البرمجة اللغوية العصبية والتنمية البشرية
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 34
1اعجابات

الموضوع: البرمجة اللغوية العصبية والتنمية البشرية

  1. #1
    سارة بنت محمد غير متواجد حالياً مشرفة مجالس طالبات العلم
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    3,248

    افتراضي البرمجة اللغوية العصبية والتنمية البشرية

    بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله
    وبعد،

    فقد كثر خوض الناس في البرمجة والتنمية البشرية وقوانينها

    وكثر الرد على من اعتنق هذه الأفكار

    فأحببت أن تكون هذه الصفحة محلا لجمع ما تيسر في هذا الأمر

    وقد ألزمت نفسي بثلاث:

    1- الاختصار مع الوضوح- قدر المستطاع لكي يتمكن من شاء أن ينقل الحجة بسهولة
    2- أن يحاول نقل تعريف مختصر لما ينقل الرد عليه - من كلام القوم
    3- أن ينسب كل قول لصاحبه مع المصدر

    والله المستعان وعليه توكلت وهو رب العرش العظيم
    عن جعفر بن برقان: قال لي ميمون بن مهران: يا جعفر قل لي في وجهي ما أكره، فإن الرجل لا ينصح أخاه حتى يقول له في وجهه ما يكره.

    السير 5/75

  2. #2
    سارة بنت محمد غير متواجد حالياً مشرفة مجالس طالبات العلم
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    3,248

    افتراضي رد: البرمجة اللغوية العصبية والتنمية البشرية


    2/ وقانون الجذب سمعت من ينادي به أنه يقول أنه غير مخالف للإسلام فهو قائم على مبدأ حسن الظن بالله ؟! أتمنى أن تعرجون على هذا القول
    وجزاك الله خير

    الإجابة:
    منهج الإسلام ومنهج قانون الجذب متضادان تماماً في حقيقة الأمر، وإن ظهر وجه من وجوه التشابه في الظاهر فإنما سميت الشبهة شبهة لأنها باطل يلبس لباس الحق فيشتبه على الناس . فمنهج الإسلام يقتضي أن يستشعر الإنسان فقره وحاجته وضعفه، وغنى ربه وملكه وقدرته ورحمته وقربه ممن دعاه فيطيعه ويدعوه ويتوسل إليه ويظل راجيا خائفا محبا منطرحا متذللا ، فإن تحقق مطلوبه شكر واستمر داعيا حامدا ذاكرا وإن لم يتحقق صبر واحتسب، وبين هذا وذاك هو يستخير الله مفتقراً إلى تسديده واختياره راجيا توفيقه واثقاً برحمته وحكمته، راضيا بحكمه.
    بينما منهج قانون الجذب يقتضي أن يستشعر الإنسان قوته وقدرته غير المتناهية، ويشعر أن الكون مطيع له خاضع لأفكاره ، ثم يستحضر مطالبه وأمانيه، ثم يرسل بقوة تفكيره إليها ذبذبات الجذب فيحصلها، وينعم بها. وإن أخفق عاد فكرر المحاولة بقوة نفس أكبر! فشتان بين المنهجين شتان .
    إن الدعاة إلى هذا "السر" من المسلمين إما أنهم يظنون توافقه مع الدين ويَغفلون عن مضامينه الفاسدة أو يُغفلونها، وإلى هؤلاء نقول : ما دام عندكم الأصل الصافي فعلام العمل على تصفية هذا الملوث! وإما أنهم يظنون أنه يحوي سرا جديدا لا نعرفه في ديننا وهذه ضلالة عظيمة ، قال ابن تيمية موضحاً هذه الأمر : "وقد يكون علم من غير الرسول لكن في أمور دنيوية مثل : الطب والحساب والفلاحة والتجارة وأما الأمور الإلهية والمعارف الدينية فهذه العلم فيها مأخذه عن الرسول، فالرسول أعلم الخلق بها وأرغبهم في تعريف الخلق بها وأقدرهم على بيانها وتعريفها "

    د. فوز الكردي
    من إجاباتها على الأعضاء في منتديات الخير للرقية الشرعية.
    الرابط:
    http://www.rouqyah.com/showthread.php?t=137324


    تعريف قانون الجذب:
    ينص قانون الجذب الفكري على أن مجريات حياتنا اليومية أو ما توصلنا إليه إلى الآن هو ناتج لأفكارنا في الماضي وأن أفكارنا الحالية هي التي تصنع مستقبلنا، بالأحرى يقول القانون أن قوة أفكار المرء لها خاصية جذب كبيرة جدا فكلما فكرت في أشياء أو مواقف سلبية اجتذبتها إليك وكلما فكرت أو حلمت أو تمنيت وتخيلت كل شيء جميل وجيد ورائع تريد أن تصبح عليه أو تقتنيه في حياتك فإن قوة هذا الأفكار الصادرة من العقل البشري تجتذب إليها كل ما يتمناه المرء.

    المصدر:
    ويكيبديا
    http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%82%...83%D8%B1%D9%8A
    عن جعفر بن برقان: قال لي ميمون بن مهران: يا جعفر قل لي في وجهي ما أكره، فإن الرجل لا ينصح أخاه حتى يقول له في وجهه ما يكره.

    السير 5/75

  3. #3
    سارة بنت محمد غير متواجد حالياً مشرفة مجالس طالبات العلم
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    3,248

    افتراضي رد: البرمجة اللغوية العصبية والتنمية البشرية

    أسأل الله أن ينفع بعلمك
    طالما لديّ تسـاؤلات كثيرة وخصوصاً بعلم البرمجـة اللغوية واختلطت الأمور عليّ جداً وشتت ذهني كثيراً بعد أن قرأت ما في موقعك وأسأل الله أن ينفع بكِ
    تشجعتُ بهذا العلم كما سمعت ليُعطيني محفز إيجابي ويُعينني، وللأمانة يا دكتورة لم أكن أعلم اسمها البرمجة لكن باسم آخر دخلتها وعندما سألت الدكتور قال لأنها منعت والآن عادت
    قرأتُ ما في موقعك تفاجأت وعندما أنظر للكتاب الذي بين متناولي لا أعلم تشتت أفكاري
    عندما طبق هذا العلم كان يأتي الدكتور الذي أخذته عنده بأحاديث عن الرسول صلى الله عليه وسلم كمثال قصة المسيب بن حزن ولما غير اسمه بهذا استنبط الدكتور بأن البرمجة كان تُمارس من قبل ما صحة ذلك؟

    البرمجة يا عزيزتي برنامجاً انتقائياً ( eclectic) يضم مجموعة منتقاة من الفلسفات والنظريات والفرضيات من علوم شتى إدارية ونفسية ولغوية ودينية مع بعض الممارسات والتقنيات لمجموعة من الناجحين بمنظور غربي ( منهم ناجحين في السحر والشعوذة والنفاق اللغوي ) . فمن هذه المجموعة المنتقاة تطبيقات مأخوذة (ومنتحلة ) من فروع العلم الأخرى كعلم النفس السلوكي والمعرفي وشيءٌ من الإدارة والعلاج النفسي وغيرها ، وعلى هذا فالبرمجة تشمل بعض التقنيات السلوكية الصحيحة لابد منها لإكمال البرنامج ليست من أصلها ولا من ابتكارها وإبداعها ، وإن ظن ذلك كثير من المفتونين بها ! صرّح بهذا في الغرب كبار روادها وذكره المدرب ( ودسمول ) فقال : "ليس في البرمجة شيء جديد ". بينما تجد - للأسف - في واقع المتدربين والمدربين من يظن أن كل مهارات الإيحاء برمجة عصبية ، وكل نجاحات التربية والتواصل برمجة عصبية ، وكل علاج نفسي صحيح برمجة عصبية ، وكل مهارة في حل المشكلات برمجة عصبية ، وكل مهارات التحفيز برمجة عصبية ، وكل فنون الإقناع والتأثير برمجة عصبية ، وكل تفكير تفاؤلي إيجابي برمجة عصبية!!! بل وكل خير جاء به أحد من البشر برمجة عصبية ، حتى ادعى بعضهم أن رسالة خير المرسلين إنما هي برمجة باندلر اللغوية العصبية !!! مع أن الفرق بين هذه الأمور وبين البرمجة اللغوية العصبية في الحقيقة هو الفرق بين الحقيقة والزيف. أرجو أن يكون الأمر اتضح لك .


    -------------
    الدكتورة الفاضلة

    1/ أسـأل عن النظريات كنظرية تريز وغيرها من النظريات وما صحة هذا العلم؟!
    2/ أيضــاً مهارات التفكير TBL
    Thinking Based Learning
    وما صحة هذا العلم ؟!

    كثير من هذه العلوم والنظريات نفسية أو إدارية لا بأس بمعرفتها وليست من فلسفة الطاقة ولكن المشكلة عندما يعطيها مدربي البرمجة والطاقة فيصبغونها بفلسفاتهم .
    أو عندما تعطى على أنها حقائق علمية لا مجرد نظريات قابلة للصواب والخطأ وليست قابلة للتعميم بإطلاق .



    4/ دكتورة أفيدينا من حيث العموم دورات التنمية البشرية الآن كثرت جداً ما صحتها وكيف الإنسان يعرف إذا كانت هذه خدع للإنسان وهذه بها منفعة ؟! كيف نُفرق؟!

    دورات التنمية البشرية على العموم تنطلق من تصور فاسد عن الإنسان بزعم أنه يستغني بنفسه عن أي مصدر سواه وكل الدورات التي تتمحور حول الإنسان بأي تطبيق وتقنعه أنه وحده قادر على اسعاد نفسه وتحقيق مراده هي من هذا الباب .
    أما دورات تنمية الموارد البشرية التي تعطي الإنسان أدوات إدارية أو مهارات يتعلمها ليزيد من انتاجه فهي مختلفة .
    وقد يخلط الدورات معا ولكن إذا ميزت منهج تزكية النغش في الإسلام المبني على أن الإنسان عبد مفتقر إلى ربه سعادته ونجاحه بيد مولاه مع ضرورة أخذه بالأسباب ستميزين الحق من الباطل في تلك الدورات .
    ونصيحتي أن تلجئي لتربية نفسك بمنهج الكتاب والسنة أولا وسترين فارقا قد يغنيك عن كل الدورات .


    المصدر:
    الرابط في المشاركة السابقة
    عن جعفر بن برقان: قال لي ميمون بن مهران: يا جعفر قل لي في وجهي ما أكره، فإن الرجل لا ينصح أخاه حتى يقول له في وجهه ما يكره.

    السير 5/75

  4. #4
    سارة بنت محمد غير متواجد حالياً مشرفة مجالس طالبات العلم
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    3,248

    افتراضي رد: البرمجة اللغوية العصبية والتنمية البشرية

    2/ كذلك انتشر في أثناء الدورات أنا أستطيع أنا أثق في نفسي وغيرها من العبارات المبدوءة بكلمة أنا التي نتعلمها في تطوير الذات لها أصل ديني فديننا يحثنا على التفاؤل ويندب له كما في الحديث القدسي ( أنا عند حسن ظن عبدي بي ) فهذه الكلمات من حسن الظن بالله ما صحة هذا الكلام ؟!

    خلط عجيب ...حسن الظن بالله تطبيقه الدعاء والتذلل وحسن الرجاء .
    أما أنا أنا أنا فهي تطبيق لفلسفة الإنسانية وأنك لا تحتاج إلى إله فقط أطلق قواك وعملاقك وثق بنفسك ....
    وما أتعسك آنذاك ...فالحق ثق بربك وادعوه وتضرع اليه واسأله ألا يكلك إلى نفسك طرفة عين .
    عن جعفر بن برقان: قال لي ميمون بن مهران: يا جعفر قل لي في وجهي ما أكره، فإن الرجل لا ينصح أخاه حتى يقول له في وجهه ما يكره.

    السير 5/75

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    الدولة
    خليج عمر الفاروق رضي الله عنه
    المشاركات
    5,743

    افتراضي رد: البرمجة اللغوية العصبية والتنمية البشرية

    جزاك الله خيرا أخيتنا سارة بنت محمد ، لقد افتتن بعض الناس بالبرمجة العصبية وبعض نظرياتها وكأنها حقائق ، لاحول ولا قوة إلا بالله ..
    علينا بالتوحيد .. علينا الحافظ على العقيدة عقيدة التوحيد ..
    لقد قرأت في قوة التفكير ولكن وجدت فيه الاعتماد على الذات بصورة كبيرة !!! الله المستعان

    لا إله لا الله وحده لا شريك له ، له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير
    {قل إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين* لاشريك له وبذلك أمرت وأنا أول المسلمين}





  6. #6
    سارة بنت محمد غير متواجد حالياً مشرفة مجالس طالبات العلم
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    3,248

    افتراضي رد: البرمجة اللغوية العصبية والتنمية البشرية

    وجزاك الله خيرا أم عليّ
    الله المستعان
    عن جعفر بن برقان: قال لي ميمون بن مهران: يا جعفر قل لي في وجهي ما أكره، فإن الرجل لا ينصح أخاه حتى يقول له في وجهه ما يكره.

    السير 5/75

  7. #7
    سارة بنت محمد غير متواجد حالياً مشرفة مجالس طالبات العلم
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    3,248

    افتراضي رد: البرمجة اللغوية العصبية والتنمية البشرية

    هذا السؤال والإجابة مؤثرة مع اختصارها
    فتأمل

    لا أعلم هذا سؤال أم ماذا عندما كنتُ التحق بهذه الدورات أكثّر أناس مما أجدهم من هم دكاترة ومعلمين وأكثّر المعلمين شريعة ودراسات إسلامية وطالبات علم نفس وهذا جعلني أنظر لهذه الدورات ستنفعني والكثير؟ إذا يعلمون خطورة هذا العلم لما يقومون بها ؟! جـزاكِ الفردوس العلى ونفع بكِ الأمة

    لا يبدو سؤالا عزيزتي ... وعلى كل حال كما ذكرت فمشكلة إلباس هذا الباطل بالحق سواء بالشرع أو العلم في شكل المدربين أو شواهدهم يضل الناس
    لذلك أوصيك أن تستزيدي من العلم النافع فهذه الضلالات صادفن قلوبا فارغة فتمكنت ولو وفدت على أناس مستعلين بدينهم فرحين به واثقين في كماله لما وجدت إليهم طريقا . واسألي الله دوما أن يجنبك الفتن ويثبت قلبك على الإيمان .



    د فوزالكردي
    الرابط السابق
    عن جعفر بن برقان: قال لي ميمون بن مهران: يا جعفر قل لي في وجهي ما أكره، فإن الرجل لا ينصح أخاه حتى يقول له في وجهه ما يكره.

    السير 5/75

  8. #8
    سارة بنت محمد غير متواجد حالياً مشرفة مجالس طالبات العلم
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    3,248

    افتراضي رد: البرمجة اللغوية العصبية والتنمية البشرية

    ما هي حقيقة العلاج بالإبر الصينية وهل هي تؤثر العقيدة كما قيل ؟!
    عُذراً على الإطالة ونفع الله بكِ يا دكتورة

    العلاج بالإبر الصينية نوع من العلاج الصيني الأصل يختلط فيه العلم بالدجل والكفر ، وملخصه اعتقاد وجود جسم أثيري عليه نقاط محددة يتصل من خلالها بالطاقة الكونية ويستمدها للشفاء ، وهذه النفاط تتطابق مع مسارات الأعصاب على الجسم البدني وبعض مواقع الغدد اللمفاوية والغدد وعند وضع الإبرة يعتقدون أنها تحرر مسار الطاقة وتجعله جاهزا لتلقي طاقة الشفاء ، وهي كتطبيق علاجي يمكن أن يستفاد منها إذا فصلت عن فلسفة الجسم الأثيري والطاقة الكونية ، وتحددت النقاط التي لها حقيقة في الجسم البدني كالأعصاب والغدد . ومن هذا الوجه جاءت فتاوى جوازها ، أما إذا كان المعالجون يدخلون فلسفة الطاقة الملحدة في عقيدة المرضى فهي بلا شك تصبح من العلاجات المحرمة .
    وما يسمى تحرير الفكر أو الحرية النفسية فهي اختزال للعلاج بالإبر الصينية باستبدال الإبر بالنقر (التربيت) مع الإبقاء على الفلسفة الأصلية لعقيدة الجسم الأثيري ومسارات الطاقة وعلاقة الطاقة الشخصية بالطاقة الكونية وما وراء ذلك من لوازم عقدية خطيرة ، وقد قام غاري كريغ (Gary Craig) باختزالها أكثر عندما لم يشترط مواقع محددة للنقر ( التربيت) لكل حالة مرضية وجعلها طريقة واحدة لكل الأمراض مع الإبقاء على الفلسفة المصاحبة وسماها العلاج بتحرير الأحاسيس (Emotional Freedom Therapy Techniques) ومن المضحك المبكي الإدعاء أن هذه الممارسة تعالج جميع الأمراض من نزلات البرد إلى السرطان!!
    عن جعفر بن برقان: قال لي ميمون بن مهران: يا جعفر قل لي في وجهي ما أكره، فإن الرجل لا ينصح أخاه حتى يقول له في وجهه ما يكره.

    السير 5/75

  9. #9
    سارة بنت محمد غير متواجد حالياً مشرفة مجالس طالبات العلم
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    3,248

    افتراضي رد: البرمجة اللغوية العصبية والتنمية البشرية

    تعريف الريكي أو العلاج بالطاقة


    المصدر ويكيبديا


    ريكي(霊気؟، ‏تلفظ بالإنگليزية: /ˈreɪkiː/) هي ممارسة روحانية طورها الياباني البوذي ميكاو أوسوي في 1922، ثم استمر بها معلمون آخرون بتعليمها وتكييفها.
    وتستخدم الريكي تقنية تسمى شفاء بالكف أو (بالإنجليزية: palm healing) كشكل من أشكال الطب البديل والتكاملي وأحيانا تصنفها بعض الهيئات المهنية بالطب الشرقي.
    من خلال استخدام هذه التقنية فإن الممارسين يقومون بنقل طاقة الشفاء أو طاقة كي عن طريق الراحتين.


    هناك فرعين رئيسيين للريكي، ويعرفان باسم الريكي الياباني التقليدي والريكي الغربي. ضمن كلا الفرعين (الغربي والتقليدي) يتفرع منهما ثلاثة أشكال متفاوتة، وتعرف بالدرجة الأولى والثانية ودرجة الماستر/المعلم. وفقا لممارسي الريكي والماسترز أو المعلمين ففي الدرجة الأولى يكون ممارس الريكي قادر على شفاء نفسه والآخرين، وفي الدرجة الثانية يكون قادرا على شفاء الآخرين عن بعد (وتسمى الشفاء عن البعد) مع استخدام الرموز المتخصصة، أما على مستوى الماستر/المعلم فيكون قادرا على تعليم وتكييف الآخرين على الريكي.


    وخلصت تجارب سريرية منهجية على عينات عشوائية سنة 2008 إلى أن "الأدلة التي اشارت إلى أن الريكي هو العلاج الفعال لأي حالة هي أدلة غير كافية، لذا فأهمية الريكي لا تزال غير مؤكدة"." اهـ






    تعليقي:
    1- المصدر محايد
    2- انظر للتعريف:
    ممارسة روحانية
    قادرا على شفاء نفسه - قادرا على شفاء غيره


    ومن ذلك يتبين أنها ممارسة روحانية والروح من أمر الله عز وجل فلا ينبغي أن يمارس علاج روحاني مستمد من خارج الكتاب والسنة لأنه غالبا سيعتمد على الدجل والمعتقدات المدخولة
    ويتبين أيضا أنها تعتمد على عقيدة شركية تنسب لبشر قدرات ليست لهم قال تعالى في قصة سيدنا إبراهيم:" الذي خلقني فهو يهدين والذي هو يطعمني ويسقين"


    3- لا يمكن اعتبار هذا النوع من قبيل الأخذ بالأسباب لأنها ليست تجارب علمية موثوقة ولا معتمدة والدليل من المصد المحايد نفسه
    قولهم:
    "وخلصت تجارب سريرية منهجية على عينات عشوائية سنة 2008 إلى أن "الأدلة التي اشارت إلى أن الريكي هو العلاج الفعال لأي حالة هي أدلة غير كافية، لذا فأهمية الريكي لا تزال غير مؤكدة"." اهـ




    فلينزه المسلم نفسه عن هذه المعتقدات الشركية فلئن يقابل المرء ربه بكل معصية وبغير توبة وهو غير مشرك به خير له من أن يقابله بغير معصية وفي معتقداته مثل هذا الكلام الأجوف الشركي


    والله أعلم
    عن جعفر بن برقان: قال لي ميمون بن مهران: يا جعفر قل لي في وجهي ما أكره، فإن الرجل لا ينصح أخاه حتى يقول له في وجهه ما يكره.

    السير 5/75

  10. #10
    سارة بنت محمد غير متواجد حالياً مشرفة مجالس طالبات العلم
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    3,248

    افتراضي رد: البرمجة اللغوية العصبية والتنمية البشرية

    شيء مؤلم!
    وأنا أبحث في هذه المسائل تتبعت الكلام عن الشاكرات وعلاقتها بالبوذية والهندوسية!

    الأمر الذي كنت أتوقعه هو أنني سأجد رابطا بين علم الطاقة والعلاج بها وبين هذه الديانات

    لكن الذي لم أتوقعه أن تكون المسألة برمتها هي عبارة عن هذه الديانات!!

    بالعربي الخوض في هذه المسألة وحضور محاضراتها هي عبارة عن ممارسة طقس من طقوس الهندوسية أو البوذية

    ماذا أقول؟! اللهم أنت حسبنا ونعم الوكيل

    أنقل لكم من صفحات ويكيبديا هذه المفاجآت القاصمة للظهر

    اللهم لطفك ياربنا بأمة محمد
    عن جعفر بن برقان: قال لي ميمون بن مهران: يا جعفر قل لي في وجهي ما أكره، فإن الرجل لا ينصح أخاه حتى يقول له في وجهه ما يكره.

    السير 5/75

  11. #11
    سارة بنت محمد غير متواجد حالياً مشرفة مجالس طالبات العلم
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    3,248

    افتراضي رد: البرمجة اللغوية العصبية والتنمية البشرية

    من صفحة ويكيبيديا عن البوذية:

    3- الحقيقة الثالثة عن إيقاف المعاناة: وتقول بأن الجهل والتعلق بالأشياء المادية يمكن التغلب والقضاء عليهما. يتحقق ذلك عن طريق كبح الشهوات ومن ثمة القضاء الكلي (نيرفانا) على ثمار هذه الأعمال (كارما)، والناتجة عن الأصول الثلاثة لطبيعة الشر. وحتى تتحقق العملية لا بد من الاستعانة بالقديسين البوذيين من الدرجات العليا، وحتى ببوذا نفسه، والذي يواصل العيش في حالة من السكينة التي لا يعكر صفوها طارئ.
    4- الحقيقة الرابعة عن الطريق الذي يؤدي إلى إيقاف المعاناة: ويتألف الطريق من ثمان مراحل، ويسمى بالدَرْب الثُماني النبيل، تمتد على طول هذا الطريق ثمان فضائل:
    الفهم السوي،
    التفكير السوي،
    القول السوي،
    الفعل السوي،
    الارتزاق السوي،
    الجهد السوي،
    الانتباه السوي
    وأخيرا التركيز السوي.
    توزع هذه الفضائل إلى ثلاث أقسام: الفضيلة، الحكمة والتأمل. ويتم الوصول إلى كل واحد منها عن طريق وسائل مختلفة. أول هذه الوسائل هي اتباع سلوكيات أخلاقية صارمة، والامتناع عن العديد من الملذات. تهدف الوسائل الأخرى إلى التغلب على الجهل، عن طريق التمعن الدقيق في حقيقة الأشياء، ثم إزالة الرغبات عن طريق تهدئة النفس وكبح الشهوات، وهي -أي الوسائل- تشتمل على عدة تمارين نفسانية، من أهمها ممارسة التأمل (ذيانا)، لفترة طويلة كل يوم. عن طريق إعمال العقل في جملة من الأفكار أو الصور، وتثبيتها في الذهن، يمكن شيئا فشيئا أن يتحول العقل ويقتنع بحقيقة العقائد المختلفة للبوذية، فيتخلص من الشوائب، والأفكار الخاطئة، والمناهج السيئة في التفكير، فتتطور بالتالي الفضائل التي تؤدي إلى الخلاص، وتتبد العادات السيئة المتولدة عن الشهوة. عن طريق اتباع هذه التمارين والتزام الأخلاق النبيلة يمكن للراهب البوذي أن يصل وفي ظرف زمني قصير (فترة حياته) إلى الخلاص. "اهـ


    http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%...B0%D9%8A%D8%A9

    أقول وكلي أسىٍ: ألا يذكركم هذا الكلام بنصه وحذافيره بهذا الكلام الأجوف الذي يرددونه في بعض هذه المحاضرات المسماة ببرامج التنمية البشرية؟ أي غثاء يا إخواني تتركونه يعبث بقلوبكم؟؟ يا أمة محمد أعجزتم عن طلب الشفاء والهداية من القرآن فذهبتم تطلبونه من البوذية؟

    ماذا أقول؟ إنني لست بحاجة لأن أثبت خطأ هذا الكلام ومخالفته للشرع جملة وتفصيلا فهذا يبدو لكل من عنده مسكة عقل وتمسك بالكتاب والسنة!!
    لكن أقول ألا يكفيكم أنكم ستقابلون الله بمعتقدات وثنية يمارس طقوسها عباد التماثيل والأصنام؟؟
    في القرن الواحد والعشرون أيها المثقفون ..أيها الطالبون للحضارة والتقدم...تعتنقو أفكار عباد الأصنام؟

    اللهم أنت حسبنا ونعم الوكيل

    بيد أني أعلم أن من بني جلدتنا من لا يفرق بين هذا الكلام وبين ما جاء به رسول الله صلى الله عليه وسلم ويحتاج إلى رد من الكتاب والسنة تفصيليا
    فيبتع بإذن الله
    عن جعفر بن برقان: قال لي ميمون بن مهران: يا جعفر قل لي في وجهي ما أكره، فإن الرجل لا ينصح أخاه حتى يقول له في وجهه ما يكره.

    السير 5/75

  12. #12
    سارة بنت محمد غير متواجد حالياً مشرفة مجالس طالبات العلم
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    3,248

    افتراضي رد: البرمجة اللغوية العصبية والتنمية البشرية

    أقول بالله مستعينة مفوضة إليه أمري عالمة بقدر نفسي وعجزي وافتقاري إليه سبحانه


    إن الإسلام الذي أرسل به الرسل وأنزلت به الكتب هو كما قال تعالى:" وما خلقت الجن والإنس إلا ليعبدون"


    فالهدف من حياتك ليس رفع المعاناة بهذه الفلسلفة التي لن ترفع معاناتك يا مسكين بل ستزيدك ألما


    وما أنت بمعتقدات النيرفانا هذه إلا كمن وجد في جسده صديد فقام بلفه بقماش أبيض ناصع كلما أشرب القماش بالصديد قام بتغييره


    حتى ينتشر الصديد في الجسم ويقضي عليه لأنه أهمله


    إن الإسلام الحق هو أن تدرك أن كل شيء بقدر الله فتلجأ إليه وحده عالما عجزك عالما أن تفكيرك السليم وقدراتك لا تنفعك إذ لا حول ولا قوة إلا بالله


    بل أنت لا تستطيع أن تعبد الله كما يحب إلا بالاستعانة كما تردد يا مسكين كل يوم في صلاتك:"إياك نعبد وإياك نستعين اهدنا الصراط المستقيم"


    إن الإسلام الذي أرسل به الرسل وأنزلت به الكتب هو أن تعمر الدنيا بذكر الله وتأخذ بالأسباب المشروعة وأن تعرف قدر ربك وقدرته في تقدير الألم وابتلاء الخلق فتخفف عن إخوانك بالمواساة والزكاة وغيرها من الحقوق الشرعية


    وتخفف آلام نفسك بمعرفتك أن الجنة حق والنار حق وتفوض أمرك إلى الله وتعلم حكمة الله في كل خلق وأنه بكل شيء محيط وعلى كل شيء قدير


    الإسلام الذي أرسلت به الرسل وأنزلت به الكتب أن تكون "عبدا" لله تعالى تتقلب في طريق سيرك إلى ربك بين معرفته وتعظيمه وتسبيحه وتوقيره وعبادته بمقتضى أسمائه الحسنى وصفاته العلى وبين معرفة قدر نفسك وعجزك وضآلتك وفقرك إلى ربك فتنكسر إلى الله ويسجد قلبك سجدة لله لا يرفع بعدها رأسه منها أبدا.




    فأين هذه الأفكار المغرقة المتناقضة بين المادية والأساطير الوثنية من كتاب الله وسنة رسول الله؟؟
    أين هذا السمو الإسلامي من محاولاتهم الخرقاء لإيقاف المعاناة بهذه الطريق الوثنية؟
    عن جعفر بن برقان: قال لي ميمون بن مهران: يا جعفر قل لي في وجهي ما أكره، فإن الرجل لا ينصح أخاه حتى يقول له في وجهه ما يكره.

    السير 5/75

  13. #13
    سارة بنت محمد غير متواجد حالياً مشرفة مجالس طالبات العلم
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    3,248

    افتراضي رد: البرمجة اللغوية العصبية والتنمية البشرية

    الكلام عن الشاكرات (الهالات السبعة أو العجلات السبعة )نقلا عن ويكيبديا:

    "يعتبر مفهوم الشاكرات في الهندوسية جزءا من أفكار معقدة مرتبطة بالتشريح الروحاني. ويوجد أغلب تلك الأفكار في نصوص تسمى أجاما أو ممارسات تنترا. فالشاكرات في تلك النصوص وصفت بأنها طاقة منبثقة من الروحانية تتحول بالتدريج إلى شيء ملموس ومكونة مستويات مختلفة للشاكرات، وتلك الطاقة ترقد في الشاكرا مولادارا. وبذا فإنها تشكل جزءا من نظرية الانبثاق شأنها في ذلك شأن قبالاة عند اليهود واللطائف الست عند الصوفية أو الأفلاطونية الجديدة. وتسمى تلك الطاقة التي تحررت عند انشائها باسم الكونداليني، حيث تكون ملتفة حول نفسها ونائمة عند قاعدة العمود الفقري. لذا فالغرض من يوغا التنترا أو يوغا الكونداليني هو إثارة تلك الطاقة، مما يسبب بصعودها رأسيا خلال الشاكرات الخفية حتى تصل إلى شاكرا التاج أو ساهاسرارا التي هي مسؤولة عن الجسم الروحي واتصالنا مع السماء.
    توجد عدة اختلافات على تلك المفاهيم في مصادر النصوص السنسكريتية. ففي النصوص السابقة كانت هناك طرق مختلفة للشاكرات والنوادي مع اختلاف الارتباط بينهم. فالمصادر التقليدية المختلفة أعطت قائمة من 5، 6، 7، 8 شاكرات وقد تصل إلى 12 شاكرا. مع مرور الوقت أصبح نظام 6 أو 7 شاكرات على طول محور الجسم هو النموذج السائد والذي اعتمدته معظم مدارس اليوغا. ربما تكون نشأة هذا النظام حوالي القرن الحادي عشر ميلادي، ثم وبسرعة أصبح يحظى بشعبية واسعة[7].
    في هذا النموذج فإن دور الشاكرات المحوري هو رفع الكونداليني فيخترق مختلف المراكز، مكونا مستويات مختلفة من الإدراك فينتج عنه الحصول على أشكال متعددة من السدي أو قوى غامضة حتى تصل إلى تاج الرأس وهي مرحلة الروحانية. أساليب رفع الكونداليني هي عموما سرية، ولكن هناك عدة أساليب قد نشرت في الزمن الحالي. فمثلا: مدرسة يوغا بيهار تبدأ بعدد من ممارسات تمهيدية مثل الأسانات والبراناياما لتنقية النوادي والقنوات، ثم بعض الممارسات والتأملات المحددة لكل شاكرا، وأخيرا ترتفع الكونداليني خلال كرياخاص بها والتي تنتهي برؤية النفس السببية[8]." اهـ
    الرابط:
    http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%B4%...83%D8%B1%D8%A7


    ماذا أقول لهؤلاء؟
    أقول لهؤلاء هنيئا لكم دينكم الجديد متنقلين تارة بين البوذية والهندوسية
    وفي أحسن أحوالكم متشبيهن بالصوفية والأفلاطونية والكبالا (طائفةالسحرة اليهود أو إن شئت فقل الباطنية اليهودية)

    هنيئا لكم هذه الأديان لكن لا تلبسوها لباس التقى والدين الإسلامي فالإسلام من ذلك بريء

    أنفقوا حيواتكم الدنيا في رفع الكوندلينا والوصول إلى النيرفانا الكاملة والتأمل المستمر حتى ترتفع معاناتكم

    سموها باسمها أو حرفوها لكي تكون مستساغة ..فإن هذا لا يغير من الأمر شيئا

    هلموت أيقظوا العملاق...عفوا مارد الشيطان الذي بداخلكم حتى تلاقوا الله بهذه المعتقدات الوثنية الباطلة

    أما أهل القرآن والسنة فهم من تلك المعتقدات براء

    اللهم لا تجعل في قلبي ولا علقة من هذه المعتقدات الوثنية

    ملحوظة: لا يصح بحال من الأحوال اعتبار هذه الأمور "دراسات علمية" او أسباب مشروعة بل هي أسباب ممنوعة وتدور بين الشرك والذريعة إلى الشرك

    فإن القاعدة أن كل سبب غير حسي ولا شرعي فهو شرك أو ذريعة للشرك
    والأسباب أو الوسائل غير الحسية هي التي لا تخاضع للتجارب العلمية المبنية على أسس صحيحة ومادية ولها مبادئ وممارسة مفهومة واضحة فالطب والهندسة والحساب وغيرها من العلوم تقاس علميا ولها قواعد علمية مفهومة

    أما هذه الأسباب الروحانية فلا ينبغي أن تستسقى إلا من النبع الأصلي وهو القرآن والسنة، فمهما استخدمنا وسائل روحانية للوصول إلى السعادة أو الطمأنينة وغير ذلك من خارج الكتاب والسنة فهي ما بين الشرك والذريعة إليه

    فيا عبد الله ...يا أمة الله ـ إياك أن تلقى ربك وفي جوفك هذا الغثاء
    فإن إبراهيم عليه السلام تعوذ بالله من عبادة الأصنام ومن لقى الله لا يشرك به شيئا غفر الله له على ما كان منه ولا يبالي
    والشرك أخفى من دبيب النمل الأسود على الصخر الصم في الليل الحالك...فكيف بك إن لقيت ربك بهذا الغثاء؟

    نعوذ بالله من الخذلان
    اللهم لا تجعل في قلبي ولا علقة من هذه المعتقدات الوثنية
    عن جعفر بن برقان: قال لي ميمون بن مهران: يا جعفر قل لي في وجهي ما أكره، فإن الرجل لا ينصح أخاه حتى يقول له في وجهه ما يكره.

    السير 5/75

  14. #14
    سارة بنت محمد غير متواجد حالياً مشرفة مجالس طالبات العلم
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    3,248

    افتراضي رد: البرمجة اللغوية العصبية والتنمية البشرية

    عن جعفر بن برقان: قال لي ميمون بن مهران: يا جعفر قل لي في وجهي ما أكره، فإن الرجل لا ينصح أخاه حتى يقول له في وجهه ما يكره.

    السير 5/75

  15. #15
    سارة بنت محمد غير متواجد حالياً مشرفة مجالس طالبات العلم
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    3,248

    افتراضي رد: البرمجة اللغوية العصبية والتنمية البشرية

    د.سفر الحوالي

    يجب علينا جميعا أن نعلم أن الأمر إذا تعلق بجناب التوحيد وبقضية لا إله إلا الله وبتحقيق العبودية لله تبارك وتعالى فإننا لابد أن نجتنب الشبهات ولا نكتفي فقط بدائرة الحرام. وهذه البرمجة العصبية وما يسمى بعلوم الطاقة تقوم على اعتقادات وعلى قضايا غيبية باطنية مثل الطاقة الكونية والشكرات والطاقة الأنثوية والذكرية ، والإيمان بالأثير وقضايا كثيرة جدا ، وقد روج لها مع الأسف كثير من الناس مع أنه لا ينبغي بحال عمل دعاية لها.
    أعجب كيف بعد كل هذه الحجج يتشبث المدربون بتدريبات أقل ما يقال عنها أنها تافهة ، فكيف وهي ذات جذور فلسفية عقدية ثيوصوفية خطيرة ؟! أنتم على ثغرة وأرجو أن أجد وقتاً للمساهمة ببيان خطرها للناس فليس وراء عدم كتابتي في هذا الموضوع إلا الانشغال الشديد.

    الرابط
    http://www.alfowz.com/********s.php?...********s&id= 2

    __________________
    عن جعفر بن برقان: قال لي ميمون بن مهران: يا جعفر قل لي في وجهي ما أكره، فإن الرجل لا ينصح أخاه حتى يقول له في وجهه ما يكره.

    السير 5/75

  16. #16
    سارة بنت محمد غير متواجد حالياً مشرفة مجالس طالبات العلم
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    3,248

    افتراضي رد: البرمجة اللغوية العصبية والتنمية البشرية

    بداية تطوير الريكي:
    طور ميكاو أوسوي (臼 井 瓮 男) نظام الريكي سنة 1922 عندما كان يؤدي "إسيو جاو"، وهي دورة تمارين البوذية مدتها 21 يوما تجري على جبل كوراما، ولم يكن معروفا بالضبط ماهو المطلوب من أوسوي عمله خلال تلك التمارين، مع انها تحتوي غالبا على التأمل والصوم والترانيم، والصلاة.


    ويقال أن اوسوي اكتسب خلال الوحي الروحاني المعرفة والقوة الروحية ليطبقها ويكيف الآخرين على ما أسماه الريكي، والتي دخلت جسمه عن طريق شاكرا التاج. ثم انتقل أوسوي إلى طوكيو في أبريل 1922 حيث أسس: أوسوي ريكي رويوهو جاكاي ("臼 井 灵气 疗法 学会 وتعني بالماندرين التقليدي: معهد أوسوي للعلاج بطريقة الطاقة الروحية") للاستمرار بمعالجة الناس على اوسع نطاق بالريكي.
    وفقا للنقش المكتوب على حجره التذكاري، فقد درس أوسوي نظام الريكي لأكثر من 2000 شخص خلال حياته، وإن 16 من هؤلاء الطلبة قد وصلوا إلى مرحلة شينبدن وهي مرحلة الثالثة أو ماستر ريكي/درجة المعلم، وفي فوكوياما (福山 市) وعندما كان اوسوي يدرس الريكي أصيب بجلطة وتوفي في 9 مارس 1926.

    المصدر:
    ويكيبيديا
    http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%B1%...7%D9%82%D8%A9)


    تعليقي:
    أعتذر كنت أرغب في وضع تعليقا علميا

    لكني لا أجد إلا هذا التعليق:
    إنهم يتبعون دينا جديدا...لكنه ليس دين محمد!! إنه دين البوذية!!



    عن جعفر بن برقان: قال لي ميمون بن مهران: يا جعفر قل لي في وجهي ما أكره، فإن الرجل لا ينصح أخاه حتى يقول له في وجهه ما يكره.

    السير 5/75

  17. #17
    سارة بنت محمد غير متواجد حالياً مشرفة مجالس طالبات العلم
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    3,248

    افتراضي رد: البرمجة اللغوية العصبية والتنمية البشرية

    ومن الإشكالات التي وقعت عليها نشرهم لفهوم مغلوط عن التوكل

    التوكل هو قوة اعتماد القلب على الله مع الأخذ بالأسباب

    فجعلوه قوة النفس ودعم قدراتها في الأخذ بالأسباب مع ضعف اعتماد القلب على الله فيكررون عبارات من قبيل : السعادة قرار...النجاح بيدك



    أنقل من موضوعي درر وفوائد وفرائد كلمات سريعة في تقرير المعنى الصحيح

    الله المستعان

    (383)

    التعريف الصحيح للتوكل هو اعتماد القلب على الله مع الأخذ بالأسباب

    فبقدر قوة اعتمادك على الله يقاس حسن توكلك!

    لكن ما لي أرى بعضهم جعله قوة الاعتماد على الأسباب مع غفلة القلب عن الرب؟

    (382)

    يقولون السعادة والنجاحبيدك وإنما هي قرار!

    ولو فقهوا لأظهروا لله حسن الاستعانة ودوام الافتقار

    (381)

    تعريف بعض برامج التنمية البشرية:
    هي مسحوق سام من عقائد الشرق الوثنية خلطوه بشيء من التجارب والخبرات الحياتية ثم غلفهبعض الجاهلين وإن شئت فقل بعضالمنافقين من بني جلدتنا بصبغة من العسل اقتبسوها من النصوص الشرعية

    فمن تناول منها أصابت روحه بالوهن، وانحدر قلبه في دركات السقم
    ولإن يلقى المرء ربه بكل معصية ولا يشرك به خير من أن يلقاه بعقائد أهل الوثن!
    عن جعفر بن برقان: قال لي ميمون بن مهران: يا جعفر قل لي في وجهي ما أكره، فإن الرجل لا ينصح أخاه حتى يقول له في وجهه ما يكره.

    السير 5/75

  18. #18
    سارة بنت محمد غير متواجد حالياً مشرفة مجالس طالبات العلم
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    3,248

    افتراضي رد: البرمجة اللغوية العصبية والتنمية البشرية

    يقول ابن القيم في طريق الهجرتين: فصل فيما يغني القلب ويسد الفاقة:
    فيجعلك أهلا لما لم تكن أهله قط
    وإنما هو الذي أهّلك بسابق ذكره لك بكل جميل أولاكه لم يكن بك إليه سبيل
    ومن الذي ذكرك سواه باليقظة حتى استيقظت وغيرك في رقدة الغفلة مع النوام؟؟
    ومن الذي ذكرك سواه بالتوبة حتى وفقك لها وأوقعها في قلبك؟؟" اهــ

    أين هذه العقيدة والافتقار من أهل "الأنا" و"قرارك" و"بيدك"

    لو أنفقنا الوقت في قراءة هذه الدرر الثمينة!
    عن جعفر بن برقان: قال لي ميمون بن مهران: يا جعفر قل لي في وجهي ما أكره، فإن الرجل لا ينصح أخاه حتى يقول له في وجهه ما يكره.

    السير 5/75

  19. #19
    سارة بنت محمد غير متواجد حالياً مشرفة مجالس طالبات العلم
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    3,248

    افتراضي رد: البرمجة اللغوية العصبية والتنمية البشرية

    يقول ابن القيم في طريق الهجرتين: إن ما تقبل من الأعمال رفع من القلب رؤيته ومن اللسان ذكره"
    ويقول في الفوائد: أنفع العمل أن تغيب فيه عن الناس بالإخلاص وعن نفسك بشهود المنة فلا ترى فيه نفسك ولا الخلق"




    فنصيحتي لمن يردد أن السعادة والنجاح قرار..أين انت من هذا الكلام الثمين لعلماء الشرع والدين؟؟
    عن جعفر بن برقان: قال لي ميمون بن مهران: يا جعفر قل لي في وجهي ما أكره، فإن الرجل لا ينصح أخاه حتى يقول له في وجهه ما يكره.

    السير 5/75

  20. #20
    سارة بنت محمد غير متواجد حالياً مشرفة مجالس طالبات العلم
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    3,248

    افتراضي رد: البرمجة اللغوية العصبية والتنمية البشرية

    الخلط بين السبب والنتيجة مشكلة!
    العمل سبب (إرادة جازمة + فعل)
    النجاح والسعادة نتيجة


    في التعامل مع الأسباب يحاسبنا الله تعالى على إرادتك الجازمة (العزم)...وأما الفعل نفسه وتنفيذه فقد يمكنك الله منه وقد لا يمكنك
    أما النتائج كلها بلا أي استثناء...فهي ليست بيدك ولا بإراداتك بل هي بيد الله عز وجل إن شاء أعطى بفضله وإن شاء منع بعدله


    ونضرب مثال على المذاكرة والنجاح في الاختبار:


    ألا ترون أن الله عز وجل قد يمكنك من استذكار الدروس وقد لا يمكنك؟..كثيرا ما نعزم على المذاكرة نريدها بقوة نتحرك بالفعل لكي نذاكر..لكن صداع يحول بيننا وبينها! أو جلوس أمام الكتاب مع غياب تام للفهم وكثير من الشرود
    إذن قدرتك على الفعل محض فضل من الله
    فماذا نفعل إذن وما هو المطلوب؟؟ ...اسأل الله من فضله واستعن به قبل كل عمل وأثنائه واستشعر معاني الافتقار


    طيب ثم مكنك الله من الاستذكار
    قد توفق للنجاح وقد لا توفق!
    ألا يدخل بعضهم الاختبار فينسى كل ما ذاكر؟؟
    ألم تر أحدهم يوما دخل الاختبار وقد استذكر واجتهد في مادة ثم وجد الاختبار في مادة أخرى (حدث بالفعل أمامي مرتين) ألا يستوجب ذلك منك حمد الله على النعمة والعافية؟
    فإذا وفقت للعمل (المذاكرة) فاسأل الله التوفيق (النجاح)
    وإياك أن تظن أن الأمر بيدك...فيوكلك الله لنفسك...ومن وكله الله لنفسه فهو مخذول






    وهذا من الفروق بين التوحيد الخالص وبين هلاوس التنمية البشرية
    اعرف قدر نفسك وقدر خالقك
    وحقق التوحيد
    ودعك من التخليط


    قال حافظ الحكمي:
    فمن يشأ وفقه بفضله ...ومن يشأ أضله بعدله
    فمنهم الشقي والسعيد...وذا مقرب وذا طريد
    لحكمة بالغة قضاها....يستوجب الحمد على اقتضاها


    ومثلها في متن العقيدة الطحاوية
    فجزى الله عنا أئمة الهدى خيرا
    عن جعفر بن برقان: قال لي ميمون بن مهران: يا جعفر قل لي في وجهي ما أكره، فإن الرجل لا ينصح أخاه حتى يقول له في وجهه ما يكره.

    السير 5/75

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •