موقف شيخ الاسلام لما قام عليه بعض مقلدة أهل البدع وضربوه وآذوه
النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: موقف شيخ الاسلام لما قام عليه بعض مقلدة أهل البدع وضربوه وآذوه

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    2,194

    افتراضي موقف شيخ الاسلام لما قام عليه بعض مقلدة أهل البدع وضربوه وآذوه

    "... رجل فيما بلغني إلى أخيه الشيخ شرف الدين وهو في مسكنه بالقاهرة فقال له إن جماعة بجامع مصر قد تعصبوا على الشيخ وتفردوا به وضربوه
    فقال حسبنا الله ونعم الوكيل وكان بعض أصحاب الشيخ جالسا عند شرف الدين قال فقمت من عنده وجئت إلى مصر فوجدت خلقا كثيرا من الحسينية وغيرها رجالا وفرسانا يسألون عن الشيخ فجئت فوجدته بمسجد الفخر كاتب المماليك على البحر واجتمع عنده جماعة وتتابع الناس وقال له بعضهم يا سيدي قد جاء خلق من الحسينية ولو أمرتهم أن يهدموا مصر كلها لفعلوا .
    فقال لهم الشيخ لأي شيء قال لأجلك
    فقال لهم هذا ما يحق ، فقالوا نحن نذهب إلى بيوت هؤلاء الذين آذوك فنقتلهم ونخرب دورهم فإنهم شوشوا على الخلق وأثاروا هذه الفتنة على الناس، فقال لهم هذا ما يحل قالوا فهذا الذي قد فعلوه معك يحل هذا شيء لا نصبر عليه ولا بد أن نروح إليهم ونقاتلهم على ما فعلوا
    والشيخ ينهاهم ويزجرهم فلما أكثروا في القول قال لهم إما أن يكون الحق لي أو لكم أو لله فإن كان الحق لي فهم في حل منه وإن كان لكم فإن لم تسمعوا مني ولا تستفتوني فافعلوا ما شئتم وإن كان الحق لله فالله يأخذ حقه إن شاء كما يشاء
    قالوا فهذا الذي فعلوه معك هو حلال لهم
    قال هذا الذي فعلوه قد يكونون مثابين عليه مأجورين فيه
    قالوا فتكون أنت على الباطل وهم على الحق فإذا كنت تقول إنهم مأجورين فاسمع منهم ووافقهم على قولهم
    فقال لهم ما الأمر كما تزعمون فإنهم قد يكونون مجتهدين مخطئين ففعلوا ذلك باجتهادهم والمجتهد المخطىء له أجر" العقود الدرية ص 302)

    - أقول: الله أكبر!! هكذا علماء الآخرة لا ينتصرون لأنفسهم!
    حسابي على تويتر https://twitter.com/mourad_22_

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    May 2012
    المشاركات
    1,085

    افتراضي رد: موقف شيخ الاسلام لما قام عليه بعض مقلدة أهل البدع وضربوه وآذوه

    ((فإنهم قد يكونون مجتهدين مخطئين ففعلوا ذلك باجتهادهم والمجتهد المخطىء له أجر))
    قالها وقد ضربوه وهو من هو رحمه الله تعالى الذي لم ير مثل نفسه ...فأين المعتبر وأين هؤلاء الرجال اليوم الذين يعتذرون لمخالفيهم من غير أن يؤذوهم...لا بضرب ولا بسجن وإنما مجرد مخالفة اجتهادية.

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •