هل ثبت عن أحد من العلماء القول بإستحباب صلاة ركعتين بعد نطق الشهادتين؟
تابعونا على المجلس العلمي على Facebook المجلس العلمي على Twitter

النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: هل ثبت عن أحد من العلماء القول بإستحباب صلاة ركعتين بعد نطق الشهادتين؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    4,496

    افتراضي هل ثبت عن أحد من العلماء القول بإستحباب صلاة ركعتين بعد نطق الشهادتين؟

    هل ثبت عن أحد من العلماء القول بإستحباب صلاة ركعتين بعد نطق الشهادتين لمن دخل الإسلام حديثا؟

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    4,496

    افتراضي رد: هل ثبت عن أحد من العلماء القول بإستحباب صلاة ركعتين بعد نطق الشهادتين؟

    هل من مفيد؟

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    المشاركات
    779

    افتراضي رد: هل ثبت عن أحد من العلماء القول بإستحباب صلاة ركعتين بعد نطق الشهادتين؟

    وفقك الله.
    قال ابن إسحاق في قصة إسلام سعد بن معاذ وأسيد بن حضير رضي الله عنهما : وحدثني عبيد الله بن المغيرة بن معيقيب وعبد الله بن أبي بكر بن محمد بن عمرو بن حزم أن أسعد بن زرارة خرج بمصعب بن عمير...ثم ساق القصة وفيها "كيف تصنعون إذا أنتم أسلمتم ودخلتم في هذا الدين؟ قالا تغتسل فتطهر وتطهر ثوبيك ثم تشهد شهادة الحق ثم تركع ركعتين."
    وسند هذا الحديث منقطع بين أسعد بن زرارة والراويين عنه.

    وسئل الشيخ ابن باز رحمه الله عن رجل تاب من المعاصي ومنها الردّة.
    http://www.binbaz.org.sa/mat/8321
    فقال:
    أما الغسل فهو مشروع وقد أوجبه بعض العلماء على من أسلم بعد كفره الأصلي أو الردة ، فينبغي لك أن تغتسل وذلك بصب الماء على جميع بدنك بنية الدخول في الإسلام والتوبة مما سلف من الكفر.
    أما صلاة ركعتين بعد الغسل فلا تجب ، ولكن يستحب لكل مسلم إذا تطهر الطهارة الشرعية أن يصلي ركعتين لأحاديث وردت في ذلك ، وتسمى سنة الوضوء.

    والله تعالى أعلم.

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Sep 2012
    المشاركات
    8,734

    افتراضي رد: هل ثبت عن أحد من العلماء القول بإستحباب صلاة ركعتين بعد نطق الشهادتين؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو بكر العروي مشاهدة المشاركة
    وفقك الله.
    قال ابن إسحاق في قصة إسلام سعد بن معاذ وأسيد بن حضير رضي الله عنهما : وحدثني عبيد الله بن المغيرة بن معيقيب وعبد الله بن أبي بكر بن محمد بن عمرو بن حزم أن أسعد بن زرارة خرج بمصعب بن عمير...ثم ساق القصة وفيها "كيف تصنعون إذا أنتم أسلمتم ودخلتم في هذا الدين؟ قالا تغتسل فتطهر وتطهر ثوبيك ثم تشهد شهادة الحق ثم تركع ركعتين."
    وسند هذا الحديث منقطع بين أسعد بن زرارة والراويين عنه.

    وسئل الشيخ ابن باز رحمه الله عن رجل تاب من المعاصي ومنها الردّة.
    http://www.binbaz.org.sa/mat/8321
    فقال:
    أما الغسل فهو مشروع وقد أوجبه بعض العلماء على من أسلم بعد كفره الأصلي أو الردة ، فينبغي لك أن تغتسل وذلك بصب الماء على جميع بدنك بنية الدخول في الإسلام والتوبة مما سلف من الكفر.
    أما صلاة ركعتين بعد الغسل فلا تجب ، ولكن يستحب لكل مسلم إذا تطهر الطهارة الشرعية أن يصلي ركعتين لأحاديث وردت في ذلك ، وتسمى سنة الوضوء.

    والله تعالى أعلم.
    جزاك الله خيراً أخي الفاضل _أبو بكر العروي_ .
    أبو عاصم أحمد بن سعيد بلحة.
    حسابي على الفيس:https://www.facebook.com/profile.php?id=100011072146761
    حسابي علي تويتر:
    https://twitter.com/abuasem_said80

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    المشاركات
    14,233

    افتراضي رد: هل ثبت عن أحد من العلماء القول بإستحباب صلاة ركعتين بعد نطق الشهادتين؟

    رحم الله شيخنا ابن باز وأسكنه فسيح جناته .

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    4,496

    افتراضي رد: هل ثبت عن أحد من العلماء القول بإستحباب صلاة ركعتين بعد نطق الشهادتين؟

    جزاك الله خيراً ونفع بك أخي المبارك _أبو بكر العروي_ .

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •