عصام الشنطي_رحمه الله_شيخ مفهرسي المخطوطات (بقلم رياح فوزي محمد) .
النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: عصام الشنطي_رحمه الله_شيخ مفهرسي المخطوطات (بقلم رياح فوزي محمد) .

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Sep 2012
    المشاركات
    8,786

    Post عصام الشنطي_رحمه الله_شيخ مفهرسي المخطوطات (بقلم رياح فوزي محمد) .

    عصام الشنطي_رحمه الله_شيخ مفهرسي المخطوطات (بقلم رياح فوزي)

    تمهيد:
    يُعَدُّ التراث العربي والإسلامي أقدم وأضخم تراثٍ حضاري إنساني عرفتْه البشريَّة، هذا التراثُ الحضاري العظيمُ مرَّ بسلسلةٍ طويلةٍ من الصعاب والكوارث على مرِّ العُصُور، فقد ألَمَّ به الكثيرُ من النكبات عبْر تاريخه، الذي يمتد بطول حقبةٍ زمنية طويلة، تبدأ منذ تدوين المصْحف الشريف - باعتباره أول كتاب عربي مخطوط - وتستمر حتى دُخُول الطباعة العالَم العربي والإسلامي، هذا التراث المخطوط يُمثِّل حضارة أمةٍ قدمتْ للإنسانية ما لم تقدمه وتحققه أمم أخْرى.

    إن هذا التراث العظيم لَم يكنْ ليصل إلينا، أو أن تصل فهارسُه إلينا دون جُهُود فرسان وعلماء أفاضل مخلصين، أخذوا على عاتقهم مهمَّة جليلة، وهي نفْض الركام والغبار عن كاهِلِ هذا الإرْث الحضاري، وكفاه ما عاناه مِن نكبات فيما مضى، هؤلاء الفُرسان يعملون على تنظيم ذلك الإرْث وترتيبه، وإتاحته للباحثين والدارسين والمهتمين به بشكْل مناسبٍ، ومِن بين فرسان المخطوطات العربية والإسلامية المخلصين: فارسٌ نبيلٌ يعمل في دأبٍ وصمتٍ وتواضُع، اختار أن يعملَ منذ نصف قرْن تقريبًا في خدْمة المخْطوطات العربية والإسلامية، اختار أن يعملَ في مجال قد يبتعد عنه كثيرون؛ نظرًا لما فيه مِنْ مشقَّة وصِعاب، وقد يقترب منه البعضُ أمَلاً في الشُّهْرة والأضْواء.

    فارس اليوم هو عصام محمد الشّنطي، الذي اتخذ مِن معهد المخطوطات العربية سكَنًا وبَيْتًا له، واختار منَ المخطوطات العربيَّة والإسلامية المنتشرة في جميع أنحاء العالَم طريقًا له؛ حيث سافَر إلى أكثر مِن بلد عربي وأجنبي توغل فيها، وهو يُنقِّب عنْ مخطوطات عربية وإسلامية، ويكْشف عن النفيس منها لصالِح جامعة الدول العربية، ومن ثَمَّ للباحثين في أرجاء العالم، زار الاتحاد السوفيتي؛ (حينما كان يُعَدُّ القوة العظمى الثانية في العالم)، ويوغسلافيا، وإيطاليا، والهند، وسورية، والسعودية، واليمَن، والجزائر، وغيرها.

    واكتسب في هذا المجال خبرةً واسعة، وأصبحت الرابطة موصولة بينه وبين مراكز المخطوطات العربية الموَزَّعة في العالَم، والعلماء المعْنيين بتُراث العرب الفكري، الأمر الذي أتاح له المشارَكة في كثير مِن أعمال المؤتمرات والدورات التدريبية والحلقات والندوات واللجان في القاهرة، والإسكندرية وبغداد، ودمشق، والدار البيضاء وزليطن (ليبيا)، ودُبي، والجزائر، وغيرها، وكانت هذه كلها تدور حول تُراث العرب الفكري، ومشكلات المخطوطات العربية وفهرستها وتصْنيفها، وترميمها وصيانتها، وتحقيق النصوص ونشْرها، وقضية الأصالة والمعاصرة عند العرب، فهو بحقٍّ علامةٌ مضيئة بارِزة تستحق تسْليط الأضواء عليها مِن خلال: مولده ونشأته، والتعليم والدرجات العلميَّة التي حصل عليها، والوظائف والمناصب التي تقلَّدَها، والجوائز والدروع وشهادات التقدير التي نالَها، والمؤتمرات والندوات التي شارَك فيها، ومؤلفاته وأبحاثه المنْشورة.

    المولد والنشأة:
    وُلِد عصام الشنطي في قلقيلية قلب فِلَسْطين النابض في اليوم الثامن عشر من شهر ديسمبر عام 1929، ينتسب إلى أسرة فِلَسْطينية عربية ميسورة الحال، ومعروفة بِوَطنيتها وجدّيتها، وفتح عينيه ليرى جده لأبيه ووالده، دائبي العَمَل، فورث عنهما الجدَّ والاجتهاد.

    قضى طفولته وشبابه، وهو يُشاهد الانتداب البريطاني على فِلَسطين غير أمين على حقوق أصحابها العرب، يمهد إلى قيام دولة إسرائيل، وحفظ الأناشيد الوطنية، ولَم يكنْ قد جاوز ست سنوات، وكان بعضُها يُمَجِّد جهاد الثائر الشيخ عز الدين القَسَّام، ويذكر استشهاده في سبيل وطنه عام 1935.

    كانتْ بلدتُه بلدةً زراعيَّة منَ الدرجة الأولى، ويملك جده لأبيه ووالده وأعمامه مزارع البرتقال وكروم العنب والفاكهة، ويملك جده لأمه وأخواله كثيرًا من شجَر الزيتون، فالتَصَقَ منذ طفولتِه بالأرض، وتربَّى في أحضان الرمل الذهبي، ورائحة زهْر البرتقال، وطعْم زيت الزيتون.

    التعليم:
    تلقى عصام الشنطي تعليمه الأساسي في فِلَسطين، حيث كان بارزًا في دراسته الابتدائية التي أنهاها في بلدته عام 1944، وكذلك في المرحلة الثانوية التي أنْهاها في مدينة طولكرم، وعُرف بين زملائه بالجلد والمثابرة والدِّقة، وكان يتجه بتفكيره البسيط إلى ربْط نتائج الأمور بأسبابها بعيدًا عن الخُرافات، فتمرَّن على الأخْذ بالأسلوب العلمي.

    شدَّ عصام الشنطي الرِّحال إلى القاهرة في عام 1948 ليكمل دراسته الجامعية بها، فالتحق بكلية الآداب جامعة القاهرة قسْم اللغة العربية، وتتلْمذ فيها على أيدي أساتذة عظام؛ مثل: الدكتور شوقي ضيف، الذي تأثر بأسلوبه في الكتابة والبحث والتأليف، وحصل على درجة الليسانس في الآداب بتقدير جيد جدًّا عام 1953.

    وفي عام 1967 حصل على دبلوم الدراسات العليا من معْهد البحوث والدراسات العربيَّة بالقاهرة بتقدير جيد جدًّا، وكان أول دُفعته.

    وكانتْ قد اكتملتْ شخصيتُه، وتحددتْ توجُّهاته، وبقي مُستقلاًّ لا ينتمي إلى حزب من الأحزاب، وظل حرًّا طليقًا لا يحكمه قيد سوى انتمائه إلى وطنه الضائع، وقوميته التي يعْتز بها، وعدالة اجتماعية ينشدها لأبناء أمته، وتحدوه في ذلك عقلانية كانتْ دائمًا مصباحه المنير، يهديه سواء السبيل، ولذلك توجَّه إلى إبراز الجهد العربي بعامة، والفِلَسْطيني بخاصة، نحو اللغة والأدب والثقافة والفكر؛ طمَعًا في خدْمة العُرُوبة والعربيَّة وثقافتها ووحدتها الفكريَّة.

    المناصب والوظائف التي تولاَّها:
    عمل عصام الشنطي في العام التالي لتخرجه عام 1954 بوزارة الشؤون الاجتماعيَّة الأردنية في بيت المقدس، وشارَك في إنشاء رابطة تضم موظفي فِلَسْطين في بيت المقدس، يتداوَلون فيها شؤونهم وشؤون بلادهم، ثم عمل منذ عام 1957 في التدريس بضع سنين في معهد المعلِّمين العالي بطرابلس (ليبيا)، فكان يبث في طلابِه - في دروس التاريخ - روح الوطنية، ويكشف لهم عن قوة العرب وحضارتهم في الماضي، وعن ضَعْفهم وتفكُّكهم إلى دويلات، وعن النكبة الفلسطينية وأسبابها.

    وأُتيح له منذ عام 1967 أن يعملَ في جامعة الدول العربية (معهد المخطوطات العربية)، في القاهرة، ثم تونس، فالكويت، في مجال تراث العرب الفكري المخبوء في آلاف المخْطوطات المُوَزَّعة في أنْحاء شتَّى مِنْ أقطار العالَم، عربيَّة وإسلامية وأجنبية، ورأى كيف أنَّ العرب أسهموا - إبان عزِّهم - في موْكب الحضارة بسَهْمٍ وافرٍ في شتَّى العلوم.

    وانتهى عملُه مديرًا لمعْهد المخطوطات العربية ببلوغه السن القانونية في آخر عام 1989، واستمر عطاؤُه في المعهد - وهو بيته - خبيرًا متفرِّغًا، وعضوًا في مجلسه الاستشاري منذ ذلك التاريخ إلى يومنا هذا.

    ومنذ إنشاء قسم "علْم المخطوطات وتحقيق النصوص" في نِطاق الدِّراسات العليا لدى جامعة الدول العربية، أخذ يُحاضر في قواعِد تحقيق النصوص، ومصادر التُّراث العامة، وفهْرسة المخْطُوطات، ويُشارك في الإشْراف على تحْضير درجة الماجستير، بالإضافة إلى عُضويته في مجلس القسْم العلمي.

    ويذكر أنه نال درْع كلية العلوم (جامعة القاهرة) عام 2001.

    مؤلفاته التي أثرى بها المكتبة العربية:
    بلغتْ مؤلَّفات عصام الشنطي ثمانية وتسعين عملاً ما بين كُتُب، أو أجزاء مِن كُتُب، ومقالات دوريات، وفهارس مخْطوطات، وأعمال مؤتمرات وندوات ومحاضرات في اللغة والنقد والتُّراث العربي وفهْرسة المخطوطات، ومخطوطات فِلَسْطين، وشخْصيات فِلَسْطينية وتُراثية وغيرها، نعرض لها في السياق التالي مرَتبة ترتيبًا زمنيًّا مِنَ الأحْدث إلى الأقْدم، بعد تصْنيفها إلى أنْواعها المختلفة.

    أولاً: الكتب أو فصول من الكتب:
    1- "ترقيق الأسَل لتصفيق العسَل"؛ للفيروزآبادي، تحقيق ودراسة (بالاشتراك) - بيروت: دار الغرب الإسلامي، 2006م.
    2- "باعث النفوس إلى زيارة القدس المحروس"؛ لابن الفرْكاح الفزاري، تحقيق/ أحمد عبدالباسط حامد، أحمد عبدالستار عبدالحليم؛ تصدير عصام محمد الشنطي - القاهرة: دار الكتب والوثائق القومية، مركز تحقيق التراث، 2005م، صدر بمناسبة رعاية الدار للندوة الدولية، القدس في المصادر التاريخية 19- 20 يونيو 2005.
    3- "جهود المنجد في خدمة التراث"، ندوة شوامخ المحققين - القاهرة، دار الكتب والوثائق القومية، 2004م.
    4- "تعقيب على بحثي: كُتُب السير في التُّراث الإسلامي"، (نموذج محمد النفس الزكية)؛ لرضوان السيد، و"سفارتان بين الأندلس الأموية، والإمبراطورية البيزنطية"؛ لمحمود على مكي - في تُراث العرَب والمسلمين في العلاقات الخارجية - القاهرة معهد المخطوطات العربية، 2003م.
    5- "إنقاذ مخطوطات فلسطين في التراث العربي: قضايا الحاضر وآفاق المستقبل - القاهرة: معهد المخطوطات العربيَّة، 2002م.
    6- "تراث العرب السياسي في المشْرق: قِمم وتحوُّلات في تراث العرب السياسي" - القاهرة: معهد المخطوطات العربية، 2002م.
    7- "المواقع الحرجة للتراث العربي المخطوط في العالَم" - في التُّراث العربي: قضايا الحاضر وآفاق المستقبل - القاهرة: معهد المخطوطات العربية، 2002م.
    8- "السبحة في ثمرات الامتنان"، دراسات مهداة للدكتور حسين نصار تكريمًا له - ط1 - القاهرة: الخانجي، 2002م.
    9- "جهود مبَكِّرة في التَّعْريف بمخطوطات فِلَسْطين" - في التُّراث العربي المخطوط في فلسطين القاهرة، معهد المخطوطات العربية، 2001م.
    10- "جُهُود المؤسسات العربية في خدمة التراث العلمي، في التراث العلمي العربي، مناهج تحقيقه وإشكاليات ونشره" - القاهرة، معهد المخطوطات العربية، 2000م.
    11- "أول المخطوطة وآخرها في فن فهرسة المخطوطات، مدخل وقضايا" - القاهرة: معهد المخطوطات العربية، 1999م.
    12- "تعْقيب على بَحْث جُهُود المستشرقين ومناهجهم في فهْرَسة المخطوطات العربية"؛ لعادل سليمان جمال - في فن فهْرسة المخطوطات مدْخل وقضايا - القاهرة: معْهد المخطوطات العربية، 1999م.
    13- "تجربة معْهد المخطوطات العربية في الفهْرسة"، في التجارب العربية في فهرسة المخطوطات - القاهرة معهد المخطوطات العربية، 1998م.
    14- "تعقيب على بَحْث التجربة السورية في فهرسة المخطوطات"؛ لغسان اللحام - في التجارب العربية في فهْرسة المخْطوطات - القاهرة: معهد المخطوطات العربية، 1998م.
    15- "المعجم الشامل للتراث العربي المطبوع (أ - ث): المستدرك/ علال ناجي؛ مراجعة وصنع إثبات عصام محمد الشنطي - القاهرة، معهد المخطوطات العربية، 1996م.
    16- "المعجم الشامل للتراث العربي المطبوع: الجزء الخامس" (م - ي)، وكتب مجهولة المؤلفين/ محمد عيسى صالحيه؛ مراجعة ووقوف على الطبْع عصام محمد الشنطي - القاهرة، معهد المخطوطات العربية، 1995م.
    17- المخطوطات العربية: أماكنها، الاشتغال بها، فهرستها وتصنيفها ومشكلاتها، في المخطوطات العربية في الغرب الإسلامي، الدار البيضاء: مؤسَّسة الملك عبدالعزيز، 1990م.
    18- المخطوطات العربية المصوَّرة من صنعاء - الكويت: معهد المخطوطات العربية 1409هـ/ 1988م.
    19- أُسُس تحقيق التُّراث العربي ومناهجه (بالاشتراك) - الكويت: معهد المخطوطات العربية، 1985م، قدم في الأساس إلى لجنة وضْع مشروع أُسُس تحقيق التراث ببغداد عام 1980.
    20- المخطوطات العربية في الهند - الكويت: معهد المخطوطات العربية، 1405هـ/ 1985م.
    21- المخطوطات العربية في يوغسلافيا - الكويت: معهد المخطوطات العربية 1405هـ/ 1985م.
    22- الجمالية والواقعية في نقْدنا الأدبي الحديث - بيروت: المؤسسة العربية للدراسات والنشر، 1979م.
    23- خليل السكاكيني اللغوي، القاهرة، معهد البحوث والدراسات العربية، 1967م.

    ثانيًا: فهارس المخطوطات:
    1- فهرس المخطوطات المصورة في الجغرافيا والبلدان، الجزء الأول، القسم الثاني - القاهرة، معهد المخطوطات العربية، 2003م.
    2- فهرس المخطوطات المصوَّرة في السياسة والاجتماع: الجزء الأول، القسم الثاني - القاهرة، معهد المخطوطات العربية، 2002م.
    3- فهرس المخطوطات المصورة في التاريخ: الجزء الثاني، القسم السادس القاهرة، معهد المخطوطات العربية 2001م.
    4- فهرس المخطوطات المصوَّرة في التاريخ: الجزء الثاني، القسم الخامس - القاهرة، معهد المخطوطات العربية، 2000.
    5- فهرس المخطوطات المصورة في الفلك والتنجيم والميقات: الجزء الثالث (العلوم)، القسم الثاني - القاهرة، معهد المخطوطات العربية، 1999م.
    6- فهرس المخطوطات المصورة في اللغة، الجزء الأول، القسم الثاني - القاهرة، معهد المخطوطات العربية، 1998م.
    7- فهرس المخطوطات المصورة في النحو: الجزء الأول، القسم الثاني - القاهرة، معهد المخطوطات العربية، 1997.
    8- فهرس المخطوطات المصوَّرة في الأدب: الجزء الأول، القسم السادس (مح - ي) - القاهرة، معهد المخطوطات العربية، 1996م.
    9- فهرس المخطوطات المصورة في الأدب: الجزء الأول، القسم الخامس (ص - مج) - القاهرة، معهد المخطوطات العربية، 1995م.
    10- فهرس المخطوطات المصورة في الأدب: الجزء الأول، القسم الرابع (ر - ش) - القاهرة، معهد المخطوطات العربية، 1994م.
    11- فهرس المخطوطات المصورة في الأدب: الجزء الأول - الكويت: معهد المخطوطات العربية، 1406هـ/1968م.
    12- فهرس مخطوطات المكتبة الخالدية في القدس: الجزء الأول/ نظمي الجعبة؛ مراجعة وتحرير عصام محمد الشنطي - لندن: مؤسسة الفرقان للتراث الإسلامي، تحت الطبع.

    ثالثًا: مقالات الدَّوْرِيات:
    1- "كبيكج" في المخطوطات العربية/ آدم كتشك؛ ترجمة عصام محمد الشنطي - تراثيات - ع8 (يوليو 2006م).
    2- مكانة العرَب والمسلمين في تاريخ العلوم والحضارة البشرية/ فؤاد سزكين؛ قام بتحْريرها وتنْسيقها ونشْرها عصام محمد الشنطي - تراثيات - ع7، (يناير 2006م).
    3- إحسان عباس وأولى تجاربه مع التحقيق - مجلة معهد المخطوطات العربية - مج 49، ج 1، 2 (مايو - نوفمبر 2005م).
    4- حاصل كورة الخلاص في فضائل سورة الإخلاص؛ للفيروزبادي، تحقيق ودراسة (بالاشتراك) - الأحمدية - ع20 (جمادى الأولى 1426هـ/ يونيو 2005م).
    5- داء العشْق ودواؤه عند الأنطاكي، قراءة في "تزيين الأسواق" - العرب - س40، ج7، 8 (فبراير - مارس 2005).
    6- "جهود المنجد في خدمة التراث" - العرب - س40، ج1، 2 (سبتمبر - أكتوبر 2004م).
    7- "ومضة لغوية" - الخفجي - ع9 (سبتمبر/ أكتوبر 2004م).
    8- "طرق تأريخ النسخ في المخطوطات: النشأة والحل" - تراثيات - ع4، (يوليو 2004م).
    9- أبو بكر الرازي: أبو الطب العربي - تراثيات - ع2 (يوليو 2003م).
    10- تاريخ النسخ في المخطوطات العربية - مجلة عالم المخطوطات والنوادر - مج6، ع2 (أكتوبر 2001 - مارس 2002م).
    11- حكاية مخطوطة فريدة في عكا الأسيرة - ذاكرة فِلَسْطين، ع2، (فبراير مايو 2001م).
    12- كتاب الجهاد لابن المبارك: عرض وتحليل - ذاكرة فِلَسْطين - ع1 (يناير/ كانون الثاني 2001م).
    13- السبحة المجلة الثقافية: الجامعة الأردنية - ع50 (حزيران - آب 2000م).
    14- الشيخ حمد الجاسر: علامة الجزيرة العربية - الخفجي - س30، ع2 (مايو 2000م).
    15- تجربة معهد المخطوطات العربية في الفهرسة - تُراثنا - ع10 (فبراير 1999م).
    16- رحلات حمد الجاسر للبحث عن التراث - العرب - ج3، 4، (يناير - فبراير 1998م).
    17- إربد مدينتي الجميلة، قصيدة مركبة لحسين خريس: عرض وتحليل ونقد - اليرموك: جامعة اليرموك - ع57 (أيلول 1997م).
    18- مشكلة فهرسة المخطوطات: البحث عن حل - مجلة معهد المخطوطات العربية - مج41، ج1 (مايو 1997م).
    19- اتجاهات الهيئة المشتركة لخدمة التراث العربي: الاجتماع الثاني - مجلة معهد المخطوطات العربية - مج ج1 (مايو 1997م).
    20- اتجاهات ندوة العيد الذهبي للمعهد - مجلة معهد المخطوطات العربية - مج40، ج1 (مايو1996م).
    21- رحلات حمد الجاسر للبحْث عن التُّراث - مجلة معهد المخطوطات العربية - مج40، ج2 (نوفمبر 1996م).
    22- قضيَّة التعريف بالمخطوطات: الجُهُود المبْذولة وأوجُه القصور - مجلة معهد المخطوطات العربية - مج40، ج1 (مايو 1996م).
    23- ذكريات العهود الجميلة، ديوان لحسين خريس: تحليل ونقد - اليرموك: جامعة اليرموك - ع44، 45 (1994م).
    24- ابن القف: طبيب وجراح القرن السابع الهجري - الخفجي - (أكتوبر 1993م).
    25- الأصالة في مجال العلم والفن؛ لنوري جعفر: عرْض ونقْد وتحليل الخفجي - (يونيو 1993م).
    26- التصْحيف والتحْريف في اللُّغة - الخفجي - (يوليو 1992م).
    27- الحكايات اللغوية وحلقاتها المفقودة - الخفجي - (سبتمبر 1992م).
    28- صلاح الدين المنجد والمخطوطات والتغريب - مجلة معهد المخطوطات العربية، مج 35، ج1، 2 (1412هـ/ 1991م).
    29- فضائل بيت المقدس؛ لأبي بكر الواسطي مخطوطة فريدة، مجلة معهد المخطوطات العربية مج 36، ج1، 2، 1413 هـ، 1991م
    30- مقدمة نشرة أخبار التراث العربي - ع 36 (مارس/ أبريل 1988م).
    31- تيار العروبة في كتاب "المعاصرون"؛ لمحمد كرد علي، مجلة مجمع اللغة العربية: دمشق - مج 59، جزء 1، (1404هـ)/ 1984م).
    32- من منشورات قسم اللغة والأدب: بحث تحليل لاثني عشر كتابًا - مجلة معهد البحوث والدراسات العربية - ع2 (1390هـ/ 1971م).

    رابعًا: أعمال المؤتمرات والندوات والاجتماعات:
    1- المدخل إلى علم الكتاب المخطوط بالحرف العربي/ فرانسوا ديروش؛ ترجمة أيمن فؤاد سيد؛ عرض وتحليل عصام محمد الشنطي - في ندوة ثقافية من سلسلة ندوات معرض الكتاب الدولي - القاهرة، يناير 2006م.
    2- شروح إصلاح المنطلق؛ لابن السكيت - في المؤتمر الدولي الثالث لمركز المخطوطات: المخطوطات الشارحة - الإسكندرية: مكتبة الإسكندرية، 7- 9 مارس 2006م.
    3- مخطوطات الفلك المغاربية في معهد المخطوطات العربية - في الملتقى المغاربي الثالث للمخطوطات: المخطوطات العلمية - الجزائر (العاصمة): جامعة الجزائر، (مخبر1 رقم 31)، 26 - 28 نوفمبر 2005م.
    4- جزء نادر من معجم البكري عليه توقيعات الطالوي والدكالي - في المؤتمر الدولي الثاني لمركز المخطوطات: المخطوطات الموقعة - الإسكندرية: مكتبة الإسكندرية، 26 - 28 إبريل 2005م.
    5- مخطوطات "جامع المفردات" في العالم - في الندوة الدولية الأولى حول العالم العربي ابن البيطار، حلب: جامعة حلب، 10 - 14 إبريل 2005م.
    6- رسالة الجاحظ في مدح الكتب والحث على جمعها في المؤتمر الدولي الأول لمركز المخطوطات، المخطوطات الألفية - الإسكندرية، مكتبة الإسكندرية، 26 - 28 سبتمبر 2004م.
    7- منهج إحسان عباس في التحقيق، قراءة في رسالة التعزية؛ لأبي العلاء المعري - في احتفالية شوامخ المحققين - القاهرة، دار الكتب والوثائق القومية: مركز تحقيق التراث، 21 سبتمبر 2004م.
    8- داء العشق ودواؤه عند الأنطاكي: قراءة في "تزيين الأسواق" - في ندوة الأنطاكي - حلب: جامعة حلب، 6 - 8 يونيه 2004م.
    9- إحسان عباس وأولى تجاربه مع التحقيق - في ندوة إحسان عباس - عمان: وزارة الثقافة الأردنية، 29 - 30 يونيه 2004م.
    10- جهود المنجد في خدمة التُّراث - في احتفالية شوامخ المحققين - القاهرة، دار الكتب والوثائق القومية، مركز تحقيق التراث، 17 فبراير 2004م.
    11- رحلات حمد الجاسر للبحث عن التراث: موجز - في احتفالية شوامخ المحققين - القاهرة، دار الكتب والوثائق القومية، مركز تحقيق التُّراث، 16 سبتمبر 2003م.
    12- تعقيب على بَحْث: تاريخ المخطوطات في العراق؛ لأسامة ناصر النقشبندي، في الاجتماع الخامس لأنشطة الهيئة المشتركة لخدمة التراث العربي - القاهرة، معْهد المخطوطات العربية، 20 - 30 أكتوبر 2002م.
    13- تعقيب على بحث: نحو علم مخطوطات عربي: التجربة الغربية؛ لأحمد شوقي بنين - في الاجتماع الخامس لأنشطة الهيئة المشتركة لخدمة التراث العربي - القاهرة، معهد المخطوطات العربية، 20 - 30 أكتوبر 2002م.
    14- المواقع الحرجة للتراث العربي المخطوط في العالم - في الاجتماعين الثالث والرابع للهيئة المشتركة لخدمة التراث العربي - القاهرة، معهد المخطوطات العربية، 2002م.
    15- تراث العرَب السياسي في المشرق: قِمَم وتحولات - في ندوة قضايا المخطوطات (5) - القاهرة، معهد المخطوطات العربية، 2002م.
    16- جُهُود مُبكرة في التعريف بمخطوطات فلسطين، في ندوة قضايا المخطوطات (4) - القاهرة، معهد المخطوطات العربية، 2001م.
    17- جهود المؤسسات العربية في خدمة التراث العلمي - في ندوة قضايا المخطوطات (3) - القاهرة، معهد المخطوطات، 2000م.
    18- أول المخطوطة وآخرها في ندوة قضايا المخطوطات (2) - القاهرة، معهد المخطوطات العربية، 1999م.
    19- تجربة معهد المخطوطات في الفهرسة - في ندوة قضايا المخطوطات (1) - القاهرة، معهد المخطوطات العربية، 1998م.
    20- مشكلة فهرسة المخطوطات: البحث عن حل - في الاجتماع الثاني للهيئة المشتركة لخدمة التراث العربي - القاهرة، معهد المخطوطات العربية، 1997م.
    21- قضية التعريف بالمخطوطات الجهود المبذولة، وأوجه القصور في ندوة العيد الذهبي لمعهد المخطوطات العربية، القاهرة، معهد المخطوطات العربية، 1996م.
    22- فهْرسة المخطوطات العربية وتصنيفها: واقعها وآفاق العمل حولها - في أعمال المؤتمر الأول للوثائق والمخطوطات في ليبيا (زليطن) - طرابلس: مركز جهاد الليبيين للدراسات التاريخية، 1992م - جزآن، وفيه تعليق حول تصحيح معلومة تتصل بمنهجية تحقيق النصوص، وأيضًا كلمة ختامية نيابة عن الوفود المدعوة من خارج ليبيا.
    23- المخطوطات العربية: أماكنها، الاشتغال بها، فهرستها وتصنيفها ومشكلاتها - في ندوة المخطوطات العربية في الغرب الإسلامي: وضعية المجموعات وآفاق البحث - الدار البيضاء: مؤسسة الملك عبدالعزيز، 1990م. "
    يتبع

    أبو عاصم أحمد بن سعيد بلحة.
    حسابي على الفيس:https://www.facebook.com/profile.php?id=100011072146761
    حسابي علي تويتر:
    https://twitter.com/abuasem_said80

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Sep 2012
    المشاركات
    8,786

    افتراضي رد: عصام الشنطي_رحمه الله_شيخ مفهرسي المخطوطات (بقلم رياح فوزي محمد) .

    تابع ما سلف

    خامسًا: المحاضرات:
    1- "أمسية شعريَّة في نُصْرة العربيَّة"، محاضرة بمناسبة 2006 عام اللغة العربيَّة برعاية ساقية عبدالمنعم الصاوي، القاهرة (الزمالك)، مساء الاثنين 13 مارس (آذار) 2006.
    2- "التُّراث العرَبي المخطوط في العالم"، محاضرة ألقيت في كلية دار العلوم جامعة القاهرة، في 13 مارس 2001، ونال بها درع الكلية.
    3- "المخطوطات العربية: أماكنها والاشتغال بها" محاضرة في الجمعية التاريخية، جامعة الكويت (كلية الآداب)، 16 مارس (آذار) 1986.

    سادسًا: الأحاديث الصحفية والإذاعية والتليفزيونية:
    1- سلسلة أحاديث بُثَّت حلقاتُها من تلفاز قناة "المجد" الفضائية بدُبَي، عام 2005، حول خمسة موضوعات في مخطوطات عربية.
    2- سلسلة أحاديث بثت حلقاتها من تلفاز قناة "المجد" الفضائية بدبي، عام 2004، حول ثمانية موضوعات في مخطوطات عربية.
    3- سلسلة أحاديث بثت حلقاتها من تلفاز دبي، عام 1992، حول سبع مخطوطات عربية.
    4- ماثيو أرنولد والصهيونية، صحيفة الرأي الأردنية، ع7966، 1992م.
    5- مقالات أدبية وتاريخية واجتماعية، في صحف ومجلات أردنية، منها صحيفة الدفاع، وصحيفة الرأي، وصحيفة الشعب، وأحاديث في الإذاعة الأردنية في النصف الثاني من القرن العشرين الميلادي.

    الخلاصة:
    يتَّضح مما سبق أن للأستاذ عصام الشنطي رصيدًا متنوعًا من الإنتاج الفكري الصادر بأوعية المعلومات المختلفة التي أثرى بها المكتبة العربية، كما هو مُبَيَّن بالشكل.

    وهكذا يتَّضح منَ الشكل الذي عرضناه تميز هذا الإنتاج من الكتب، ومقالات الدوريات، وفهارس المخطوطات، وأعمال الندوات والمؤتمرات، والمقالات واللقاءات الصحفية والإذاعية والتليفزيونية، إن هذا الإنجاز يتجاوز التنوُّع في أوعية المعلومات إلى اختلاف في محتويات هذه الأوعية، فقد ألف في عدد كبير من المجالات والموضوعات، مع ما نلحظه من تميز علمي خاص موصول بصنع فهارس المخطوطات من ناحيتي الكم والنوع، فقد بلغت فهارسه التي صنعها بمفرده ما يتجاوز العشرة عدًّا، ونحن نعلم أن هذا العمل يحتاج إلى كثير من الصبْر والأناة، كما يحتاج إلى ثقافةٍ تراثيةٍ واسعة، وأن كثيرًا يعزفون عنه لما يتطلب من جهد لا يعدل المكافأة عليه.

    أما التنوع فقد رسخ في فهارسه منهج الفهرسة الوصفية تطبيقًا، وفي بُحُوثه تأصيلاً وتنظيرًا، بعيدًا عن منهج الأدلة القاصر، والمنهج التحليلي الذي لا يساوي نفعه الجهد المبذول فيه، والتمويل السخي المرجو، وقد طال مكثه في هذا العلم، وقضى السنين الطوال فيه، وتعمقتْ تجربته، فاستحق لقب "شيخ مفهرسي المخطوطات"، بجدارة واقتدار.

    ونلحظ أخيرًا أنه يغلب على إنجازاته الحس العربي النابض بمشكلات الأمة العربية الثقافية الراهنة، المدرك لأهمية الدور العربي في الحضارة البشرية فيما مضى، والذي يحاول إقامة جسر من التواصُل بين العطاء الفكري العربي الذي أنار العالم، وعمر ربوعه بالضياء، وبين الفكر العربي الحاضر، وذلك من خلال التعريف بتراث الأمة الحضاري، والكشف عن مخبآت كنوزه.

    أهم مراجع البحث:
    1- آمال عبدالمجيد فوزي. العطاء الفكري، للأستاذة أغادير محمود تايب، مجلة الفهرست، 12 (أكتوبر 2005) ص39 – 55.
    2- آمنة أيوب خليل. طاهر الجزائري ودوره في الحركة المكتبية في ولاية سورية، العربية 3000، س2، ع3 (2001)، ص227 – 245.
    3- محمد فتحي عبدالهادي، فيصل الحفيان. الفهارس المفصلة لمجلة معهد المخطوطات العربية: 1955 – 2000، القاهرة: معهد المخطوطات العربية، 2001 – (كشافات تراثية، 4).
    4- مقابلات شخصية مع الأستاذ عصام الشنطي، مع الانتفاع بأوراق خطية أفادت في تحرير هذه السيرة.


    رابط الموضوع: http://www.alukah.net/Culture/0/8988/#ixzz2Du69PYSH
    أبو عاصم أحمد بن سعيد بلحة.
    حسابي على الفيس:https://www.facebook.com/profile.php?id=100011072146761
    حسابي علي تويتر:
    https://twitter.com/abuasem_said80

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Sep 2012
    المشاركات
    8,786

    افتراضي رد: عصام الشنطي_رحمه الله_شيخ مفهرسي المخطوطات (بقلم رياح فوزي محمد) .

    وإن شاء الله وقدر ، سأجمع ما حوته كتب هذا الرجل العظيم ، من دررٍ وفوائد في معالم التحقيق ، ومراقي التدقيق ، فانتظرونا _بارك الله فيكم .
    أبو عاصم أحمد بن سعيد بلحة.
    حسابي على الفيس:https://www.facebook.com/profile.php?id=100011072146761
    حسابي علي تويتر:
    https://twitter.com/abuasem_said80

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Sep 2012
    المشاركات
    8,786

    افتراضي رد: عصام الشنطي_رحمه الله_شيخ مفهرسي المخطوطات (بقلم رياح فوزي محمد) .

    قال منارةُ المحققين _عصام الشنطي_" وليس من عاقلٍ فينا ، من يرى أن تُحجر الأمة العربية عن ثقافتها الأصيلة ، وتتبنَّى ثقافةً وافدةً ، نمت وتكونت عند أصحابها ، على وفق بيئتهم ، وتاريخهم ، ومعتقداتهم .
    وليس من عاقلٍ فينا أيضاً ؛ من يرى أن الأُمة العربية ، تستطيع في عالم اليوم ، الذي أصبح قريةً واحدةً ، أن تحيى منعزلةً عنه ، وهو الذي يموج بالتقدم العلمي الهائل ، والتيارات الثقافية المختلفة " . "أدوات تحقيق النصوص" (ص:7) عصام الشنطي
    أبو عاصم أحمد بن سعيد بلحة.
    حسابي على الفيس:https://www.facebook.com/profile.php?id=100011072146761
    حسابي علي تويتر:
    https://twitter.com/abuasem_said80

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Sep 2012
    المشاركات
    8,786

    افتراضي رد: عصام الشنطي_رحمه الله_شيخ مفهرسي المخطوطات (بقلم رياح فوزي محمد) .

    قال منارةُ المحققين _عصام الشنطي_" وليس من عاقلٍ فينا ، من يرى أن تُحجر الأمة العربية عن ثقافتها الأصيلة ، وتتبنَّى ثقافةً وافدةً ، نمت وتكونت عند أصحابها ، على وفق بيئتهم ، وتاريخهم ، ومعتقداتهم .
    وليس من عاقلٍ فينا أيضاً ؛ من يرى أن الأُمة العربية ، تستطيع في عالم اليوم ، الذي أصبح قريةً واحدةً ، أن تحيى منعزلةً عنه ، وهو الذي يموج بالتقدم العلمي الهائل ، والتيارات الثقافية المختلفة " . "أدوات تحقيق النصوص" (ص:7) عصام الشنطي
    أبو عاصم أحمد بن سعيد بلحة.
    حسابي على الفيس:https://www.facebook.com/profile.php?id=100011072146761
    حسابي علي تويتر:
    https://twitter.com/abuasem_said80

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Sep 2012
    المشاركات
    8,786

    افتراضي رد: عصام الشنطي_رحمه الله_شيخ مفهرسي المخطوطات (بقلم رياح فوزي محمد) .

    ثم قال : ".ولي كلمة أخيرة ، أوجهها للشباب العرب ، الذي يريدُ دخول ساحة التراث ، وهي أن يكون مُسلَّحاً بالإيمان به ، وفي داخله حماسةٌ له ، وأن يدخل الساحة بفكرٍ مفتوحٍ ، مطمئناً على عظمة هذا التراث وفائدته ...وكذلك لا يمنع الشباب إيمانه بالتراث وحماسته له ؛ أن ينفتح على الجديد من حضارة الغرب ، فليس هذا نقيضَ له ، بل هما متكاملان " .
    أبو عاصم أحمد بن سعيد بلحة.
    حسابي على الفيس:https://www.facebook.com/profile.php?id=100011072146761
    حسابي علي تويتر:
    https://twitter.com/abuasem_said80

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •