مدارسة المنظومة البيقونية - الصفحة 3
صفحة 3 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة
النتائج 41 إلى 60 من 64
1اعجابات

الموضوع: مدارسة المنظومة البيقونية

  1. #41
    مروة عاشور غير متواجد حالياً مشرفة
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    2,227

    افتراضي رد: مدارسة المنظومة البيقونية

    بوركتِ أم سلمة, نتابع معكِ على بركة الله
    وجزى الله أستاذتنا الفاضلة أم علي خيرًا على حُسن المتابعة.
    أرجو من أخواتي الفاضلات قبول عذري عن استقبال الاستشارات على الخاص.
    ونرحب بكن في قسم الاستشارات على شبكة ( الألوكة )
    انسخي الرابط:
    http://www.alukah.net/Fatawa_Counsels/Counsels/PostQuestion.aspx

  2. #42
    تاريخ التسجيل
    Dec 2012
    المشاركات
    76

    افتراضي رد: مدارسة المنظومة البيقونية

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أم علي طويلبة علم مشاهدة المشاركة

    الحديث الحسن هو الذي توفرت فيه شروط الحديث الصحيح إلا شرطا واحدا وهو ضبط الرواة، فإن راويه أقل ضبطا .

    اخيتى ام على تنبهت
    الى انك لم تعتبري الاسناد من شروط صحة الحديث اوحسنه
    لاحظت انك بدات بالترقيم في شروط الحسن من اتصال السند

  3. #43
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    الدولة
    خليج عمر الفاروق رضي الله عنه
    المشاركات
    5,656

    افتراضي رد: مدارسة المنظومة البيقونية

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ام سلمة الجزائرية مشاهدة المشاركة

    اخيتى ام على تنبهت
    الى انك لم تعتبري الاسناد من شروط صحة الحديث اوحسنه
    لاحظت انك بدات بالترقيم في شروط الحسن من اتصال السند
    أختي أم سلمة
    مادام هناك شرط : اتصال السند ، إذن يغني عن قول ( السند ) فالضعيف كذلك له سند ....
    فشروط الصحيح والحسن خمس ، ويختلفان في شرط الضبط :
    عند الصحيح أن يكون الراوي ضابط
    وعند الحسن خفة الضبط

    وأما المتن الذي لا اسناد له لا يكون ضعيفا وإنما يطلق عليه لا أصل له ، لان الضعيف يكون له اسناد وقد يكون سبب تضعيفه سقط في الاسناد أو أن الرواة غير ثقات أو ضعف الضبط لديهم أو........ إلخ
    {قل إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين* لاشريك له وبذلك أمرت وأنا أول المسلمين}





  4. #44
    تاريخ التسجيل
    Dec 2012
    المشاركات
    76

    افتراضي رد: مدارسة المنظومة البيقونية

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أم علي طويلبة علم مشاهدة المشاركة
    أختي أم سلمة
    مادام هناك شرط : اتصال السند ، إذن يغني عن قول ( السند ) فالضعيف كذلك له سند ....
    فشروط الصحيح والحسن خمس ، ويختلفان في شرط الضبط :
    عند الصحيح أن يكون الراوي ضابط
    وعند الحسن خفة الضبط

    وأما المتن الذي لا اسناد له لا يكون ضعيفا وإنما يطلق عليه لا أصل له ، لان الضعيف يكون له اسناد وقد يكون سبب تضعيفه سقط في الاسناد أو أن الرواة غير ثقات أو ضعف الضبط لديهم أو........ إلخ
    بوركتى اخيتى اجبت فافدت
    الا انى سبق ونبهتكن ان هذاالشرح زبدة عدة شروح منها شرح الشيخ يحيى الحجوري
    اذ قال في ذكره لشروط الصحيح
    الشرط الاول=ان يكون له سندفلا تعرف صحة الحديث من ضعفه الابالسند وقدذكر مسلم في مقدمتة صحيحه عدة اثار
    منها
    قول ابن المبارك الاسنادمن الدين ولولاالاسناد لقال من شاء ماشاء
    وقول ابن سيرين ان هذا العلم دين فانظروا عمن تاخذون دينكم
    وقول ابن المبارك بيننا وبينهم قوائم-يعنى الاسناد-
    وللكلام بقية انصحك بقراءتها
    هذارابط تحميل الشرح
    http://www.sh-yahia.net/show_books_45.html

  5. #45
    تاريخ التسجيل
    Dec 2012
    المشاركات
    76

    افتراضي رد: مدارسة المنظومة البيقونية

    وما أُضيفَ للنبي ‏(‏الَمرْفوعُ‏ )‏ ** وما لتَابِعٍ هُوَ ‏(‏المقْطوعُ‏)

    وَ‏(‏الُمسْنَد ‏)‏ الُمتَّصِلُ الإسنادِ مِنْ ** رَاويهِ حتَّى الُمصْطفى ولْم يَبِنْ


    قال المؤلف رحمه الله
    (ومااضيف للنبي المرفوع)وقوله : " ما أضيف " معناه : المتن الذي عزي ونسب للنبي صلى الله عليه وسلم

    أنواعه:
    ‎‎ يتبين من التعريف أن أنواع المرفوع أربعة وهي:‏
    أ. المرفوع القولي.‏
    ب. المرفوع الفعلي.‏
    ج. المرفوع التقريري.‏
    د. المرفوع الوصفي.‏
    أمثلته
    أ. مثال المرفوع القولي: أن يقول الصحابي أو غيره: " قال رسول الله صلى الله عليه وسلم كذا ..... "‏
    ب. مثال المرفوع الفعلي: أن يقول الصحابي أو غيره: "فعل رسول الله صلى الله عليه وسلم كذا ... "‏
    ج. مثال المرفوع التقريري: أن يقول الصحابي أو غيره: "فُعِلَ بحضرة النبي صلى الله عليه وسلم كذا ... " ولا يروي إنكاره لذلك الفعل.
    د. مثال المرفوع الوصفي: أن يقول الصحابي أو غيره: "كان رسول الله صلى الله عليه وسلم أحسن الناس خلقاً ".‏
    ثم قال المؤلف
    وما لتَابِعٍ هُوَ ‏(‏المقْطوعُ‏) والمقطوع هو‏:‏ ما أضيف إلى التابعي ومن بعده، هكذا سماه أهل العلم بالحديث‏.‏
    ثم قال المؤلف
    وَ‏(‏الُمسْنَد ‏)‏
    الحديث المسند هو الذي اتصل إسناده من راوية إلى منتهاه وأكثر ما يستعمل ذلك فيما جاء عن رسول الله دون ما جاء عن الصحابة وغيرهم.

    مثال المسند ذكر ( أبو عمر بن عبد البر الحافظ ) : أن المسند ما رفع إلى النبي خاصة .

    وقد يكون متصلا مثل : مالك عن نافع عن ابن عمر عن رسول الله .
    وقد يكون منقطعا مثل : مالك عن الزهري عن ابن عباس عن رسول الله
    فهذا مسند لأنه قد أسند إلى رسول الله وهو منقطع لأن الزهري لم يسمع من ابن عباس
    الخلاصة
    المرفوع هومااضيف للنبي من قول وفعل وتقرير وصفة
    المقطوع هو مااضيف للتابعى
    المسند هو اتصل اسناده الى منتهاه سواء الى النبي صلى الله عليه وسلم او الى صحابي او الى تابعى واكثر مايطلق المسند على مااسندالى النبي صلى الله عليه وسلم



  6. #46
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    الدولة
    خليج عمر الفاروق رضي الله عنه
    المشاركات
    5,656

    افتراضي رد: مدارسة المنظومة البيقونية

    جزاكِ الله خيرا ،، وأضيف :








    المرفوع: هو ما أضيف إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم، من قول أو فعل أو صفة. وبحسب حال سنده ومتنه. قد يكون صحيحاً أو حسناً أو ضعيفاً




    الموقوف: هو ما يروى عن الصحابة رضي الله عنهم من أقوالهم وأفعالهم و تقريرهم، يوقف عليهم ولا يتجاوز بها إلى الرسول الله صلى الله عليه وسلم، ومنه الصحيح والحسن والضعيف.
    مثاله قول الراوي: قال علي رضي الله عنه: حدثوا الناس بما يعرفون، أتريدون أن يكذب الله ورسوله.
    {قل إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين* لاشريك له وبذلك أمرت وأنا أول المسلمين}





  7. #47
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    الدولة
    خليج عمر الفاروق رضي الله عنه
    المشاركات
    5,656

    افتراضي رد: مدارسة المنظومة البيقونية

    للرفع
    {قل إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين* لاشريك له وبذلك أمرت وأنا أول المسلمين}





  8. #48
    تاريخ التسجيل
    Dec 2012
    المشاركات
    76

    افتراضي رد: مدارسة المنظومة البيقونية

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    معذرة للانقطاع
    كانت ظروف تتطلب منى وقتا والحمدلله
    وان شاء الله سأتابع شرحها

  9. #49
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    الدولة
    خليج عمر الفاروق رضي الله عنه
    المشاركات
    5,656

    افتراضي رد: مدارسة المنظومة البيقونية

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    حياك الله ام سلمة
    في انتظارك إن شاء الله
    {قل إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين* لاشريك له وبذلك أمرت وأنا أول المسلمين}





  10. #50
    تاريخ التسجيل
    Dec 2012
    المشاركات
    76

    افتراضي رد: مدارسة المنظومة البيقونية

    (‏مُسَلْسَلٌ‏) قُلْ مَا عَلَى وَصْفٍ أتَى ** مِثْلُ أمَا والله أنْبأنِي الفَتى

    كذَاكَ قَدْ حَدَّثَنِيهِ قائِماً ** أوْ بَعْدَ أنْ حَدَّثَنِي تَبَسَّمَا


    قول الناظم :(‏مُسَلْسَلٌ‏) قُلْ مَا عَلَى وَصْفٍ أتَى
    تعريف المسلسل
    لغة: اسم مفعول من ‏(‏سَلسله‏)‏ إذا ربطه في سلسلة
    اصطلاحا:هو الذي اتفق فيه الرواة، فنقلوه بصيغة معينة، أو حال معينة،يعني أن الرواة اتفقوا فيه على وصفٍ معيَّن، إما وصف الأداء، أو وصف حال الراوي أو غير ذلك‏
    قول الناظم :...............مِثْلُ أمَا والله أنْبأنِي الفَتى

    كذَاكَ قَدْ حَدَّثَنِيهِ قائِماً ** أوْ بَعْدَ أنْ حَدَّثَنِي تَبَسَّمَا

    والمسلسل من مباحث السند والمتن لان التسلسل قد يكن في المتن وقد يكون في السند او في كلاهما معا

    امثلة للحديث المسلسل :
    مسلسل اتفق الرواة فيه على جملة واحدة:
    حديث معاذ بن جبل - رضي الله عنه - أن النبي صلى الله عليه وسلّم قال له‏:‏ «إني أحبُّك فلا تدعنَّ أن تقول دبر كل صلاة‏:‏ اللهم أعني على ذكرك وشكرك وحُسن عبادتك»‏.‏

    فقد تسلسل هذا الحديث وصار كل راوٍ إذا أراد أن يحدّث به غيره، قال لمن يحدثه هذه الجملة «إني أحبُّك فلا تدعنَّ أن تقول‏.‏‏.‏‏.‏ الحديث‏

    مسلسل اتفق رواته على وصف كالضحك او التبسم :
    في رواية حديث أبي هريرة رضي الله عنه، في قصة الرجل المجامع في نهار رمضان، الذي قال بعد أن أتته الصدقة‏:‏ «يا رسول الله، أعلى أفقر مني‏؟‏ فوالله ما بين لابتيها أهل بيت أفقر مني»، فضحك النبي صلى الله عليه وسلّم حتى بدت نواجذه، فصار كل محدث يضحك إذا وصل إلى هذه الجملة، حتى تبدوا نواجذه
    مسلسل بالمحمديين :
    أَخْبَرَنَا شَيْخُنَا الشَّيْخ أَبُو الْمَوَاهِبِ مُحَمَّدُ بْنُ الشَّيْخِ عَبْدِ الْبَاقِي الْحَنْبَلِيِّ الْبَعْلِيِّ الدِّمَشْقِيِّ، عَنِ الشَّيْخ مُحَمَّدٍ النَّجْمِ الْغَزِّيِّ، عَنْ وَالِدِهِ بَدْرِ الدِّينِ مُحَمَّدٍ الْغَزِّيِّ، أَخْبَرَنَا الشَّيْخ الْعَارِفُ أَبُو الْفَتْحِ مُحَمَّدُ بْنُ مُحَمَّدِ بْنِ أَبِي الْحَسَنِ الْمِزِّيِّ الإِسْكَنْدَرِي ِّ، عَنْ أُسْتَاذِ الْقُرَّاءِ شَمْسِ الدِّينِ مُحَمَّدِ بْنِ مُحَمَّدٍ الْجَزَرِيِّ، أَخْبَرَنَا الْعَلامَةُ مُحَمَّدُ بْنُ أَحْمَدَ بْنِ مُحَمَّدِ بْنِ مَرْزُوقٍ التِّلْمِسَانِي ُّ، مُشَافَهَةً، أَخْبَرَنَا الْقَاضِي مُحَمَّدُ بْنُ أَحْمَدَ الْحُسَيْنِيُّ، أَخْبَرَنَا الشَّيْخ مُحَمَّدُ بْنُ أَحْمَدَ الْحُصَيْنُ التِّلْمِسَانِي ُّ، أَخْبَرَنَا الشَّيْخ مُحَمَّدُ بْنُ يُوسُفَ الْبُرُوَائِيُّ ، أَخْبَرَنَا الشَّيْخ مُحَمَّدُ بْنُ الْحُسَيْنِ الصُّوفِيُّ، أَخْبَرَنَا مُحَمَّدُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ الطَّائِيُّ، أَخْبَرَنَا مُحَمَّدُ بْنُ عَبْدِ الْوَاحِد الدَّقَّاقُ، أَخْبَرَنَا مُحَمَّدُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ الْكِيزَائِيُّ الْمَعْرُوفُ بِالتُّرَائِيِّ ، أَخْبَرَنَا الْحَافِظُ أَبُو عَبْدِ اللَّهِ مُحَمَّدِ بْنِ مَنْدَهْ، أَنْبَأنَا مُحَمَّدُ بْنُ سَعْدٍ كَاتِبُ الْوَاقِدِيِّ، أَخْبَرَنَا مُحَمَّدُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ الْحَضْرَمِيُّ، أَخْبَرَنَا مُحَمَّدُ بْنُ الْمُثَنَّى، أَخْبَرَنَا مُحَمَّدُ بْنُ بِشْرٍ، أَخْبَرَنَا مُحَمَّدُ بْنُ عُمَرَ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ الأنْصَارِيُّ، أَخْبَرَنَا مُحَمَّدُ بْنُ سِيرِينَ، عَنْ أَبِي كَثِيرٍ، وَيُقَالَ اسْمُهُ مُحَمَّدٌ، عَنْ مَوْلاهُ مُحَمَّدِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ جَحْشٍ الْمَدَنَيِّ، صَاحِبِ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مَرَّ فِي السُّوقِ بِرَجُلٍ مَكْشُوفٌ فَخِذَهُ، فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّم:((" غَطِّ فَخِذَكَ إِنَّهَا عَوْرَةٌ))
    فائدة المسلسل :

    1- أنه يدل على مزيد من الضبط والإتقان، وذلك أن نَقْلَ الراوي حال شيخه وهيئته التي حدثه عليها، وكذا حكايته الواقعة التي حدثه شيخه فيها؛ كل ذلك يدل على ضبطه لما روى .


    2- أن بعض صور المسلسل يدفع الانقطاع والتدليس – وهو غاية المقصد من هذا النوع ،كالمسلسل بـ " حدثني ، وأخبرني " فإنه لايُتَصَوَّر فيه الانقطاع والتدليس ، مالم يقع وهم في ذلك ، وكذا ما جاء في الفائدة الأولى؛فإن ذلك يدل على الاتصال ، والله أعلم .


    3- أن المسلسل بالأئمة الحفاظ المتقنين أقوى في الثبوت من غيره ، وإذا توبع أفاد العلم النظري ، قاله الحافظ في " النـزهة "


    4-وذكر ابن دقيق العيد أنه قد يكون فيه اقتداء بالنبي – صلى الله عليه وعلى آله وسلم – فيما فعل

    هل يلزم من الحديث المسلسل ان يكون صحيحا؟
    الجواب: أن هذا ليس بلازم، فقد يكون الحديث المسلسل صحيحًا ، أو حسنا أو ضعيفا ، بل أكثر الأحاديث المسلسلة ضعيفة، كما ذكر ذلك جماعة من أهل العلم،بل قال الحافظ الذهبي – رحمه الله – " وعامة المسلسلات واهية ، وأكثرها باطلة لكذب رواتها ، وأقواها المسلسل بقراءة سور الصف والدمشقيين ، والمسلسل بالمصريين، والمسلسل بالمحمدين إلى ابن شهاب " .

    وليس المراد من كونها ضعيفة ضعف أصل المتن ، بل المراد: أن الضعف فيها من جهة تسلسلها على صفة معينة، أما متنها فقد يكون صحيحًا ، وقد يكون ضعيفا.
    ـــــــــــــــ ـــــــــــــــ ـــــــــــــــ ـــــــــــــــ ـــــــــــــــ ـــــــــــــــ ـــــ
    الشرح مؤخوذ من شرح ابن العثيمين رحمه الله للمنظومة البيقونية بالاضافة الى بعض الفوائد من نخبة الفكر وغيرها



  11. #51
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    الدولة
    خليج عمر الفاروق رضي الله عنه
    المشاركات
    5,656

    افتراضي رد: مدارسة المنظومة البيقونية

    قال السيوطي رحمه الله في تدريب الراوي ( 2 / 642 - 643) :
    وأفضله ما دل على الاتصال في السماع ، وعدم التدليس .
    .... وقد ينقطع تسلسله في وسطه أو أوله أو آخره .
    {قل إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين* لاشريك له وبذلك أمرت وأنا أول المسلمين}





  12. #52
    تاريخ التسجيل
    Dec 2012
    المشاركات
    76

    افتراضي رد: مدارسة المنظومة البيقونية

    قال الناظم رحمه الله :
    عَزِيزٌ مَروي اثنيِن أو ثلاثه مشهورٌ مروي فوق ما ثلاثه
    معنعنٌ كعن سعيدٍ عن كَرَمْ ومبهمٌ ما فيه راو لم يُسَمْ

    قوله :
    عَزِيزٌ مَروي اثنيِن أو ثلاثه
    تعريف العزيز:
    لغة: مأخوذ من عز اذا قوى ويأتى بمعانى اخرى كالقوة والغلبة والمنعة والندرة
    اصطلاحا:ما رواه اثنان عن اثنين عن اثنين إلى أن يصل إلى منتهى السند (وهذا المشهور عند اهل الحديث)
    سؤال :
    هل العزيز شرط للصحيح؟
    الجواب :ليس شرط للصحيح
    سؤال :كيف يجاب على من يقول ان الشهادة لاتصح الا باثنين ؟
    الجواب :أن هذا خبٌر، وليس بشهادة، والخبر يكفي فيه الواحد، بدليل أن المؤذن يؤذن، ويفطر الناس على أذانه، مع أنه واحد، لأن هذا خبر ديني يكفي فيه الواحد
    قوله :.................مشهورٌ مروي فوق ما ثلاثه

    تعريف المشهور:
    لغة :
    هو اسم مفعول من ( شهرت الأمر ) إذا أعلنته و أظهرته ؛ وسمى بذلك لظهوره
    اصطلاحا:
    ما رواه ثلاثة فأكثر ـ فى كل طبقة ـ ما لم يبلغ حد التواتر
    انواع المشهور:
    1ـمشهور بين أهل الحديث خاصة ومثاله ( أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قنت شهرا على رعل وذكوان ) أخرجه الشيخان .
    2ـ مشهور بين أهل الحديث والعلماء والعوام ومثاله ( المسلم من سلم المسلمون من لسانه ويده )متفق عليه .

    3ـ مشهور بين الفقهاء ومثاله حديث ( أبغض الحلال عند الله الطلاق )ضعفه الالبانى رحمه الله تعالى
    4ـ مشهور بين الأصوليون ومثاله حديث ( رفع عن امتى الخطأ والنسيان وما استكرهوا عليه )

    5 ـ مشهور بين النحاة ومثاله حديث (نعم العبد صهيب لو لم بخف الله لم يعصه) لا أصل له .

    6ـ مشهور بين العامة ومثاله حديث ( حب الوطن من الإيمان)حديث موضوع مكذوب ايضا(خيرالاسماء ماحمّدوماعبّد)) هذا لااصل له

    قول الناظم رحمه الله تعالىمعنعنٌ كعن سعيدٍ عن كَرَمْ
    تعريف المعنعن:

    لغة : المعنعن اسم مفعول من عَنْعَن بمعنى قال عَنْ ، عَنْ .
    اصطلاحاً: قول الراوي:فلان عن فلان .
    هناك نوع آخر مثله وهو المؤنن، وهو ما روي بلفظ (أن)، مثل أن يقول: حدثني فلان أن فلاناً قال: أن فلاناً قال... إلخ
    حكم: المعنعن والمؤنن هو: الاتصال، إلا ممن عُرف بالتدليس، فإنه لا يُحكم باتصاله إلا بعد أن يُصرح بالسماع في موضع آخر.
    قال الناظم رحمه الله تعالى :...................
    ومبهمٌ ما فيه راو لم يُسَمْ
    تعريف المبهم:
    لغة:
    اسم مفعول مشتق من الإبهام وهو الخفاء , يُقال : ليل بَهِيم , لخفاء ما فيه من الرؤية
    اصطلاحا:
    كل ما فيه راوٍ لم يُسم معناه أي: ما كان في السند راوٍ لم يسمّ.
    حكم الحديث المبهم أنه موقوف حتى يتبين من هو هذا المبهم إلا الصحابة رضوان الله عليهم فإن المبهم منهم مقبول
    تنبيه:
    المبهم هو: كل ما فيه راوٍ لم يُسم، أما ما كان الحديث فيه عن رجل لم يسمَّ مثل حديث أنس ٍ ـ رضي الله عنه ـ قال: دخل أعرابي يوم الجمعة والنبي صلى الله عليه وسلّم يخطب.. الحديث، فالأعرابي هنا مبهم، لكنه لا يدخل في التعريف الذي معنا، لأن الأعرابي هنا لم يحدث بالحديث، ولكنه تُحدِّث عنه

  13. #53
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    الدولة
    خليج عمر الفاروق رضي الله عنه
    المشاركات
    5,656

    افتراضي رد: مدارسة المنظومة البيقونية

    - سمي بذلك - العزيز- : إما لقلة وجوده وندرته ، وإما لقوته ، بمجيئه من طريق آخر .
    - العزيز اصطلاحا : أن لايقل رواته عن اثنين في جميع طبقات السند .
    - لم يصنف العلماء مصنفات خاصة بالحديث العزيز ، والظاهر أن ذلك لقلته ، ولعدم حصول فائدة مهمة من تلك المصنفات.


    المصدر : تيسير مصطلح الحديث للطحان .
    {قل إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين* لاشريك له وبذلك أمرت وأنا أول المسلمين}





  14. #54
    تاريخ التسجيل
    May 2012
    المشاركات
    143

    افتراضي رد: مدارسة المنظومة البيقونية

    جزاكن الله الخير الكثير، انتفعت كثيرا بالمدارسة!
    واصلن وصلكن الله بدار كرامته

  15. #55
    تاريخ التسجيل
    Dec 2012
    المشاركات
    76

    افتراضي رد: مدارسة المنظومة البيقونية

    قال الناظم رحمه الله :
    وكُلُّ مَا قَلَّت رِجَالُهُ ‏(‏عَلا‏)‏ ** وضِدُّهُ ذَاكَ الذِي قَدْ ‏(‏نَزَلا‏)‏

    ومَا أضَفْتَهُ إلى الأصْحَابِ مِنْ ** قَوْلٍ وفعْلٍ فهْوَ ‏(‏مَوْقُوفٌ‏) زُكِنْ

    قوله رحمه الله:
    وكُلُّ مَا قَلَّت رِجَالُهُ ‏(‏عَلا‏)‏ ** وضِدُّهُ ذَاكَ الذِي قَدْ ‏(‏نَزَلا‏)‏
    تعريف العلو والنزول لغة واصطلاحا:
    العلو:اسم فاعل من العلو
    نزلا:اسم فاعل من النزول
    اصطلاحا :
    1 - الإسناد العالي : هو ما كان قريبا إلى رسول الله - صلى الله عليه وسلم - بأن يقل عدد الرواة بالنسبة إلى سند آخر يرد به ذلك الحديث بعينه بعدد كثير أو بالنسبة لمطلق الأسانيد.
    2 - الإسناد النازل : هو ما يقابل العالي بكثرة عدد رواته بالنسبة إلى سند آخر يرد به ذلك الحديث بعدد أقل
    من الافضل الاسناد العالى ام النازل؟
    العبرة بصحة السند لا بقربه, فإنه لا التفات إلى عالي الإسناد مع وجود ضعف أو وضع فيه. وإذا كان الإسناد العالي صحيحا كان أجلها وأعظمها فإنه كلما كثرت رجال السند تطرق إليه الخطأ, وكلما قصر السند كان أسلم
    انواع العلو:

    علو العدد‏:‏ ما كان فيه عدد الرجال أقل‏.‏

    علو الصفة ‏:‏ ما كان حال الرجال فيه أقوى وأعلى من جهة الحفظ والعدالة‏.‏
    وقوله رحمه الله تعالى :
    ومَا أضَفْتَهُ إلى الأصْحَابِ مِنْ ** قَوْلٍ وفعْلٍ فهْوَ ‏(‏مَوْقُوفٌ‏) زُكِنْ


    الشرح :ومَا أضَفْتَهُ إلى الأصْحَابِ
    اي مااضفته ايها الراوى الى صحابة رسول الله صلى الله عيه وسلم من قول وفعل فهو الموقوف زكن اي علم
    اذن:
    الموقوف :هومااضيف الى الصحابي من قول او فعل




  16. #56
    تاريخ التسجيل
    May 2012
    المشاركات
    143

    افتراضي رد: مدارسة المنظومة البيقونية

    وفقك الله ماذا يعني
    زُكِنْ؟
    جزاك الله خيرا

  17. #57
    تاريخ التسجيل
    Dec 2012
    المشاركات
    76

    افتراضي رد: مدارسة المنظومة البيقونية

    زكن اخية اي علم بضم العين
    اي علم ان مارواه الرواى من قول اوفعل للصحابي يسمى عند المحدثين الموقوف

  18. #58
    تاريخ التسجيل
    May 2012
    المشاركات
    143

    افتراضي رد: مدارسة المنظومة البيقونية

    جزاك الله خيرا كثيرا


  19. #59
    تاريخ التسجيل
    May 2012
    المشاركات
    143

    افتراضي رد: مدارسة المنظومة البيقونية

    موضوع مميز حقا..

  20. #60
    تاريخ التسجيل
    Dec 2012
    المشاركات
    76

    افتراضي رد: مدارسة المنظومة البيقونية

    قال الناظم رحمه الله تعالى:
    (‏وَمُرْسلٌ‏)‏ مِنهُ الصَّحَابُّي سَقَطْ ** وقُلْ ‏(‏غَريبٌ‏)‏ ما رَوَى رَاوٍ فَقَطْ

    وكلُّ مَا لْم يَتَّصِلْ بِحَالِ ** إسْنَادُهُ ‏(‏مُنْقَطِعُ‏ )‏ الأوْصَالِ

    قوله رحمه الله تعالى:
    (‏وَمُرْسلٌ‏)‏ مِنهُ الصَّحَابُّي سَقَطْ
    تعريف المرسل :
    لغة:المطلق، ومنه أرسل الناقة في المرعى، أي أطلقها
    اصطلاحا:ما رفعه التابعي الى النبي صلى الله عليه وسلم
    حكمه : من أقسام الضعيف؛ لأن الواسطة بين النبي صلى الله عليه وسلّم وبين من رفعه مجهول
    ويستثنى من ذلك : مرسل الصحابي لان الصحابة كلهم عدول مثاله (حديث عائشة عن النبي كان يتحنث الليالي ذوات العدد في غار حراء ثم يرجع إلى أهله ...إلخ ) رواه البخاري ومسلم
    فعائشة رضي الله عنه لم تحضر زمن بداية نزول الوحى فلا بد ان تكون قد سمعته بواسطة
    قوله رحمه الله تعالى:
    وقُلْ ‏(‏غَريبٌ‏)‏ ما رَوَى رَاوٍ فَقَطْ
    تعريف الغريب:
    لغة :الغريب مشتق من الغربة، والغريب في البلد هو الذي ليس من أهلها‏
    اصطلاحا:ما رواه راوٍ واحد فقط، حتى ولو كان الصحابي او بتعريف اخرهو الذي وقع فيه وجه من وجوه التفرد
    انواع التفرد:
    تفرد نسبي : هو أن يتفرد أحد الرواة برواية حديث معين عن شيخه ، ولا يشاركه في الرواية عن شيخه أحد ، رغم أن الحديث مروي من طرق عدة ، وأن هذا الشيخ قد تابعه كثيرون ، غير أن تلاميذ هذا الشيخ لم يرو أحد منهم الحديث عنه إلا راو واحد .

    تفرد مطلق:الحديث الذي لا يُعرف عن النبي صلى الله عليه وسلم إلا بإسناد واحد
    ويمثل له العلماء بحديث : ( إنما الأعمال بالنيات ) هذا الحديث ليس له إلا إسناد واحد مستقيم ، يرويه يحيى بن سعيد الأنصاري ، عن محمد بن إبراهيم التيمي ، عن علقمة بن وقاص الليثي ، عن عمر بن الخطاب
    حكمه:والغريب قد يكون صحيحاً، وقد يكون ضعيفاً، لكن الغالب على الغرائب أنها تكون ضعيفة
    قوله رحمه الله تعالى:
    وكلُّ مَا لْم يَتَّصِلْ بِحَالِ ** إسْنَادُهُ ‏(‏مُنْقَطِعُ‏ )‏ الأوْصَالِ
    قوله ‏(‏وكل ما‏):أي كل حديث
    وقوله لْم يتصلْ بحال ** إسْنَادُهُ مُنْقَطِعُ الأوصَالِ: ‏ أي أن كل حديث لم يتصل إسناده بأي حال من الأحوال فإنه يسمى منقطعاً
    اقسام الانقطاع في الاسناد:
    1ـأن يكون الانقطاع من أول السند وهذا يسمى المعلق
    2ـ أن يكون الانقطاع من آخر السند‏وهذا يسمى المرسل
    3ـ أن يكون الانقطاعُ من أثناء السند بواحد فقط‏ وهذا يسمى المنقطع
    4ـ أن يكون الانقطاعُ من أثناء السند بإثنين فأكثر على التوالي‏ وهذا بسمى المعضل
    حكمه: هو من قسم الضعيف؛ لأن من شرط الصحيح، اتصال السند

صفحة 3 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •