هل طبقت هذه السنة المهجورة يا طالب العلم ؟
النتائج 1 إلى 19 من 19

الموضوع: هل طبقت هذه السنة المهجورة يا طالب العلم ؟

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    المشاركات
    7,102

    افتراضي هل طبقت هذه السنة المهجورة يا طالب العلم ؟

    < سنة المشي حافيا أحيانا >
    قال الإمام أبو داود رحمه الله في سننه :
    حَدَّثَنَا الْحَسَنُ بْنُ عَلِيٍّ، حَدَّثَنَا يَزِيدُ بْنُ هَارُونَ، أَخْبَرَنَا الْجُرَيْرِيُّ، عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ بُرَيْدَةَ، أَنَّ رَجُلًا مِنْ أَصْحَابِ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ رَحَلَ إِلَى فَضَالَةَ بْنِ عُبَيْدٍ وَهُوَ بِمِصْرَ، فَقَدِمَ عَلَيْهِ، فَقَالَ: أَمَا إِنِّي لَمْ آتِكَ زَائِرًا، وَلَكِنِّي سَمِعْتُ أَنَا وَأَنْتَ حَدِيثًا مِنْ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ رَجَوْتُ أَنْ يَكُونَ عِنْدَكَ مِنْهُ عِلْمٌ، قَالَ: وَمَا هُوَ؟ قَالَ: كَذَا وَكَذَا، قَالَ: فَمَا لِي أَرَاكَ شَعِثًا وَأَنْتَ أَمِيرُ الْأَرْضِ؟ قَالَ: «إِنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كَانَ يَنْهَانَا عَنْ كَثِيرٍ مِنَ الإِرْفَاهِ»، قَالَ: فَمَا لِي لَا أَرَى عَلَيْكَ حِذَاءً؟ قَالَ: « كَانَ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَأْمُرُنَا أَنْ نَحْتَفِيَ أَحْيَانًا » .
    قلت : هذا إسناد صحيح كالشمس لا مغمز فيه .
    وقوله : < الإِرْفَاهِ > أي الإستكثار من الزينة والتنعم .
    رقمي على الواتس أب
    00962799096268



  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    المشاركات
    7,102

    افتراضي رد: هل طبقت هذه السنة المهجورة يا طالب العلم ؟

    قال شيخنا عبد المحسن العباد حفظه الله في شرح سنن أبي داود :
    أورد أبو داود حديث فضالة بن عبيد رضي الله تعالى عنه أنه كان أميراً وجاءه رجل من الصحابة، وهو مبهم هنا لم يسم، وكان قد سمع حديثاً هو وإياه من رسول الله صلى الله عليه وسلم فرحل إليه ليستثبت منه ذلك الذي سمعه هو وإياه من رسول الله صلى الله عليه وسلم فجاء وأخبره بالمقصد، ثم قال: ما لي أراك شعثاً وأنت أمير الأرض؟ شعثاً يعني: غير مترجل وغير مستعمل الترجل.
    فقال: (إن رسول صلى الله عليه وسلم نهانا عن كثير من الإرفاه) يعني: التوسع والتنعم وكثرة الاشتغال بتحسين الجسد، وبتحسين الشعر، فيكون الإنسان يده فيه دائماً ويكون مشغولاً فيه بحيث يقضي جزءاً من أوقاته في هذه المهمة، وفي هذه الأغراض، فهذا من الترفه، والمطلوب هو أن يكون بين بين أي: وسطاً بحيث لا يكون تاركاً بالمرة، ولا متوسعاً مبالغاً، وإنما يكون معتدلاً، ولهذا قال: (إن رسول الله صلى الله عليه وسلم نهانا عن كثير من الإرفاه) يعني: عن التنعم كثيراً أو التوسع كثيراً، ولم ينههم عن الترجل وعن تحسين الهيئة، وإنما الذي نهاهم عنه هو التوسع في ذلك، ولهذا قال: (عن كثير من الإرفاه) ولم يقل: نهانا عن الإرفاه، وهذا معناه أن يكون هناك توسط، وأن يكون هناك اعتدال.
    ثم قال: (ما لي لا أرى عليك حذاءً؟ قال: كان النبي صلى الله عليه وسلم يأمرنا أن نحتفي أحياناً).
    وهذا فيه إشارة إلى الانتعال والاحتفاء، وأن هذا ليس هو ديدنه وليست هذه هي طريقته، وإنما وافق أنه كان على هذه الحالة في هذا الحين من الأحيان الذي كان يحتفي فيه امتثالاً لما جاء عن النبي صلى الله عليه وسلم فهو من جنس الذي قبله، فالحديث الذي قبله فيه عدم توسع، وهنا كذلك فيه عدم توسع.
    لكن إذا كانت الأرض فيها أمور تقتضي الانتعال فإن الإنسان ينتعل، فإذا كانت الأرض مثلاً فيها زجاج أو فيها حديد أو كان فيها حجارة أو شوك، أو رمضاء في شدة حرارة الشمس فإن الإنسان يجعل هذه الوقاية التي أنعم الله تعالى بها عليه وهي استعمال النعال، ولكن كونه يترك النعال في بعض الأحيان هذا هو الذي جاء في هذا الحديث عن فضالة بن عبيد عن النبي صلى الله عليه وسلم وأنه كان يأمرهم بالاحتفاء أحياناً، وذلك حتى لا يحصل هناك تنعم زائد ومغالاة فيه وإنما يحصل شيء من الخشونة والبذاذة، ولكن لا يكون ذلك دائماً وأبداً، وإنما يكون في بعض الأحيان.
    رقمي على الواتس أب
    00962799096268



  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    المشاركات
    7,102

    افتراضي رد: هل طبقت هذه السنة المهجورة يا طالب العلم ؟

    وقد شاهدت شيخنا الفاضل المفضال القارئ المقرئ إمام وخطيب المسجد النبوي الشريف فضلية الدكتور علي بن عبد الرحمن بن علي بن أحمد الحذيفي حفظه الله تعالى مرارا وتكرارا يمشي حافيا إلى المسجد النبوي الشريف ، ويرجع حافيا إلى بيته من أجل تطبيق هذه السنة النبوية المهجورة ، وبيته القديم كان بالقرب من المسجد النبوي الشريف .
    رقمي على الواتس أب
    00962799096268



  4. #4
    تاريخ التسجيل
    May 2012
    المشاركات
    26

    افتراضي رد: هل طبقت هذه السنة المهجورة يا طالب العلم ؟

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أخي الفاضل أثابك الله على هذه الفائدة الطيبة ، ومن باب إثراء البحث بالمفيد الماتع ،وأرجو التوجيه لما ذكر 0
    سئل السيخ عبدالله السعد :
    س30: ما صحة هذا الحديث: عن فضالة بن عبيد أن النبي (صلى الله عليه وسلّم): كان يأمرنا بالاحتفاء أحياناً. وهل أعله أحد من المتقدمين؟ وهل يصح في هذا الباب شيء وجزاكم الله خيراً.
    الجواب: بالنسبة لجواب هذا السؤال وهو حديث فضالة بن عبيد أن النبي (صلى الله عليه وسلّم) كان يأمرنا بالاحتفاء أحياناً: فهذا الحديث رواه أبو داود من حديث عبدالله بن بريد بن الحصين. هذا حديث رواه أبو داود والإمام أحمد من حديث عبدالله بن بريدة بن الحصين أن رجلاً من أصحاب النبي (صلى الله عليه وسلّم) رحل إلى فضالة بن عبيد، وفيه ذكر هذا الحديث الذي معنا. وهذا الحديث إسناده صحيح إلى عبدالله بن بريد بن الحصين لكن بقي هل عبدالله بن بريده سمع من هذا الرجل الذي لم يسمه أو سمع من فضالة بن عبيد؟ لم يثبت أن عبدالله بن بريده سمع من فضاله بن عبيد. وهذا الرجل لم يسمه عبدالله بن بريدة، فهذا الحديث في إسناده نظر من حيث الاتصال. وكذلك في إسناده نظر من حيث المتن، وذلك أنه في حديث عبدالله بن بريدة بن الحصين عن هذا الرجل الذي هو من الصحابة ورحل إلى فضالة بن عبيد في هذا الحديث أن الرسول (صلى الله عليه وسلّم) نهى عن الترجل إلا غباً، فهذه الزيادة "نهى عن الترجل إلا غباً" هذه جاءت في أحاديث عديدة، جاءت في هذا الحديث وجاءت كذلك في حديث عبدالله بن المغفل أن الرسول (صلى الله عليه وسلّم) نهى عن الترجل إلا غباً أو نهى أن يمتشط أحدنا كل يوم، وجاءت أيضاً عن رجل من الصحابة رواه أبو داود. فقوله نهى أن يمتشط أحدنا كل يوم هذا صحيح هذا جاء في أحاديث عديدة أو عدة أحاديث، وأمّا أمرنا أن نحتفي أحياناً: فهذه إنما جاءت في الحديث السابق. ويؤيد عدم صحتها: أن حديث فضالة بن عبيد الذي تقدم السؤال عنه قد جاء له طريق آخر عند الإمام أحمد من حديث عبدالله بن شقيق العقيلي وليس فيه هذه الزيادة وهي "أمرنا أن نحتفي أحياناً" وإنما فيه النهي عن الإرفاء أو عن الترفه: كان ينهانا عن كثير من الارفاء يعني الترفه، وجاء تفسير هذا -والله أعلم- بالامتشاط كل يوم، والمقصود هنا بالامتشاط هنا هو ما جاء في رواية أخرى نهى عن الترجل إلا غباً، وهو دهن الشعر وتنظيفه وترجيله: فهذا جاء النهي عنه أن يفعله الإنسان في كل يوم، وأما مجرد التمشيط -والله أعلم- فهذا لا بأس به، لأن هذا ليس مثل الأول، الترجيل هو: دهن الشعر كما ذكرت وتنظيفه وتمشيطه فهذا يحتاج إلى وقت فهذا الذي جاء النهي عنه.
    والخلاصة أن هذه الزيادة: "أمرنا بالاحتفاء أحياناً" في صحتها نظر لما تقدم، وأيضاً قد جاء في صحيح مسلم أن الرسول (صلى الله عليه وسلّم) قال: استكثروا من النعال فإن الرجل لا يزال راكباً ما أنتعل.
    ومماكتبة الأخ الفاضل أبو المنهال الأبيضي في ملتقى أهل الحديث
    [أبو المنهال الأبيضي]ــــــــ[22-02-06, 05:53 م]ـ
    الحديث رواه حماد بن سلمة عن : سعيد الجريري، عن عبد الله بن بريدة، أن رجلا من أصحاب النبي - صلى الله عليه وسلم - كان يمشي حافيا ولا يدهن، فقيل له في ذلك : أنت أمير الناس تمشي حافيا ولا تدهن ؟
    فقال : « كان رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ينهانا عن كثير من الإرفاء - وهو : الادهان كل يوم - ، وكان يأمرنا أن نحتفي أحيانا » .
    أخرجه ابن أبي عاصم في « الآحاد والمثاني » ( 5 / 350 / رقم 2929 )، والبيهقي في « شعب الإيمان » ( 5 / 227 / رقم 6469 ) .

    ورواه يزيد بن هارون عن : الجريري، عن عبد الله بن بريدة، أن رجلا من أصحاب النبي - صلى الله عليه وسلم - رحل إلى فضالة بن عبيد وهو بمصر، فقدم عليه وهو يمد ناقة له، فقال : إني لم آتك زائرا، إنما أتيتك لحديث بلغني عن رسول الله - صلى الله عليه وسلم -رجوت أن يكون عندك منه علم .
    فرآه شعثا، فقال : مالي أراك شعثا وأنت أمير البلد ؟
    قال : « إن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - كان ينهانا عن كثير من الإرفاه » .
    ورآه حافيا، فقال : مالي أراك حافيا ؟
    قال : « إن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - أمرنا أن نحتفي أحيانا » .
    أخرجه أحمد في « المسند » ( 17 / 186-187 / رقم 23851 )، والدارمي في « المسند » ( 1 / 151 / رقم 571 ) .

    وتابع يزيد بن هارون : يزيد بن زريع .
    أخرجه أبو داود في « السنن » ( 4 / 73 / رقم 4160 )، ومن طريقه : الخطيب البغدادي في « الرحلة في طلب الحديث » ( 124-125 / رقم 39 )، والبيهقي في « شعب الإيمان » ( 5 / 227 / رقم 6468 ) .

    ورواه ابن علية عن : الجريري، عن عبد الله بن بريدة : « أن النبي - صلى الله عليه وسلم - نهى عن الإرفاه » .
    قال ابن علية : قال الجريري : « وهو كثرة التدهن » .
    أخرجه النسائي في « المجتبى » ( 8 / 185 )، والحارث بن أبي أسامة في « المسند » ( 2 / 606 / رقم 569 زوائده )، والرافعي في « أخبار قزوين » ( 3 / 292 ) .

    حماد بن سلمة وابن علية ممن سمعا من الجريري قبل الاختلاط، ويظهر من سياق الرويات أن الجريري كان أحيانا يختصر هذا الحديث .
    ولكن قد تابعه كهمس بن الحسن عن : ابن بريدة، عن رجل من أصحاب النبي - صلى الله عليه وسلم - قال : « كان رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ينهانا عن الإرفاه » .
    قلنا لابن بريدة : وما الإرفاه ؟
    قال : الترجل كل يوم .
    أخرجه ابن عبد البر في « التمهيد » ( 24 / 11 ) من طريق : ابن المبارك، عن كهمس، به .
    وخالف ابن المبارك : خالد بن الحارث فرواه عن : كهمس، عن عبد الله بن شقيق، قال : كان رجل من أصحاب النبي - صلى الله عليه وسلم - عاملا بمصر، فأتاه رجل من أصحابه، فإذا هو شعث الرأس مشعان، فقال : ما لي أراك مشعانا وأنت أمير ؟
    قال : « كان نبي الله - صلى الله عليه وسلم - ينهانا عن الإرفاه » .
    قلنا : وما الإرفاه ؟
    قال : « الترجل كل يوم » .
    أخرجه النسائي في « المجتبى » ( 8 / 132 ) من طريق : إسماعيل بن مسعود، قال : حدثنا خالد بن الحارث، به .
    والوجه الأول أصح، ولعل العهدة على إسماعيل بن مسعود، والله أعلم .

    ويظهر مما سبق أن زيادة : « نحتفي أحيانا » من أوهام الجريري، والله أعلم .

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    المشاركات
    7,102

    افتراضي رد: هل طبقت هذه السنة المهجورة يا طالب العلم ؟

    أخي الكريم / سليمان بن أحمد حفظه الله تعالى .
    جزاك الله خيرا ، وبارك الله فيك ، وهذا الأصل بطالب العلم ألا يسلم بكل ما يقرأ .
    ولا مانع أن نتناقش في صحة وضعف الحديث من أجل أن نصل إلى النتيجة المطلوبة ، ولا يكون الهدف هو التقليد المحض ، والمناقشة ستكون من عدة نقاط .
    أولا / < أقوال العلماء المعتبرين في صحة وضعف الحديث > .
    ثانيا / < تخريج الحديث > .
    ثالثا /< دراسة أسانيد الحديث مع النظر إلى الشذوذ والعلة > .
    رابعا / < أقوال العلماء من ناحية فقه الحديث > .
    خامسا / < ما هو الراجح أي هل الحديث في مرتبة الصحة أو الحسن أو من قسم الضعيف > .

    وإن شاء الله تعالى سأناقش هذه الأمور معك على فترات ، والأمر يحتاج إلى قليل من الصبر بسبب ضيق الأوقات .
    وشكرا لك .
    رقمي على الواتس أب
    00962799096268



  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    المشاركات
    7,102

    افتراضي رد: هل طبقت هذه السنة المهجورة يا طالب العلم ؟

    أولا / < أقوال العلماء المعتبرين في صحة وضعف الحديث > .
    أ / قال محقق المسند الشيخ شعيب الأرنؤوط :
    إسناده صحيح إن كان عبد الله بن بريدة سمعه من أحد صحابيَّيه ، وإلا فهو مرسَل، والجريري -وهو سعيد بن إياس- كان قد اختلط، ورواية يزيد بن هارون عنه بعد الاختلاط، لكن تابعه إسماعيل ابن عليَّة وحماد بن سلمة عن سعيد، وروايتهما عنه قبل الاختلاط.
    وأخرجه أبو داود (4160) ، ومن طريقه البيهقي في "شعب الإيمان" (6468) من طريق يزيد بن هارون، بهذا الإسناد.
    وأخرجه البيهقي في "الشعب" (6469) ، وفي "الآداب" (698) من طريق حماد بن سلمة، عن الجريري، به.
    وأخرجه مختصراً النسائي 8/185 عن يعقوب بن إبراهيم، عن إسماعيل ابن عليَّة، عن الجريري، عن عبد الله بن بريدة: أن رجلاً من أصحاب النبي صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يقال له: عُبيد، قال: إن رسول الله صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كان ينهى عن كثيرٍ من الإرفاه. سُئِل ابن بريدة عن الإرفاه، قال: منه الترجُّل.
    كذا قال فيه: عبيد عن النبي صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، قال المزي في "تحفة الأشراف" 7/226: وهو وهمٌ، والصواب: فضالة بن عبيد.
    قال البيهقي في "الشعب" بإثر الحديث (6469) : رواه في الاحتفاء زهير بن حرب عن ابن علية عن الجريري عن عبد الله بن بريدة: أن رجلاً سمع من رسول الله صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ حديثاً، وقد سمعه معه رجلٌ يقال له: عبيد، فأتاه فقال: إن النبي صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كان يأمرنا بالاحتفاء.
    وأخرج نحوه النسائي 8/132 من طريق خالد بن الحارث، عن كهمس بن الحسن، عن عبد الله بن شقيق قال: كان رجل من أصحاب النبي صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عاملاً بمِصر، فأتاه رجل من أصحابه فإذا هو شَعِثُ الرأس مُشعانٌّ (أي: ثائر الرأس) ، قال: ما لي أراك مشعانّاً وأنت أمير؟! قال: كان نبي الله صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ينهانا عن الإرفاه، قلنا: وما الإرفاه؟ قال: الترجُّل كلَّ يومٍ .
    وفي الباب عن عبد الله بن مغفل: أن النبي صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ نهى عن الترجُّل إلا غِبّاً. وقد سلف برقم (16793) ، ورجاله ثقات.
    وعن رجل من أصحاب النبي صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قال: نهانا رسول الله صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أن يمتشط أحدنا كل يوم. وقد سلف برقم (17012) ، وإسناده صحيح.
    رقمي على الواتس أب
    00962799096268



  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    المشاركات
    7,102

    افتراضي رد: هل طبقت هذه السنة المهجورة يا طالب العلم ؟

    أولا / < أقوال العلماء المعتبرين في صحة وضعف الحديث > .
    ب / قال الشيخ الألباني رحمه الله في سلسلة الأحاديث الصحيحة :
    502 - " كان ينهانا عن الإرفاه ، قلنا : و ما الإرفاه ؟ قال : الترجل كل يوم " .


    أخرجه النسائي ( 2 / 276 - 277 ) أخبرنا إسماعيل بن مسعود قال حدثنا خالد بن
    الحارث عن كهمس عن عبد الله بن شقيق قال : " كان رجل من أصحاب النبي صلى
    الله عليه وسلم عاملا بمصر ، فأتاه رجل من أصحابه ، فإذا هو شعيث الرأس مشعان
    قال : ما لي أراك مشعانا و أنت أمير ؟ قال " فذكره .
    قلت : و هذا إسناد صحيح رجاله رجال الصحيح غير إسماعيل بن مسعود و هو أبو مسعود
    الجحدري و هو ثقة . و له طريق أخرى ، يرويه الجريري عن عبد الله بن بريدة .
    أن رجلا من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم رحل إلى فضالة بن عبيد و هو بمصر
    فقدم عليه و هو يمد ناقة له . فقال : إنى لم آتك زائرا و إنما أتيتك لحديث
    بلغني عن رسول الله صلى الله عليه وسلم رجوت أن يكون عندك منه علم فرآه شعثا
    فقال : ما لي أراك شعثا و أنت أمير البلد قال : قال إن رسول الله صلى الله عليه
    وسلم كان ينهانا عن كثير من الإرفاه . و رآه حافيا ، فقال : ما لي أراك حافيا
    قال : إن رسول الله صلى الله عليه وسلم أمرنا أن نحتفي أحيانا " .
    أخرجه أحمد ( 6 / 22 ) : حدثنا يزيد بن هارون قال : أخبرني الجريري به .
    و أخرجه أبو داود ( 4160 ) و النسائي ( 2 / 292 - 293 ) .
    قلت : هذا إسناد صحيح أيضا على شرط الشيخين و ليس عند النسائي الأمر بالاحتفاء
    و زاد : " سئل ابن بريدة عن الإرفاه ؟ قال : الترجل " .
    غريب الحديث :
    1 - الإرفاه . قال في " النهاية " : هو كثرة التدهن و التنعم و قيل : التوسع في
    المشرب و المطعم أراد ترك التنعم و الدعة و لين العيش لأنه من زي العجم و أرباب
    الدنيا " .
    قلت : و الحديث يرد ذلك التفسير و لهذا قال أبو الحسن السندي في حاشيته على
    النسائي : " و تفسير الصحابي يغني عما ذكروا ، فهو أعلم بالمراد " .
    قلت : و مثله تفسير عبد الله بن بريدة في رواية النسائي ، و الظاهر أنه تلقاه
    عن الصحابي . و الله أعلم .
    2 - ( الترجل ) هو تسريح الشعر و تنظيفه و تحسينه .
    3 - ( غبا ) بكسر المعجمة و تشديد الباء : أن يفعل يوما و يترك يوما و المراد
    كراهة المداومة عليه و خصوصية الفعل يوما و الترك يوما غير مراد . قاله السندي
    4 - ( شعث الرأس ) أي متفرق الشعر .
    5 - ( مشعان ) بضم الميم و سكون الشين المعجمة و عين مهملة و آخره نون مشددة هو
    المنتفش الشعر الثائر الرأس .
    6 - ( يمد ناقة ) أي يسقيها مديدا من الماء .
    رقمي على الواتس أب
    00962799096268



  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    المشاركات
    7,102

    افتراضي رد: هل طبقت هذه السنة المهجورة يا طالب العلم ؟

    أولا / < أقوال العلماء المعتبرين في صحة وضعف الحديث > .
    ج / قال الإمام العراقي رحمه الله : إسناده جيد .
    د / قال محقق جامع الأصول الشيخ عبد القادر الأرناؤوط :
    إسناده صحيح .
    هـ / قال صاحب عون المعبود شرح سنن أبي داود : والحديث سكت عنه المنذري .
    رقمي على الواتس أب
    00962799096268



  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Sep 2010
    المشاركات
    8

    افتراضي رد: هل طبقت هذه السنة المهجورة يا طالب العلم ؟

    بوركتم

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    المشاركات
    7,102

    افتراضي رد: هل طبقت هذه السنة المهجورة يا طالب العلم ؟

    وقد رأيت شيخنا الفاضل المفضال فضيلة الدكتور صالح السدلان حفظه الله يمشي حافيا بمنطقة الرياض في حي التعاون < مخرج 9 > ليلا .
    رقمي على الواتس أب
    00962799096268



  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    المشاركات
    7,102

    افتراضي رد: هل طبقت هذه السنة المهجورة يا طالب العلم ؟

    منقول رأفت صالح
    لو قال قائل:-
    إنّ بعض السنن لا يصلح تطبيقها في كل مكان إلا الأماكن التي طغى عليها التدين والسنة.
    مستدلاً بأثرٍ لعليٍ بن أبي طالب رضي الله عنه وأرضاه إن صحَّ " حدثوا الناس بما يعرفون، أتحبون أن يكذب الله ورسوله"
    وأيضاً ما أخرج الأمام مسلم عن ابن مسعود قوله: (ما أنت محدثا قوما حديثا لا تبلغه عقولهم إلا كان لبعضهم فتنه).
    بماذا نَرُدّ عليه؟؟
    رقمي على الواتس أب
    00962799096268



  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    المشاركات
    7,102

    افتراضي رد: هل طبقت هذه السنة المهجورة يا طالب العلم ؟

    سؤال وجيه .
    أولا : بالنسبة لأثر علي رضي الله عنه فهو صحيح لا غبار عليه ، وفي صحيح البخاري : بَاب مَنْ خَصَّ بِالْعِلْمِ قَوْمًا دُونَ قَوْمٍ كَرَاهِيَةَ أَنْ لَا يَفْهَمُوا
    وَقَالَ عَلِيٌّ حَدِّثُوا النَّاسَ بِمَا يَعْرِفُونَ أَتُحِبُّونَ أَنْ يُكَذَّبَ اللَّهُ وَرَسُولُهُ
    حَدَّثَنَا عُبَيْدُ اللَّهِ بْنُ مُوسَى عَنْ مَعْرُوفِ بْنِ خَرَّبُوذٍ عَنْ أَبِي الطُّفَيْلِ عَنْ عَلِيٍّ بِذَلِكَ
    .
    ثانيا : وبخصوص ترك بعض السنن لا مانع من ذلك إن كان من باب تأليف القلوب ، وقد ذكرت فائدة قبل مدة في موضوع الفوائد المنتقاة من الكتب الحديثية التسعة على هذا الرابط
    < رقم المشاركة 25 >

    http://majles.alukah.net/showthread....%A9&highlight=
    والفائدة كالتالي :
    < من أخذ بالمرجوح وترك الراجح خشية الفتنة >
    قال الإمام البخاري رحمه الله في صحيحه : بَاب مَنْ تَرَكَ بَعْضَ الِاخْتِيَارِ مَخَافَةَ أَنْ يَقْصُرَ فَهْمُ بَعْضِ النَّاسِ عَنْهُ فَيَقَعُوا فِي أَشَدَّ مِنْهُ
    حَدَّثَنَا عُبَيْدُ اللَّهِ بْنُ مُوسَى عَنْ إِسْرَائِيلَ عَنْ أَبِي إِسْحَاقَ عَنْ الْأَسْوَدِ قَالَ قَالَ لِي ابْنُ الزُّبَيْرِ كَانَتْ عَائِشَةُ تُسِرُّ إِلَيْكَ كَثِيرًا فَمَا حَدَّثَتْكَ فِي الْكَعْبَةِ قُلْتُ قَالَتْ لِي قَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَا عَائِشَةُ لَوْلَا قَوْمُكِ حَدِيثٌ عَهْدُهُمْ قَالَ ابْنُ الزُّبَيْرِ بِكُفْرٍ لَنَقَضْتُ الْكَعْبَةَ فَجَعَلْتُ لَهَا بَابَيْنِ بَابٌ يَدْخُلُ النَّاسُ وَبَابٌ يَخْرُجُونَ فَفَعَلَهُ ابْنُ الزُّبَيْرِ
    رقمي على الواتس أب
    00962799096268



  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    المشاركات
    7,102

    افتراضي رد: هل طبقت هذه السنة المهجورة يا طالب العلم ؟

    أولا / < أقوال العلماء المعتبرين في صحة وضعف الحديث > .
    و / شيخنا عبد المحسن العباد حفظه الله عندما شرح حديث عبدالله بن بريدة من سنن أبي داود ، وترجم لرجاله ، لم يضعف الحديث ، وإنما سكت عليه ، ومن عادة شيخنا ألا يسكت على الأحاديث التي في أسانيدها نظر
    قال حفظه الله في شرحه لسنن أبي داود :
    تراجم رجال إسناد حديث (إن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان ينهانا عن كثير من الإرفاه)
    قوله: [حدثنا الحسن بن علي].
    الحسن بن علي الحلواني ثقة أخرج له أصحاب الكتب الستة إلا النسائي.
    [حدثنا يزيد المازني].
    هو يزيد بن هارون الواسطي ثقة أخرج له أصحاب الكتب الستة.
    وكلمة المازني هذه لا أدري كيف جاءت؛ فهو واسطي، وقيل: أصله من بخارى، فلا أدري هل هذه الكلمة لها أصل أو جاءت خطأً.
    [أخبرنا الجريري].
    سعيد بن إياس الجريري ثقة أخرج له أصحاب الكتب الستة.
    [عبد الله بن بريدة].
    عبد الله بن بريدة بن الحصيب ثقة، أخرج له أصحاب الكتب الستة.
    [أن رجلاً من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم رحل إلى فضالة بن عبيد].
    فضالة بن عبيد رضي الله عنه صحابي أخرج له البخاري في الأب المفرد ومسلم وأصحاب السنن.
    وهذا الحديث هو عن فضالة، وهو حديث طويل، ولكنه أشار إليه هنا إشارة، وأنه قال كذا وكذا، وأنه بعد ذلك سأله، والسؤال والجواب هما محل الشاهد لهذه الترجمة.
    رقمي على الواتس أب
    00962799096268



  14. #14
    تاريخ التسجيل
    May 2012
    المشاركات
    26

    افتراضي رد: هل طبقت هذه السنة المهجورة يا طالب العلم ؟

    ا لسلام عليكم ورحمة الله وبركاته :
    أشكر لك أخي خالد حرصك ، وإثراءك هذا البحث بالمفيد النافع خاصة بمانقلته من النقولات عن بعض مشايخنا الفضلاء ، ولكن رعاك الله الى الآن لم تناقش العلل التي أعل بها من أعل الحديث ، والحديث من نظر إلى اسناده المجرد قال بثبوته، لكن الإشكال في الاختلاف الذي وقع فيه على بعض رواته ، وفي إثبات لفظة الأحتفاء التي الشاهد من إيراد الحديث ، فلعلك أن تتحفنا بهذا ، اثابك المنان

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    المشاركات
    7,102

    افتراضي رد: هل طبقت هذه السنة المهجورة يا طالب العلم ؟

    أخي الكريم سليمان بن أحمد
    أرجو أن تراجع كلامي السابق .
    ونحن ما زلنا في النقطة الأولى أي في بداية الشاطىء من الموضوع ،
    ومن باب التذكير النقاط كالتالي :
    أولا / < أقوال العلماء المعتبرين في صحة وضعف الحديث > .
    ثانيا / < تخريج الحديث > .
    ثالثا /< دراسة أسانيد الحديث مع النظر إلى الشذوذ والعلة > .
    رابعا / < أقوال العلماء من ناحية فقه الحديث > .
    خامسا / < ما هو الراجح أي هل الحديث في مرتبة الصحة أو الحسن أو من قسم الضعيف > .
    وكما قيل :
    من تأتى فقد أصاب أو كاد ، ومن تعجل فقد أخطأ أو كاد .
    رقمي على الواتس أب
    00962799096268



  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    4,254

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Jun 2011
    المشاركات
    4,254

  18. #18
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    الدولة
    خليج عمر الفاروق رضي الله عنه
    المشاركات
    5,662

    افتراضي

    للرفع
    {قل إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين* لاشريك له وبذلك أمرت وأنا أول المسلمين}





  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    الدولة
    مصر المنصورة
    المشاركات
    5,552

    افتراضي

    نعم أفعلها من سنين والحمد لله وفي المقابر خاصة أما بالنسبة للمقابر فليرجع لأحكام الجنائز لإمام السنة الشيخ ناصر

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •