سيد البحار ومرعب أوروبا الصليبية قائد الأسطول العثماني
المجاهد العظيم خير الدين الدين بربروسا

كان مجرد ذكر اسمه يجعل كنائس اوروبا توقف دق اجرسها خوفاً من الاسطول العثماني !!
اسمه الأصلي هو خضر بن يعقوب ولقبه خير الدين باشا. بينما عرف لدى الأوربّيين ببارباروسا (أي ذو اللحية الحمراء)
كان الأصغر في أربع اخوة إسحاق وعروج وإلياس ومحمد. والده هو يعقوب وهو إنكشاري أو سباهي من فاردار.
وأمه سيدة مسلمة أندلسية كان لها الأثر على أولادها في تحويل نشاطهم شطر بلاد الأندلس التي كانت تئنّ في ذلك الوقت من بطش الأسبان والبرتغاليين.
في عام 1533م عُيّن السلطان العثماني خير الدين قائدا عاما (باش قبودان) للأسطول العثماني.
في عام 1535م طلب الحسن الحفصي مساعدة الإسبان فأرسل شارل الخامس حملة استطاعت الاستيلاء على تونس في نفس العام.
في عام 1538م سحق خير الدين أسطول شآرل الخامس في معركة بروزة التي أمنت سيطرة العثمانيين على شرق المتوسط لمدة ال 33 عاما المقبلين.
في عام 1541م أقصى أحمد بن الحسن الحفصي أباه عن حكم تونس لتبعيته للإسبان.
خلال الحرب الإيطالية 1542-1546 وتحديدا في عام 1544م أعلنت أسبانيا الحرب على فرنسا. طلب فرانسوا الأول ملك فرنسا المساعدة من السلطان سليمان العثماني. أرسل السلطان سليمان خير الدين على رأس أسطول كبير وتمركز في مارسيليا التي تنازل عنها الفرنسيين للعثمانيين لمدة 5 أعوام. نجح خير الدين في دحر الإسبان من نابولي والساحل الفرنسي.
على منوال أخيه عروج قام خير الدين بإنقاذ 70.000 مسلم أندلسي (مدجنون) مستخدما أسطولا من 36 سفينة في 7 رحلات ووطنهم في مدينة الجزائر مما حصنها ضد الهجمات الإسبانية.
وجهوده وبطولاته اكبر من ان يحتويها مقال فهي كتب مؤلفة رحمة الله عليه
فقد صنع عزاً ومجداً للمسلمين يفتخرون به علي مر العصور
فيـالـذالـك المجــد التلـــــــــــ ـيد ........
مصادر
موقع قصة الإسلام: د/ راغب السرجاني .

الدولة العثمانية: د علي الصلابي