصلى العمل).
    5- بعد الصلاة أذكار ما بعد السلام من الصلاة.
    6- أداء السنة البعدية ركعتين بعد فريضة الظهر.
    7- بالنسبة للذين ليس عندهم أعمال في هذا الوقت يغتنمون الوقت بمختلف الطاعات.
    العصر
    1- سنة الترديد مع الأذان.
    2- الدعاء بين الأذان والإقامة.
    3- ليس للعصر سنة قبلية ولا بعدية، ولكن قال –صلى الله عليه وسلم-: ((رحم الله امرءًا صلى قبل العصر أربعًا))، فمن منا لا يطمع في رحمة الله؟
    4- قراءة القرآن حتى تقام الصلاة.
    5- بعد الصلاة أذكار ما بعد السلام من الصلاة.
    6- حضور درس في المسجد لترقيق القلوب في هذا الشهر الكريم.
    7- بعد درس المسجد يمكث في المسجد لقراءة القرآن؛ فعن أبي هريرة – رضي الله عنه عن النبي – صلى الله عليه وسلم – قال: ((لا يزال العبد في صلاة ما كان في مصلاه؛ ينتظر الصلاة، والملائكة تقول: الله اغفر له، اللهم ارحمه، حتى ينصرف أو يحدث))؛ رواه مسلم.
    8- وبالنسبة للمرأة: في فترة العصر تحتسب الأجر في إعداد الطعام: فإن في كل كبد رطبة أجر، ويمكن استثمار وقت إعداد الطعام بالاستغفار والتسبيح والصلاة على سيدنا النبي – صلى الله عليه وسلم - ويمكن أن تستمع إلى أشرطة الذكر، أو سماع القرآن، فهذا من العبادات.
    المغرب
    1- قبل أذان المغرب بربع ساعة: يعود للمنزل للوضوء.
    2- ترديد أذكار المساء في هذا الوقت وكثرة الاستغفار والتسبيح، قال تعالى: ﴿وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ قَبْلَ طُلُوعِ الشَّمْسِ وَقَبْلَ الْغُرُوبِ ﴾ [ق: 39].
    3- وللصائم دعوة عند فطره لا ترد، فاغتنم هذه الأوقات.
    4- اتباع السنة عن الإفطار، وذلك بالإفطار على رطب، فإن لم تجد فعلى تمر، فإن لم تجد فعلى ماء، واجعل على المائدة طعام.
    5- سنة الترديد مع الأذان.
    6- أداء السنة الراتبة بعد المغرب.
    العشاء
    1- التبكير لصلاة العشاء قبل الوقت بثلث ساعة تقريبًا، واغتنام الوقت في قراءة القرآن، يفضل الجزء من القرآن الذي سيقرأ في صلاة التراويح وتكرار الآيات المؤثرة (هذا سيساعدك في الخشوع في التراويح).
    2- الترديد مع الأذان.
    3- الدعاء بين الأذن والإقامة.
    4- أداء فريضة العشاء.
    5- أذكار ما بعد السلام.
    6- سنة العشاء الراتبة (ركعتان).
    7- صلاة التراويح مع الإمام حتى ينصرف؛ لحديث: ((من قام مع الإمام حتى ينصرف كتب له قيام ليلة)). فاحرص على أجر قيام ليلة كاملة بتطبيق هذا الحديث، ولا تنصرف قبل الإمام.
    زيادة في الخيرات
    قضاء بقية اليوم في بعض الطاعات:
    - نية تحصل فيها الخير، (طلبًا لدخول الجنة من باب الريان): قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: "إن في الجنة بابًا يقال له: الريان، يدخل منه الصائمون يوم القيامة، لا يدخل منه أحد غيرهم، يقال: أين الصائمون؟ فيقومون فيدخلون الجنة، إذا دخلوا أغلق فلم يدخل منه أحد"؛ صحيح البخاري.- الاجتهاد في اكتساب بعض الأخلاق الحميدة بالتطبيق العملي في شهر رمضان: (الحياء).
    - بعض الصفات الأخلاقية التي ينبغي التخلي عنها، مثل: (الغفلة).
    -.أقضي بعض الوقت في قراءة "السيرة النبوية" للتعلم ماذا كان يفعل رسول الله – صلى الله عليه وسلم - في رمضان؟!
    - الإنفاق على من يريد العمرة في رمضان بمساعدته للذهاب.
    - رسائل الجوال الدعوية اليومية (للتذكير).
    - الدعاء الدائم ببركة الوقت لما في زماننا من قلة بركة في الوقت.
    - المحاسبة على ما فعلته من هذا الجدول وما تم التقصير فيه.
    النوم
    نم الساعة الحادية عشرة تقريبًا، واحتسب النوم لله تقويًّا على طاعته لينقلب النوم من عادة إلى عبادة تؤجر عليه، ولا تنسى أذكار النوم.
    ملاحظة: ويكرر الجدول بالنسبة للأعمال الخاصة بالصلاة كل يوم ويزاد عليه ما يضاف في (زيادة في الخيرات).
    ((إنَّ أَوْلَى النَّاسِ بِي يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَكْثَرُهُمْ عَلَيَّ صَلاةً))

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •