استحباب حني الإصبع في التشهد
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: استحباب حني الإصبع في التشهد

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Dec 2006
    المشاركات
    129

    افتراضي استحباب حني الإصبع في التشهد

    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمدلله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده وبعد :

    قال ابن حبان رحمه الله في صحيحه ( 1946 ) : " ذكر ما يستحب للمصلي عند الإشارة التي وصفناها أن يحني سبابته قليلا " ثم أسند حديث عصام بن قدامة عن مالك بن نمير الخزاعي أن أباه حدثه أنه (( رأى رسول الله صلى الله عليه وسلم في الصلاة واضعاً اليمنى على فخذه اليمنى رافعاً إصبعه السبابة قد حناها شيئاً وهو يدعو )) وهذا الحديث أخرجه أبو داود والنسائي والإمام أحمد وابن خزيمة والبيهقي وغيرهم كلهم من طريق عصام بن قدامة عن مالك بن نمير عن أبيه به .
    وعصام بن قدامة قال عنه أبو زرعة وأبو حاتم : لا بأس به . وقال أبو داود : ليس به بأس . ووثقه النسائي وابن حبان وغيرهم .
    وأما مالك بن نمير فقد أعل بعضهم الحديث بسبب جهالته ، حيث قال ابن القطان والذهبي : ( لا يعرف حال مالك ولا روى عن أبيه غيره ) وقال ابن حجر : ( مقبول ) .
    لكن سمعت الشيخ عبدالله بن عبدالرحمن السعد حفظه الله في شرح الترمذي يصحح هذا الحديث ويقول : " وقد أعله بعضهم بجهالة مالك وهذه في الحقيقة ليست بعلة ، وذلك أن مالك قد روى له النسائي واحتج به ـ والنسائي في الغالب لا يروي إلا ما صح عنده ـ ، وصحح له ابن خزيمة ، فهذا يدل على صحة روايته وهو لم يرو شيئاً طويلاً حتى يحتاج إلى حافظ .. وأما تفرد عصام بن قدامة عنه فإن مالك بن نمير ليس مشهوراً في الرواية ولذلك تفرد عنه عصام ، فلو كان هذا التفرد عن أبي إسحاق السبيعي أو الزهري نعم ، لكن هنا لا يعتبر التفرد مؤثرا لأن مالك مقل من الرواية . " انتهى كلام الشيخ عبدالله السعد .
    ويضاف أيضاً بأن ابن حبان ذكره ( مالك بن نمير ) في الثقات ( 5 / 386 ) وقال الدارقطني كما في سؤالات البرقاني ( 496 ) : " يعتبر به " .
    وأيضاً هو من طبقة التابعين فليس حكمه في الجهالة كمن بعده والله أعلم .
    وقد يرد بأن هذه السنة ( حني الإصبع قليلاً ) لم تذكر في غير هذا الحديث ، وكل من روى صفة التشهد والإشارة لم يذكر أنه يحنيها فيكون فيها نكارة ، فيجاب عن هذا : بأن حني الإصبع لا يعارض الإشارة بل ولا يعارض نصبها ونحو ذلك من الألفاظ لأن الحني كان يسيراً كما في الحديث ، وأيضاً هذا لا يخالف الروايات الأخرى للإشارة بل هو نوع تفصيل وتوضيح فقط لهذه الإشارة ، وقد يقال بأن هذه السنة تفعل أحياناً وليس دائماً كما هو حال جلسة الإستراحة والله أعلم وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين .
    أنتظر فوائدكم وملاحظاتكم فأنا لم أطرح الموضوع إلا لأستفيد منكم .

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    المشاركات
    111

    افتراضي رد: استحباب حني الإصبع في التشهد

    بارك الله فيك أخي الحبيب

    فائدة جميلة

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jul 2011
    المشاركات
    49

    افتراضي رد: استحباب حني الإصبع في التشهد

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اخي الفاضل الحديث المذكور ضعيف ويكفي ان الامام الدارقطني قال في مالك بن نمير " يعتبر به " فهذا يعني انه ضعيف لكن يقبل حديثه في المتابعات يقول الشيخ يحيى الحجوري في كتابه "التبيين لجهالات الدكتور أحمد بن نصر الله صبري"
    :((وقول الدارقطني: يعتبر به أي: في الشواهد، كما علم من مدلول هذه الكلمة عند أهل الشأن، أن الذي يصلح في الشواهد والمتابعات يقال: يعتبر به هذا هو المتداول والمشهور)).

    وهنا تفرد بهذا الحديث وباقي الائمة جهلوه فالحديث ضعيف يقول ابن القطان في كتابه "بيان الوهم والإيهام في كتاب الأحكام":((وَسكت عَنهُ ، وَمَا مثله صحّح ، فَإِنَّهُ لَا يروي عَن نمير الْمَذْكُور ، إِلَّا ابْنه مَالك ، وَهُوَ الَّذِي يروي عَنهُ هَذَا .
    وَمَالك بن نمير لَا تعرف لَهُ حَال ، وَلَا يعلم روى عَنهُ غير عِصَام بن قدامَة ، وَلَا يعرف أَيْضا لنمير غير هَذَا الحَدِيث ، وَلم تعرف صحبته من قَول غَيره)) .

    ويقول الالباني في ضعيف ابي داود
    176- عن مالك بن نُميْر الخُزاعِي عن أبيه قال:
    رأيت النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ! واضعاً ذراعه اليمنى على فخذه اليمنى، رافعاً
    أصبعه السبابة؛ قد حناها شيئاً.
    (قلت: إسناده ضعيف؛ مالك بن نمير لا يعرف، ولا روى عن أبيه غيره؛
    كما قال ابن القطان والذهبي) .
    إسناده: حدثنا عبد اللّه بن محمد النفيلي: ثنا عثمان- يعني: ابن
    عبد الرحمن-: ثنا عصام بن قدامة- من بني بجِيلة- عن مالك بن نمير.
    قلت: وهذا إسناد ضعيف، رجاله ثقات؛ غير مالك بن نمير، قال ابن
    القطان:
    " لا يعرف حاله، ولا روى عن أبيه غيره " . وقال الذهبي في " الميزان " :
    " لايعرف " .
    قلت: وقد تفرد بذكر إحناء السبابة من بين كل من روى رفع الأصبع في
    التشهد عن النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ؛ فهو منكر.
    وقد رواه مرة بدون هذه الزيادة: عند أحمد كما يأتي.
    وعثمان هذا: هو الطرائفي، وهو صدوق، وإنما عيبه روايته عن المجهولين.
    والحديث أخرجه النسائي (1/187) ، وابن حبان (499) ، وأحمد (3/471)
    من طرق عن عصام... به، وليس عنده في روايته الزيادة المذكورة.
    فهو بدونها صحيح؛ لموافقتها للروايات المشار إليها آنفاً)).


  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المشاركات
    1,783

    افتراضي رد: استحباب حني الإصبع في التشهد

    جزاكم الله خيرا ...

    فائدة من حاشية كتاب ( صفة الصلاة ) للألباني : ( تحريك الإصبع في التشهد )
    ( سئل الإمام أحمد : هل يشير الرجل بإصبعه في الصلاة ؟
    قال : نعم شديدا ) ذكره ابن هاني في مسائله عن الإمام أحمد ( 80/1 )طبعة المكتب الإسلامي

    والسؤال :

    أليس قول الإمام أحمد : ( نعم شديدا ) ينافي في المعنى ذلك الانحناء المشار إليه
    في الحديث الضعيف ؟


    نسأل الله الهدى للرشاد .

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Sep 2012
    المشاركات
    15

    افتراضي رد: استحباب حني الإصبع في التشهد

    ان كان الامام الالباني ضعف الحديث ووضع علته فلما النقاش وفقكم الله..؟
    الاخت ام هانيء.؟
    التحريك يختلف عن الانحناء وفقكم الله

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •