الفرق بين المعجم والقاموس
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: الفرق بين المعجم والقاموس

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    المشاركات
    74

    افتراضي الفرق بين المعجم والقاموس

    هناك نوع من العلاقة بين مصطلح "معجم" ومصطلح "قاموس" على اعتبار أن يوجد نوع من التداخل بين المصطلحين. وكثيرا ما يتم الخلط بينهما. فقد جاء في لسان العرب مايلي: "قمس الرجل في الماء إذا غاب فيه. وقمست الدلو في الماء إذا غابت فيه. ويورد الفيروز أبادي صاحب "القاموس المحيط" في مادة "قمس" أنها تعني الغوص وأن "القموس" هي "بئر تغيب فيها الدلاء من كثرة مائها، أما القاموس فهو معظم ماء البحر.وبذلك تعني كلمة "قاموس" البحر أو وسطه أو معظمه، فكثير من علماء اللغة العربية الذين حاولوا جمع اللغة، يطلقون على أعمالهم أسماء من أسماء البحر، نحو: ابن سيده الذي أطلق على معجمه "مجمع البحرين" وابن عباد الذي سمى معجمه باسم "المحيط"... إلخ. فأول من سمى معجمه بالقاموس هو الفيروزأبادي (توفي 817ه) صاحب "القاموس المحيط" نظرا لما يمتاز به من دقة وضبط. حيث اشتهر هذا القاموس "لكثرة تداوله في أيدي المتأخرين واعتمادهم عليه. وأصبح يرادف المعجم اللغوي، فصار كل معجم لغوي قاموسا على سبيل التوسع مع أن الأصل هو قاموس الفيروزأبادي).
    أما الدكتور إبراهيم السامرائي فهو يرفض كلمة "قاموس". ويرى أن الصواب هو استعمال كلمة "معجم" وذلك من أجل التمييز بين كتاب الفيروز أبادي المشهور وباقي المؤلفات المعجمية الأخرى. ويسير في هذا الاتجاه أيضا الدكتور عبدالعلي الودغيري الذي يرى أن كلمة "قاموس" تعني وسط البحر أو معظمه. لتعني أخيرا كل كتاب لغوي يحتوي على طائفة من الكلمات المرتبة والمشروحة. ولهذا فمن الضروري الفصل بين المصطلحين: "معجم وقاموس" لأن "القاموس" يستعمل للدلالة على كل كتاب أو تأليف له هدف تربوي وثقافي، يجمع بين دفتيه قائمة من الوحدات المعجمية (المداخل) التي تحقق وجودها بالفعل في لسان من الألسنة، ويخضعها لترتيب وشرح معين. ويقابله في الفرنسية " Dictionnaire". أما مصطلح "معجم" فيرى (الودغيري) أنه أنسب للدلالة على المجموع المفترض واللامحدود من الوحدات المعجمية التي تمتلكها جماعة لغوية معينة بكامل أفرادها، بفعل القدرة التوليدية الهائلة للغة، ويقابله في الفرنسية "Lexique"
    كما نجد عبدالقادر الفاسي الفهري بدوره يدعو إلى التمييز بين المصطلحين. وبذلك يقول عن مصطلح "القاموس" "إنه الصناعة التي تتوق إلى حصر المفردات ومعانيها" ويقول عن مصطلح "معجم" "فهو المخزون المفرداتي الذي يمثل جزءا من قدرة المتكلم- المستمع اللغوي".


    الفرق اللغوي بين المعجم والقاموس:

    المعجم لغة: قد أطلقت لفظة المعجم على الكتاب الذي يراعى في بنائه وترتيبه ترتيب الحروف. وهذا الكتاب يزيل إبهام تلك المادة المرتبة على حروف المعجم أو يزيل اللبس ويوضح المبهم بما يحتوي عليه من مواد لغوية وغير لغوية المرتبة على حروف المعجم.
    و المعجم إصطلاحاً هو: "مرجع يشتمل على كلمات لغة ما، أو مصطلحات علم ما، مرتبة ترتيبا خاصا، مع تعريف كل كلمة أو ذكر مرادفها أو نظيرها في لغة أخرى، أو بيان اشتقاقها أو استعمالها أو معانيها المتعددة أو تاريخها أو لفظها... وقد يكون المعجم عاما أو متخصصا، وقد يكون وصفيا أو تاريخيا، وقد يكون المعجم مفردات أو مصطلحات، كما قد يكون مترادفا أو ترجمات أو تعاريف"

    أما القاموس فهو: البحر العظيم، وكل معجم لغوي على التوسع يقال له قاموس.


    الخلاصة:

    يرى أن كلمة "قاموس" تعني وسط البحر أو معظمه. لتعني أخيرا كل كتاب لغوي يحتوي على طائفة من الكلمات المرتبة والمشروحة. ولهذا فمن الضروري الفصل بين المصطلحين: "معجم وقاموس" لأن "القاموس" يستعمل للدلالة على كل كتاب أو تأليف له هدف تربوي وثقافي، يجمع بين دفتيه قائمة من الوحدات المعجمية (المداخل) التي تحقق وجودها بالفعل في لسان من الألسنة، ويخضعها لترتيب وشرح معين.
    أما مصطلح "معجم" فيرى (الودغيري) أنه أنسب للدلالة على المجموع المفترض واللامحدود من الوحدات المعجمية التي تمتلكها جماعة لغوية معينة بكامل أفرادها، بفعل القدرة التوليدية الهائلة للغة .
    .............................. ....
    منقول للفائدة..

  2. #2
    أبو مالك العوضي غير متواجد حالياً مشرف سابق ومؤسس
    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    المشاركات
    7,483

    افتراضي رد: الفرق بين المعجم والقاموس

    وفقك الله

    وقد اشتمل هذا الكلام المنقول على بعض الأخطاء الفاحشة، فوجب التنبيه عليها:
    أولا: كتاب ابن سيده ليس هو مجمع البحرين، وإنما له كتابان: المحكم والمحيط الأعظم، والمخصص، أما مجمع البحرين فهو للصغاني.

    ثانيا: إذا كان الكلام عن كلمة (معجم) وكلمة (قاموس) من حيث الاصطلاح، فإن الاستشهاد والاستناد إلى لسان العرب وغيره من كتب اللغة في ذلك لا يكون سليما؛ لأن الكلام ليس عن الأصل اللغوي، وإنما عن اصطلاح، أما إن كان الكلام عن الأصل اللغوي، فلا يوجد تداخل بين الكلمتين.

    ثالثا:قوله في وصف القاموس (نظرا لما يمتاز به من دقة وضبط) هذا التعليل خطأ من وجهين:
    1 - ليس له علاقة بتسمية الفيروزأبادي كتابه بهذا الاسم، وإنما سماه بذلك لأنه جعله كالبحر في الإحاطة باللغة.
    2- القاموس يصعب وصفه بالدقة والضبط من حيث اللغة؛ لأن فيه كثيرا من اللغات الضعيفة وما لا أصل له في كلام العرب، وكذلك فيه كثير من الخلط في الأسماء والأنساب، هذا فضلا عن الأشياء التي وهّم فيها الجوهري خطأ وردها عليه النقاد، أما إن كان المقصود بالدقة والضبط الإتقان في التأليف والترتيب فهذا صحيح، ولكنه غير المتبادر من العبارة.
    صفحتي في تويتر : أبو مالك العوضي

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    مصر (القاهرة)
    المشاركات
    819

    افتراضي رد: الفرق بين المعجم والقاموس

    ما الفرق إذن بينهما ؟
    واتقوا الله ويعلمكم الله

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •