الفتوحات الإسلامية في الهند - الصفحة 2
صفحة 2 من 10 الأولىالأولى 12345678910 الأخيرةالأخيرة
النتائج 21 إلى 40 من 192
3اعجابات

الموضوع: الفتوحات الإسلامية في الهند

  1. #21
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    المشاركات
    4,571

    افتراضي رد: الفتوحات الإسلامية في الهند

    فتح "قندهار" سنة (53ه / 672م)

    قاد حملة الفتح على قندهار الأفغانية القائد العربي "عباد بن زياد بن أبي سفيان"، وكانت قندهار يوم ذلك تابعة لحكم الهند، فألحق "عباد" هزيمة كبيرة بجيش الهند، وكسب غنائم عديدة.
    ((إنَّ أَوْلَى النَّاسِ بِي يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَكْثَرُهُمْ عَلَيَّ صَلاةً))

  2. #22
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    المشاركات
    4,571

    افتراضي رد: الفتوحات الإسلامية في الهند

    غزوة "بوقان" من أعمال السند، سنة (55هـ/674م)

    قاد هذه الحملة القائد العربي "عبيدالله بن زياد بن حري الباهلي"، وتمكن من فتح "بوقان" وضمن السيطرة عليها، وبذلك أصبح للمسلمين نفوذًا واسعًا في المناططق الشمالية الغربةي للهند.
    ((إنَّ أَوْلَى النَّاسِ بِي يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَكْثَرُهُمْ عَلَيَّ صَلاةً))

  3. #23
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    المشاركات
    4,571

    افتراضي رد: الفتوحات الإسلامية في الهند

    غزوة "الديبل" كراتشي، سنة (80هـ/699م)

    جاءت هذه الغزوة برغبة من "الحجاج بين يوسف الثقفي" والي العراق، حيث أرسل إليها القائد "عبيدالله بن نبهان والقائد "بديل بين طهفة البجلي"، وقد توجهت صوب "خور الديبل" وهو موقع مدينة كراتشي القديم، وحينما التقى الجمعان، نفر الفرس بـ"بديل" ووقع عنه، فأحاط به الهنود وقتلوه، ويرجع سبب تلك الحملة العربية ضد "الديبل"، وقوع رهائن من المسلمين في يد قراصنة هنود.
    ((إنَّ أَوْلَى النَّاسِ بِي يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَكْثَرُهُمْ عَلَيَّ صَلاةً))

  4. #24
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    المشاركات
    4,571

    افتراضي رد: الفتوحات الإسلامية في الهند

    غزوة "رتبيل" من بلاد أفغانستان، سنة (81هـ/700م)

    جاءت تلك الغزوة بقيادة "عبدالرحمن بن محمد بن الأشعث"، عامل الحجاج على "سجستان"، وقد حارب من هناك قبائل الترك والأفغان، وواجه قبائل الغور والخلج الأفغانية، والتي عرف عنها شدة البأس والمراس في النزال، ونجح في إخضاع "رتبيل" من أعمال الهند الشمالية، في المناطق المرتفعة شمال باكستان.
    ((إنَّ أَوْلَى النَّاسِ بِي يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَكْثَرُهُمْ عَلَيَّ صَلاةً))

  5. #25
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    المشاركات
    4,571

    افتراضي رد: الفتوحات الإسلامية في الهند

    غزوة "بلوجستان" سنة (93هـ/711م)

    تكررت الحملات على إقليم "بلوجستان" أكثر من مرة، وذلك بسبب عدم استقرار الوضع في أيدي العرب، وأهمية الإقليم الإستراتيجية، فقد أرسل "الحجاج" حملة جديدة تجاه الإقليم، وكانت بقيادة "عماد الدين محمد بن القاسم الثقفي"، حيث فرض عليه سيطرة عربية تامة، من خلال تمصيره للمنطقة، كما أنه جيش الجيوش منها استعدادًا لفتح الأقاليم الهندية الشمالية ومواجهة دولة الهند الكبرى في وادي السند.
    ((إنَّ أَوْلَى النَّاسِ بِي يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَكْثَرُهُمْ عَلَيَّ صَلاةً))

  6. #26
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    المشاركات
    4,571

    افتراضي رد: الفتوحات الإسلامية في الهند

    فتح "خور الديبل" كراتشي، سنة (93هـ/711م)

    قاد عملية الفتح القائد "محمد بن القاسم الثقفي"، وذلك بأمر من الحجاج بن يوسف، وبعد معركة طاحنة دارت رحاها بالقرب من "الديبل" بين المسلمين والهنود، استطاع العرب من إلحاق هزيمة منكرة بجيش الهند وملكه "داهر شاه"، وتمكن من تحرير الأسرى المسلمين من سجون الهند، وأنزلها ابن القاسم، أربعة آلاف من القبائل العربية، وبنى فيها مسجدًا ودار للإمارة.
    ((إنَّ أَوْلَى النَّاسِ بِي يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَكْثَرُهُمْ عَلَيَّ صَلاةً))

  7. #27
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    المشاركات
    4,571

    افتراضي رد: الفتوحات الإسلامية في الهند

    فتح النيرون سنة (93هـ/711م)

    بعد فتح "الديبل" وجه القائد "محمد بن القاسم" حملته باتجاه مدينة "النيرون" لفتحها، ويرجح أن هذه المدينة هي الموقع القديم لمدينة "حيدر آباد" الباكستانية، والتي تبعد حوالي خمسة وعشرين فرسخًا عن مدينة "الديبل"، ويؤكد المؤرخ "الكوفي"، أن سكان النيرون استقبلوا ابن القاسم بالترحيب دون أن يحصل قتال، حينما قدموا له ولاءهم، وأنزل ابن القاسم العرب في المدينة بغيرة تمصيرها، كما أمر بهدم المعبد الوثني في المدينة، وبنى مكانه مسجدًا وعين له إمامًا.
    ((إنَّ أَوْلَى النَّاسِ بِي يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَكْثَرُهُمْ عَلَيَّ صَلاةً))

  8. #28
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    المشاركات
    4,571

    افتراضي رد: الفتوحات الإسلامية في الهند

    فتح "سيوستان سنة (93هـ/711م)

    لما انتهى ابن القاسم من فتح "النيرون" سلميا، وفرغ من ترتيب شؤونها الداخلية، توجه نحو مدينة "سيوستان" القريبة من النيرون، وضرب على المدينة حصارا قويًا، وضربها بالمنجنيق والسهام والرماح، فأعلنت المدينة استسلامها للعرب وذلك تحت ضغط الرماية المستمرة.
    ((إنَّ أَوْلَى النَّاسِ بِي يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَكْثَرُهُمْ عَلَيَّ صَلاةً))

  9. #29
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    المشاركات
    4,571

    افتراضي رد: الفتوحات الإسلامية في الهند

    فتح "سيويس" من إقليم السند سنة (93هـ/711م)

    توجه "محمد بن القاسم" إلى حصار مدينة "سويس" الواقعة في إقليم السند، وقد قرر الهنود فيها مواجهة المسلمين، والحيلولة دون وصولهم إلى هذا المعقل الحصين، وجهزوا لهذه المهمة، ألف فارس مدججين بالسلام من سيوف ودروع ورماح، يقودهم القائد الهندي "بيهمن"، وأخذ الهنود المسلمين على حين غرة، وهاجموهم في جنح الظلام، فتاة الهنود في الطرقات وانقسموا على أنفسهم، فاضطر حاكم المدينة "كاكه كوتك" من مقابلة القاسم معلنًا الطاعة والولاء، وأمنهم العرب.
    ((إنَّ أَوْلَى النَّاسِ بِي يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَكْثَرُهُمْ عَلَيَّ صَلاةً))

  10. #30
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    المشاركات
    4,571

    افتراضي رد: الفتوحات الإسلامية في الهند

    فتح "أشبهار" من أرض السند سنة (93هـ/711م)

    توجه القائد "محمد بن القاسم" إلى حصن "أشبهار" الواقع في إقليم السند، وفرض عليه حصارًا شديدًا، أظهر الهنود خلالها مقاومة عنيفة، واستبسلوا في قتال المسلمين، فأمر ابن القاسم برمي الحصن بالمجنيق، وقد استمر الحصار مدة أسبوع، إلى أن وهنت عزائم الهنود وضعفت روح المقاومة لديهم، ومع إصرار المسلمين على فتح الحصن، أعلن أهله الاستسلام، شريطة إعطاؤهم الأمان، فوافقهم المسلمون على ذلك.
    ((إنَّ أَوْلَى النَّاسِ بِي يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَكْثَرُهُمْ عَلَيَّ صَلاةً))

  11. #31
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    المشاركات
    4,571

    افتراضي رد: الفتوحات الإسلامية في الهند

    موقعة "شط مهران" سنة (93هـ/711م)

    في هذه الموقعة نزل الجيش العربي بقيادة "محمد بن القاسم" إلى شط مهران، وهو فرع من فروع نهر السند الكبير، فقابله الهنود بالمقاومة والقتال، وحينما علم ملك الهند "داهر شاه" عن وصول العرب إلى شاطئ مهران اسقط في يده، وأيقن أن بلاده جميعها آيلة للسقوط، لاسيما عندما علم عن استسلام أحد قادته الكبار وهو القائد "جاهين" لقوات محمد بن القاسم وإعلانه الطاعة والخضوع للحكم العربي الجديد.
    ((إنَّ أَوْلَى النَّاسِ بِي يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَكْثَرُهُمْ عَلَيَّ صَلاةً))

  12. #32
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    المشاركات
    4,571

    افتراضي رد: الفتوحات الإسلامية في الهند

    حرب على ضفاف "نهر السند" سنة (93هـ/711م)

    وهي المقابلة الكبرى والحرب الفاصلة، حيث تقابل ابن القاسم بملك الهند "داهر شاه" على ضفاف نهر السند، وقد سعى ابن القاسم في هذه المقابلة إلى التخلص من ملك الهند، لاسيما بعدما أرسل له رسالة استفزازية، يقول فيها: "أن مراميك في فتح بلادنا قد جلبت عليك الشؤم واللوم والقهر والعناء، فأصبحت في ضائقة وعوز إلى المؤن والماء والدواب، وان ترجع إلى صوابك وتقبل الصلح، نرسل إليك أعلاف الحيوانات حتى لا يموت جيشك من الفتك والفاقة...
    وكان قد حل بالمسلمين بلاء وفاقة هددت حياة الجيش بالموت والفناء، فقبيل نشوب المعركة بخمسين يوما تقريبا نفدت أرزاق الجيش وأعلاف الخيل، وأصيبت الخيول بمرض الجذام، واضطر الجيش إلى أكل لحوم الخيل، وبسبب ذلك طلب مساعدة الحجاج، في حين استخدم المسلمون في هذه الموقعة كل الوسائل الحربية لاسيما السفن والمراكب، واستمرت المعركة خمسة أيام، وقف ابن القاسم يخطب بالجيش العربي قائلا: "يا أبناء العرب، إذا فزت بالشهادة، فإن أميركم "محرز بن ثابت"، وإذا فاز هو الآخر بالشهادة فإن أميركم "سعيد"، التحم الجيشان في اليوم التاسع من شهر رمضان سنة (93هـ/711م)، واختلط الحابل بالنابل، وحمي وطيس الحرب، وتطايرات الحراب والسهام والرماح، وتمكن العرب من حسم المعركة بقتلهم ملك الهند "داهر شاه"، واستولى العرب على كل المدن التابعة له، ولم يكتف ابن القاسم بذلك، بل أمر بقطع أس داهر وأرسله إلى الحجاج مع غنائم الحرب، ولما وصلت الغنائم إلى الحجاج في العراق، نظر الحجاج فإذا هو قد أنفق على حملة ابن القاسم ستين ألف ألف درهم، ووجد ما حمل إليه عشرين ومائة ألف ألف، فقال: "شفينا غيظنا، وأدركنا ثأرنا، وازددنا ستين ألف ألف، ورأس داهر".
    ((إنَّ أَوْلَى النَّاسِ بِي يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَكْثَرُهُمْ عَلَيَّ صَلاةً))

  13. #33
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    المشاركات
    4,571

    افتراضي رد: الفتوحات الإسلامية في الهند

    فتح حسن "راؤور" (سنة 93هـ/711م)

    عبأ محمد بن القاسم جيش المسلمين، وذلك بعدما فرغ من قتل الملك "داهر شاه"، وتحرك به نحو حصن "راؤور" لفتحه، وهو من الحصون المنيعة في منطقة السند، وفرضوا حصارًا قويا على أهالي الحصن ورموهم بالمنجنيق، فتهدمت الأسوار ودخل المسلمون الحصن.
    ((إنَّ أَوْلَى النَّاسِ بِي يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَكْثَرُهُمْ عَلَيَّ صَلاةً))

  14. #34
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    المشاركات
    4,571

    افتراضي رد: الفتوحات الإسلامية في الهند

    فتح "بهرور" و"دهليلة" (سنة 93هـ/711م)

    تابع اب القاسم حملته الواسعة على أرض السنند ضمانًا لتحقيق السيطرة على معظم الأراضي الواقعة شمال الهند، لذلك جرد جيشًا لفتح حصنان منيعان يقعان في أرض السند، هما "بهرو" و"دهليلة" وأتم فتحهما.
    ((إنَّ أَوْلَى النَّاسِ بِي يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَكْثَرُهُمْ عَلَيَّ صَلاةً))

  15. #35
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    المشاركات
    4,571

    افتراضي رد: الفتوحات الإسلامية في الهند

    فتح "برهمناباد" (سنة 93هـ/711م)

    توجه الفاتح "محمد بن القاسم" إلى مدينة "برهمناباد"، وعسكر بالجيش على حدود المدينة، ثم أرسل رسوله يطلب منهم الدخول في الإسلام أو دفع الجزية أو أن يخرجوا للقتال، فرفضوا مطالب المسلمين، واستعد العرب للنزال، بعدما فرضوا عليهم حصارًا دام مدة ستة أشهر، وفتحت المدينة.
    ((إنَّ أَوْلَى النَّاسِ بِي يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَكْثَرُهُمْ عَلَيَّ صَلاةً))

  16. #36
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    المشاركات
    4,571

    افتراضي رد: الفتوحات الإسلامية في الهند

    فتح "منهل" في إقليم السند (سنة 94هـ/712م)

    نجح "محمد بن القاسم" في فتح المدينة، وكان سكانها قد أعلنوا استسلامهم واعطاهم للمسلمين، وقد أعطاهم العرب الأمان على أنفسهم وأموالهم.
    ((إنَّ أَوْلَى النَّاسِ بِي يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَكْثَرُهُمْ عَلَيَّ صَلاةً))

  17. #37
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    المشاركات
    4,571

    افتراضي رد: الفتوحات الإسلامية في الهند

    فتح "أرور" (سنة 94هـ/712م)

    حينما وصل ابن القاسم إلى أطراف مدينة "أرور" من أعمال السند، عسكر هناك، وأقام السرادق وبنى مسجدًا، وفرض على المدينة حصارًا شديدًا، مما جعل السكان يطلبون السلام، فوافقهم العرب على ذلك، ودخلوا المدينة سلمًا.
    ((إنَّ أَوْلَى النَّاسِ بِي يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَكْثَرُهُمْ عَلَيَّ صَلاةً))

  18. #38
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    المشاركات
    4,571

    افتراضي رد: الفتوحات الإسلامية في الهند

    فتح مدينة "الملتان" (سنة 95هـ/713م)

    فرض القائد ابن القاسم حصارا على مدينة "الملتان"، والتحم مع سكانها في قتال عنيف، واستمرت المعركة سبعة أيام متواصلة، قتل من المسلمين حوالي مائتان وخمس وثلاثين، أغلبهم من أهل الشام، ولم يحقق العرب انتصارًا فعليا إلا بعد شهرين تقريبًا، حينما تمكنوا من نقب سور المدينة وفتحوا حصنها، ودخلوا المدينة وقتلوا من سكاها أكثر من ستة آلاف مقاتل، وأسروا منهم أعداد كثيرة وغنموا غنائم عظيمة.
    ((إنَّ أَوْلَى النَّاسِ بِي يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَكْثَرُهُمْ عَلَيَّ صَلاةً))

  19. #39
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    المشاركات
    4,571

    افتراضي رد: الفتوحات الإسلامية في الهند

    فتح مدينة "سكة" في البنجاب (سنة 95هـ/713م)

    تابع ابن القاسم حملته على أرض الملتان، وتوجه إلى حصن "سكة" القريب من مدينة الملتان، ولما علم سكانها بمجيء العرب إليهم، أرسلوا برسولهم إليه، يطلبون الأمان، فوافق على منحهم الأمان، ودخل الحصن فاتحا، وعين "عتبة بن سلمة التميمي" واليا عليها.
    ((إنَّ أَوْلَى النَّاسِ بِي يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَكْثَرُهُمْ عَلَيَّ صَلاةً))

  20. #40
    تاريخ التسجيل
    Aug 2010
    المشاركات
    4,571

    افتراضي رد: الفتوحات الإسلامية في الهند

    كانت تلك مجمل الحملات التي قادها العرب المسلمين تجاه بلاد الهند الشمالية، ومما هو جدير بالملاحظة، أنه وعقب انتهاء القائد "محمد بن القاسم" من فتح إقليم السند والبنج أب، تنقطع الروايات التاريخية عن الإشارة حول تقدم العرب في شبه القارة الهندية، بحيث لا نعثر في المصادر التاريخية على أية اهتمامات تذكر حول اهتمام العرب الحربي في منطقة الهند الشمالية، ومع ذلك، فقد أشارت بعض المصادر إلى مجموعة من الغزوات وقعت أيام الحكم الأموي، إلا أنها، وللأسف، لم تحدد تاريخ حدوثها، وحينما نراجع المصادر التاريخية ذات الصلة بالأحداث، فلا نعثر فيها على معلومات مفيدة حول هذا الجانب، اللهم إلا ما ورد عند المؤرخ البلاذري من إشارات مختصرة، وتحقيقًا للفائدة، سنستعرض الوقائع التي حصلت بعد فتوحات "محمد بن القاسم" ففي عهد "سليمان بن عبدالملك"، استعمل "سيلمان": على حرب السند والهند "حبيب بن المهلب"، فغززى فيها غزوات، كما غزا "عمرو بن مسلم الباهلي" عامل "عمر بن عبدالعزيز" على ثغر الهند، بعض بلاد الهند، كما ولي "الجنيد بن عبدالرحمن المري" من قبل "عمر بن هبيرة الفزاري" ثغر السند، ثم تولى أمر الهند أيام "هشام بن عبدالملك" وحارب وغزا في أرض الهند، ثم تولى "تميم بن زيد العتبي" إمارة السند، إلا أنه كا ضعيفا، فمات قريبا من "الديبل" (كراتشي)، وولي "الحكم بن عوانه الكلبي"، وفي أيام الدولة العباسية، تولى "مفلس العبدي" ثغر السند، وولي "هشام بن عمرو التغلبي" السند بأمر من الخليفة العباسي "أبو جعفر المنصور"، وفتح ما استغلق من أرض السند، ثم ولي ثغر السند "عمر بن حفص بن عثمان"، وساهم في استقرار الحكم العربي في ذلك الإقليم كما قام "محمد بن الفضل بن ماهان" بحرب في أرض الهند وافتتح من بلادها.
    ((إنَّ أَوْلَى النَّاسِ بِي يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَكْثَرُهُمْ عَلَيَّ صَلاةً))

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •