إخواني ...أنتم أعواني على الخير...فهل تقبلون؟!

إخواني هل تقبلون أن نخرج في الطرقات والميادين العامة وعلى أبواب المساجد وعلى المقاهي وفي المتنزهات وعلى الشواطيء وفي الأسواق وفي المستشفيات...أن ندعوا إلى الله تعالى ونحض الناس على العمل الصالح بالكلمة الطيبة والموعظة الحسنة...حتى ولم لم يأت الدكتور محمد مرسي لسدة الحكم...وأتى أحمد شفيق وحاربنا واعتقلنا...؟
...هل سيبعدنا مجيئه عن الدعوة إلى الله تبارك وتعالى...وإخماد جرأتنا التي اكتسبناها من الثورة المباركة؟
اللهم يا علام الغيوب...لا تمكن شفيق للوصول للحكم...ومكن لمحمد مرسي واحفظه وأعنه وسدده.